Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

مجموعة السبع تعلن مشروعاً جديداً لدعم البنية التحتية العالمية

البنية التحتية

نيويورك- بزنس ريبورت الإخباري|| من المقرر أن تعلن مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى عن مشروع جديد يخص البنية التحتية العالمية، رداً على مبادرة الحزام والطريق الصينية، وفق ما ذكر مسؤول أمريكي كبير.

كما وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية، إن الولايات المتحدة تسعى لدفع الزعماء الآخرين بمجموعة السبع إلى اتخاذ “إجراء ملموس فيما يتعلق بالعمل بالسخرة” في الصين ولإدراج انتقاد لبكين في بيانهم الختامي.

كما وأضاف: “هذا ليس لمجرد مجابهة الصين، لكننا لم نقدم حتى الآن بديلاً إيجابياً يعكس قيمنا ومعاييرنا وأسلوبنا في إدارة الأعمال”.

البنية التحتية العالمية

ومبادرة الحزام والطريق الصينية مشروع بنية تحتية يتكلف تريليونات الدولارات أطلقه الرئيس

شي جين بينغ عام 2013 ويشمل مبادرات تنمية واستثمار تمتد من آسيا إلى أوروبا وما وراءها.

ووقعت أكثر من 100 دولة اتفاقات مع الصين للتعاون في مشروعات تتصل بالمبادرة مثل مد

خطوط سكك حديدية وإقامة موانئ وطرق سريعة وغيرها من مشروعات البنى التحتية.

وتشير قاعدة بيانات ريفينيتيف إلى أنه حتى منتصف العام الماضي كان هناك أكثر من 2600

مشروع مرتبط بالمبادرة بتكلفة 3.7 تريليونات دولار، رغم أن وزارة الخارجية الصينية قالت في

يونيو/ حزيران الماضي إن حوالي 20% من المشروعات تأثرت بشدة بجائحة كورونا.

لا بديل ايجابي

وقال المسؤول إن الغرب لم يقدم حتى الآن بديلاً إيجابياً عن “انعدام الشفافية وضعف معايير

البيئة والعمل والنهج القسري” الذي تتّبعه الحكومة الصينية.

وأضاف “لذا سنعلن غداً عن مبادرة ‘بناء أفضل للعالم‘، وهي مبادرة بنية تحتية عالمية جديدة

طموح مع شركائنا في مجموعة السبع لن تكون مجرد بديل وحسب عن مبادرة الحزام والطريق”.

ومجموعة الدول الصناعية السبع هو اجتماع وزراء المالية من مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع، وقد شكلت في عام 1976، عندما انضمت كندا إلى مجموعة من ستة دول: فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، اليابان، المملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، وزراء المالية في هذه البلدان يجتمعون عدة مرات في العام لمناقشة السياسات الاقتصادية.

ويجب عدم الخلط بينه وبين (مجموعة الثماني)، وهو الاجتماع السنوي لرؤساء حكومات الدول المذكورة أعلاه، بالإضافة إلى روسيا.