Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

وسط زخم الإدراجات.. سوق أبوظبي المالي يحقق أداء جيدا العام الماضي

سوق أبوظبي

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| شهد سوق أبوظبي الأوراق المالية، أداءً جيدا خلال العام المنصرم 2021، في ظل زخم عمليات الإدراج الجديدة.

وخلال العام الماضي، تفوق سوق أبوظبي بمقدار5 أضعاف في قيم التداول التي شهدها السوق.

كما أن زيادة الطلب من المستثمرين الدوليين، على الأسهم المدرجة في سوق أبوظبي، حسّن الأداء.

سوق أبوظبي

وزادت قيم التداول /بيع + شراء/ التي شهدها سوق أبو ظبي للأوراق المالية بنسبة 407% لتصل

إلى 739 مليار درهم خلال عام 2021 مقابل 145 مليار درهم خلال عام 2020، مدفوعة بتزايد إقبال

المستثمرين المحليين والدوليين على الاستثمار في السوق.

وبلغت نسبة استحواذ المستثمرين المحليين من قيمة التداول في السوق 70%، في حين أن

الـ30% الباقية كانت صفقات قام بها مستثمرون أجانب.

كما شهد عام 2021 وصول صافي الاستثمار الأجنبي إلى 15 مليار درهم، وهو أعلى رقم تم

تسجيله في تاريخ السوق، كما ارتفعت القيمة السوقية للأسهم المملوكة للمستثمرين

الأجانب في عام 2021 بنسبة 100% بقيمة 156 مليار درهم مقابل 78 مليار درهم في 2020.

بينما بلغت قيمة الأسهم لمواطني الدولة 1.5 تريليون درهم مقارنة بـ 685 مليار درهم خلال عام

2021 بزيادة نسبتها 117%.

وبالمثل، سجل السوق ارتفاعاً في عدد المستثمرين المسجلين في البورصة بنسبة 701% وبلغ

عددهم 18938 مستثمرا لعام 2021، مقارنة بـ2362 مستثمرا عام 2020.

وفي الوقت نفسه، ارتفع عدد المؤسسات الاستثمارية الجديدة بنسبة 77% وبلغ عددها 708

مؤسسات استثمارية جديدة خلال عام 2021 مقابل 400 خلال عام 2020.

وساعد الطلب المتزايد الذي شهده السوق المالية في رفع مؤشره العام بنسبة 64%، مما

جعله أحد أفضل مؤشرات الأسهم أداءً في العالم خلال عام 2021.

القيمة السوقية

وفي غضون ذلك، زادت القيمة السوقية للأسهم المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية أكثر من الضعف، لتبلغ مستوى قياسياً تخطى 1.6 تريليون درهم.

وجاء إطلاق استراتيجية “ADX One”، التي تم الإعلان عنها مطلع عام 2021، ليدعم نجاح سوق أبو ظبي.

وتضم الاستراتيجية 22 مبادرة تهدف إلى تعزيز الحوكمة المؤسسية وتلبية الاحتياجات المتنامية للمصدرين والمستثمرين حول العالم.

وكجزء من الاستراتيجية، أطلق سوق أبو ظبي، سوقاً للمشتقات خلال الربع الأخير من العام، مما مهد الطريق لإبرام اتفاقية مع مجموعة “فوتسي راسل” /FTSE Russell/ لتطوير مؤشرات ذات علامة تجارية مشتركة مثل مؤشر FTSE ADX Blue Chip القابل للتداول لأسهم الشركات الكبرى والذي سيتم إطلاقه خلال عام 2022.

كما اعتمد السوق أول إطار تنظيمي لإدراج الشركات المؤسسة لأغراض الاستحواذ والاندماج /SPAC/، والذي أقرّته هيئة الأوراق المالية والسلع في يناير.

علاوةً على ذلك، وكجزء من استراتيجية “ADX One”، أبرم السوق عدة شراكات مع أسواق مالية عالمية خلال عام 2021، منها بورصة البحرين وبورصة إسطنبول وبورصة أستانا الدولية، وذلك لاستكشاف فرص الوصول المباشر إلى الأسواق وتعزيز أطر التعاون عبر تبادل المعلومات.

كما انتقل السوق إلى مقره الرئيسي الجديد في برج لاند مارك على كورنيش أبوظبي، وكشف عن علامته التجارية وتوفير إرشادات ونصائح فيما يتعلق بالمستثمرين والاستدامة، بما يتماشى مع تطلعاته المستقبلية ويمهد الطريق أمامه للمزيد من النمو.

أعمال

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| حصلت بورصة كراكن العالمية، للعملات الرقمية، على ترخيص كامل لمزاولة العمل في سوق أبوظبي للتداول بالدرهم الإماراتي. ويسمح الترخيص الجديد...

أعمال

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| أكدت مجموعة “جي إف إتش” المالية أنه سيتم ادراج أسهمها في سوق أبوظبي المالي خلال شهر مايو المقبل. وقالت “جي...

تجارة

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| يهدف بنك سيبا الرقمي، للتوسع في سوق أبوظبي، والحصول على ترخيص لمصرف رقمي كامل في الإمارات. وحصل بنك سيبا، على...

مال

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| أنهى مؤشر سوق أبوظبي، الاثنين، على أعلى اغلاق تاريخي، ليتحاوز 9 آلاف نقطة، للمرة الأولى. وفي مستهل تعاملات الأسبوع، أغلق...