Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

السوق السعودية الموازنة تسجل زخما بالإدراجات خلال العام الجاري

السوق الموازية

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت السوق الموازية “نمو” في المملكة العربية السعودية، زخما في الإدراجات خلال العام الجاري 2022.

وتستمر السوق الموازية في الطروحات النشطة التي بدأت العام الماضي، ليسجل عددها خلال العام الجاري مستوى قياسيا منذ إطلاق السوق في 2017.

وذكرت بيانات “تداول” وهيئة السوق المالية، أن قيمة الاكتتابات في السوق الموازية “نمو” بلغت خلال العام الجاري نحو 1.3 مليار ريال عبر 18 اكتتابا، منذ بداية العام حتى منتصف ديسمبر الجاري.

السوق الموازية

ويعد العام الجاري هو الأكثر في عدد الطروحات بالسوق الموازية منذ انطلاقته، وهو يزيد على

طروحات العام الماضي بنسبة 200 في المائة، حيث تم طرح ست شركات فقط، في حين جرى

طرح تسع شركات في العام الأول لسوق نمو.

ورغم أن عدد الطروحات في العام الجاري عند مستوى قياسي، إلا أن حصيلة الاكتتابات كانت

أقل من العام السابق بنحو 33 في المائة، حيث تم جمع 1.9 مليار ريال خلال عام 2021 عبر إدراج

ست شركات كانت أبرزها شركة جاهز، التي بلغ حجم طرحها 1.6 مليار ريال.

وبحسب الرصد، استحوذت ثلاث شركات تم طرحها العام الجاري على 49 في المائة من قيمة

الطروحات البالغة 1.3 مليار ريال، أي: إن حصيلة الشركات الثلاث بلغت 633.5 مليون ريال.

والشركات الثلاث هي شركة الطبية العربية العالمية القابضة بقيمة طرح 410 ملايين ريال،

تعادل 32 في المائة من إجمالي الطروحات، ثم شركة قمة السعودية للتجارة بقيمة طرح 117

مليون ريال، وشركة نت وركرس بقيمة طرح 106.5 مليون ريال.

وخلال الأسبوع الماضي، أعلنت شركة الرمز للعقارات قرارها إلغاء الطرح وإدراج أسهمها في السوق الموازية، وذلك بعد التشاور مع المستشار المالي للطرح، كما أعلنت شركة الريان المتقدمة للصناعة إلغاء طرح أسهمها التي تقدر بقيمة 144 مليون ريال، لعدم اكتمال الاكتتاب، نتيجة انسحاب عدد من المكتتبين وتعد هذه الحالة نادرة في السوق السعودية.

مكررات الربحية

وبحسب الرصد، بلغ متوسط مكررات الربحية للشركات المطروحة -لا يشمل صندوق الواحة ريت- عند 21.7 مرة خلال العام الجاري.

ومكرر الأرباح “السعر للعائد”، هو حاصل قسمة سعر السهم على ربحيته، ويعني ذلك عدد الأعوام التي يحتاج إليها مالك السهم ليستعيد ما دفعه عند شراء هذا السهم.

وعليه فكلما انخفض مكرر ربحية شركة فهو مؤشر إيجابي، في حين كلما ارتفع كان مؤشرا على تضخم سعر السهم، مقارنة بأرباحه.

و”مكرر الربحية” أحد المؤشرات المالية المهمة لتقييم وشراء الأسهم، إلا أن هناك عددا من المؤشرات الأخرى المهمة التي لا يمكن الاستغناء عنها.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.