Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

العراق: أرقام صادمة عن البطالة المقنعة والفساد في مؤسسات الدولة

البطالة المقنعة

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| كشفت أرقام حديثة صادرة عن مسؤولين عراقيين، أرقاما صادمة عن البطالة المقنعة والفساد والمحسوبية في مؤسسات الدولة.

وأكد المسؤولون أن أكثر من 40% من أعداد الموظفين الحكوميين يندرجون تحت مسمى “البطالة المقنعة”، وأنهم يتقاضون رواتب شهرية كبيرة ترهق ميزانية الدولة.

وتعاني العراق من أزمة فساد “التعيينات الحزبية”، ووفق مراقبون فإن الحلول في الظرف الحالي غير ممكنة إلا بالتخلص من الفساد والمفسدين.

البطالة المقنعة

مسؤول حكومي عراقي قال إن “عملية تنظيم البيانات، التي تجريها حاليا وزارة التخطيط عن

موظفي الدولة، كشفت أن أكثر من 40 بالمائة من الموظفين يندرجون ضمن البطالة المقنعة”.

وأوضح في تصريح صحفي أن “هؤلاء لا يجرون أي أعمال في مؤسساتهم بحسب عناوينهم الوظيفية”.

وأشار المسؤول، الذي رفض ذكر اسمه، إلى أن “هؤلاء يحصلون على رواتب مساوية لأقرانهم

المنتجين في المؤسسات الأخرى”.

وأشار إلى أن “هناك حالة من عدم التنظيم في وزارة التخطيط، على مدى الحكومات المتعاقبة،

بالنسبة للموظفين وتبويبات عملهم.

كما لا توجد إحصاءات دقيقة للأعداد، ولا حتى بيانات واضحة للمهام المكلفين بها”. وأكد أنّ

“حالة الفوضى استفاد منها هؤلاء الموظفون الذين يتقاضون رواتب من دون جهد يبذل”.

وتجري وزارة التخطيط منذ فترة عملية تنظيم بيانات الموظفين ضمن منصة إلكترونية.

وقال المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي، في تصريح صحفي مؤخرا، إن “اللجنة الخاصة

في الوزارة ما زالت تواصل عملها لإكمال المنصة الإلكترونية للرقم الوظيفي لجميع موظفي الدولة العراقية”.

وبين أن “عدد الموظفين الذين استكملت بياناتهم ضمن المنصة المذكورة بلغ لغاية الآن مليونين و955 ألف موظف”. وأشار إلى أنّ “العمل ما زال مستمراً لاستكمال البيانات لموظفي الدولة كافة”.

عمل عشوائي!

وتواجه وزارة التخطيط العراقية بانتقادات بسبب “عشوائية” العمل وعدم التنظيم، فيما يؤكد مسؤولون أن أحزاب السلطة هي التي تسببت بذلك.

رئيس لجنة الخدمات والإعمار في البرلمان السابق النائب وليد السهلاني أكد، أن “أعداد الموظفين بالعراق خارج إطار التخطيط، وهم اليوم بأعداد كبيرة جداً، وهو واقع حال لا تمكن معالجته”.

وأشار إلى أن “موضوع الحوكمة الإلكترونية استثمرته الكثير من دول العالم وحقق تنظيماً ونجاحاً كبيراً، ولا بد أنّ يكون هناك توجه للعراق نحو ذلك”.

ودعا إلى “رؤية فنية قانونية لوجود هذا العدد الكبير من الموظفين، ومحاولة استثمار وجودهم في جوانب مهمة بالعمل لاستثمار طاقاتهم وعدم هدرها بسبب عدم التنظيم وتقسيم المهام ومتابعتها”.

من جهتها، أكدت عضو اللجنة الاقتصادية في البرلمان المنحل ميادة النجار أن البطالة المقنعة أثرت، بشكل كبير، على اقتصاد البلد وعلى أداء المؤسسات الحكومية.

تواجه وزارة التخطيط العراقية بانتقادات بسبب “عشوائية” العمل وعدم التنظيم، فيما يؤكد مسؤولون أنّ أحزاب السلطة هي التي تسببت بذلك

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.