Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

المغرب تسعى لدعم رصيدها من النقد الأجنبي عبر صندوق النقد

النقد الأجنبي

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| تسعى الحكومة المغربية لدعم رصيدها من النقد الأجنبي من خلال الاستفادة من حقوق السحب الخاصة، التي أجازها صندوق النقد الدولي، لأعضائه من الدول، حسب مساهمته فيه.

ومن المفترض أن تستفيد الحكومة المغربية من حصة من المخصصات الجديدة من حقوق السحب الخاصة، بقيمة 650 مليار دولار.

ويسمح صندوق النقد الدولي للدول الأعضاء الحصول على حصة مالية لتعزيز الاحتياطي والمساعدة في تحقيق التعافي العالمي من جائحة كورونا.

النقد الأجنبي

وأكد محافظ البنك المركزي المغربي، عبد اللطيف الجواهري، أن حصة المغرب برسم حقوق

السحب الخاصة تصل إلى 1.2 مليار دولار، أي ما يماثل مساهمة المملكة في الصندوق التي تصل إلى 0.19 في المائة.

وأوضح الجواهري أنّ المبلغ الذي ينتظر أن يحصل عليه المغرب قبل نهاية العام سيوجه لتغذية

رصيد البلاد من النقد الأجنبي كما يمكن أن يساهم في تمويل الإنفاق.

ولفت البنك المركزي إلى أن رصيد العملات الأجنبية وصل إلى حوالي 33 مليار درهم (الدولار=

8.89 دراهم) في العام الحالي، ما يمثل حوالي سبعة أشهر من واردات السلع والخدمات.

ويأتي ذلك الرصيد بفعل السحوبات الخارجية للخزانة التي ستلجأ للسوق الخارجية من أجل

الاستدانة. ويرى مراقبون أنّه بمجرد إصدار حقوق السحب الخاصة يمكن استعمالها كرصيد نقد

أجنبي من أجل المساهمة في استقرار العملة المحلية، كما يمكن تحويلها إلى عملات قوية مثل اليورو والدولار بهدف تمويل الاستثمارات.

مميزات السحب الخاصة

وأوضح خبير المالية العمومية، محمد الرهج، أن استعمال حقوق السحب الخاصة له ميزة تتمثل

في أنه لا يحتسب ضمن المديونية الخارجية للمغرب.

وأضاف أن استعمال تلك المخصصات لن يكفي المملكة التي ستضطر للاستدانة كما في العام الماضي، مشدداً على أن سداد الدين الخارجي يجب أن يتم عبر إصلاح جبائي ينمي إيرادات الدولة.

ويعتبر الرهج أنّ الاستدانة يبررها حجم العجز في الموازنة الذي ينتظر أن يصل في العام الحالي إلى 7.1 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وهو عجز تراهن الحكومة على تقليصه على المدى المتوسط.

ويرتقب أن تصل المديونية الخارجية والداخلية للخزانة العامة للمملكة في العام الحالي إلى 77.8 في المائة من الناتج الإجمالي المحلي، و80 في المائة في العام المقبل، بعدما وصلت في العام الماضي إلى 76.4 في المائة.

مال

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع العجز التجاري المغربي بنسبة عالية وصلت إلى 13% ليسجل 97.4 مليار درهم (11 مليار دولار) في النصف الأول من...

أعمال

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتزم دولة المغرب إقرار خطة تتضمن إلغاء دعم السكر والدقيق والغاز لأغراض الاستعمال المنزلي مع قدوم عام 2024 القادم. وجاء...

تجارة

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت نسبة الديون المتعثرة في المغرب إلى 8.2% من صافي التسهيلات المصرفية في نهاية 2020 ومن 7.5% نهاية 2019، حسب...

تجارة

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت معاملات المغرب التجارية مع قارة أوروبا، 11.5% خلال عام 2020 مقارنة بعام بالعام الذي سبقه، لتسجل 50 مليار دولار....