Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

تجارة مجموعة العشرين تسجل مستوى قياسيا في الربع الثاني

مجموعة العشرين

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت تجارة مجموعة العشرين، مستوى قياسيا في القيمة المالية للسلع والخدمات خلال الربع الثاني من العام الجاري.

وقالت مجموعة العشرين إن مجمل القيمة المالية بلغت 10.6 تريليون دولار، حيث بلغت قيمة السلع 8.5 تريليون دولار، و 2.1 تريليون دولار للخدمات.

وارتفعت القيمة المالية للسلع بمقدار 5.25 تريليون دولار، و 4.25 على الخدمات، عن نفس الربع من العام الماضي.

مجموعة العشرين

وتوزع الأرقام بواقع 8.5 تريليون دولار لتجارة السلع (4212.9 مليار دولار للصادرات و 4251.9 مليار

دولار للواردات) و 2.1 تريليون دولار في الخدمات (1116.1 مليار دولار للصادرات و 996.9 مليار دولار للواردات).

غير أن هذه الأرقام التي نشرتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، لا تشمل تجارة السعودية

في السلع والخدمات، لعدم تقديمها.

وأوضحت المنظمة -الذراع الاستشارية الرئيسة لمجموعة العشرين- أن الربع الثاني 2021 شهد

بلوغ تجارة السلع الدولية لمجموعة العشرين إلى مستوى مرتفع جديد بعد المستويات القياسية المسجلة بالفعل في الربع الأول من العام.

لكن رغم زيادة صادرات وواردات المجموعة من السلع بنسبة 4.1 و 6.4 في المائة في الربع الثاني

2021 مقارنة بالربع السابق، إلا أن هذه الزيادة أظهرت تباطؤا مقارنة بالمعدلات المسجلة في

الربع الأول 2021 (8.6 و 8.5 في المائة للصادرات والواردات على التوالي).

كما في الربع السابق، فإن ارتفاع أسعار السلع يفسر جزءا كبيرا من الزيادة، حيث أدى الازدحام

في قضايا الشحن والإمداد الدولية حول أشباه الموصلات إلى زيادة الضغط على أسعار السلع المتداولة.

وشهدت اقتصادات المجموعة الأكثر اعتمادا على صادرات السلع الأولية نموا قويا في الصادرات في الربع الثاني 2021، نتيجة لمزيج من الأسعار المتزايدة والعرض العالمي المحدود (مثل النحاس) والطلب القوي (ولا سيما من الصين واليابان وكوريا).

وزادت صادرات أستراليا بنسبة 10.0 في المائة في الربع الثاني 2021، على خلفية ارتفاع مبيعات الحبوب والمعادن والفحم.

وارتفعت الصادرات البرازيلية بنسبة 29.4 في المائة، مدفوعة بخامات الحديد وفول الصويا. ونمت الصادرات الروسية بنسبة 30.7 في المائة في الربع الثاني 2021، مستفيدة في الغالب من ارتفاع أسعار الطاقة.

تجارة الدول

وبلغت قيمة تجارة البضائع في أمريكا الشمالية (كندا، الولايات المتحدة، المكسيك) أعلى مستوياتها على الإطلاق في الربع الثاني 2021. ارتفعت صادرات كندا بنسبة 4.7 في المائة، مدفوعة بمنتجات الطاقة والغابات.

والمكسيك أيضا سجلت نموا قويا في هذا الربع، حيث ارتفعت الصادرات بنسبة 3.3 في المائة. وسجلت الولايات المتحدة نموا بنسبة 6.8 في المائة للصادرات في الربع الثاني 2021، بقيادة الطائرات والأدوية وأشباه الموصلات مع طلب قوي من كندا والمكسيك.

وشهدت الاقتصادات الأوروبية في مجموعة العشرين (خمس دول) زيادة ملحوظة في التجارة الدولية في الطائرات والمنتجات الزراعية والمستحضرات الصيدلانية، مدفوعة بشكل خاص بالطلب من الصين والولايات المتحدة.

وفي الربع الثاني 2021، سجل الاتحاد الأوروبي نمو الصادرات بنسبة 2.8 في المائة، فرنسا 1.3 في المائة، ألمانيا 1.3 في المائة، إيطاليا 4.0 في المائة. وارتفعت صادرات بريطانيا بنسبة 12.3 في المائة في الربع الثاني 2021، وهو انتعاش قوي بعد تباطؤ الربع الأول.

وكان الارتفاع في أسعار السلع الأساسية عاملا في زيادة الواردات بوتيرة أسرع من الصادرات في اقتصادات شرق آسيا الأعضاء في مجموعة العشرين (ست دول) في الربع الثاني 2021.

ونمت الصادرات من اليابان وكوريا بنسبة 2.7 و 2.2 في المائة. تجارة المركبات وقطع الغيار أدت إلى الزيادة بشكل خاص بالنسبة لكوريا.

وبعد النمو المذهل (18.6 في المائة) في الربع السابق، تراجعت الصادرات الصينية بنسبة 2.5 في المائة في الربع الثاني.

بدلا من ذلك، استمرت الواردات في التوسع (بزيادة 10.9 في المائة)، مع عمليات الشراء من المنتجات الزراعية والمعادن وأشباه الموصلات لا تزال قوية

أعمال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| دعا اجتماع وزراء الزراعة في مجموعة العشرين، الاقتصاديات الرائدة في العالم إلى بذل مزيد من الجهود لمكافحة الجوع والدعوة لمزيد...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلن وزراء المال في دول مجموعة العشرين، عن موافقتهم عن اتفاق الهندسة الضريبية الدولية، الذي وصف بـ “التاريخي” والأكثر استقرارًا...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| اجتمع وزراء مال دول مجموعة العشرين اجتماعات أمس، في مدينة البندقية الإيطالية، إذ من المقرر أن تستمر على مدار يومين....

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| اتفقت 130 دولة على أن تدفع الشركات متعددة الجنسيات حصتها العادلة من الضرائب، وهذا يعد “اتفاقاً تاريخياً”. ولكن هذا الاتفاق...