Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

أسعار النفط تحافظ على مستويات منخفضة بعد سلسلة خسائر

السعودية تتصدر واردات الصين النفطية في شهر أغسطس

نيويورك- بزنس ريبورت الإخباري|| استطاعت أسعار النفط الحفاظ على المستويات المنخفضة التي سجلتها أمس، والتي جاءت لرابع جلسة على التوالي.

وجاء استقرار أسعار النفط، مدفوعاً بالمخاوف المتصاعدة من أن انتشار فيروس كورونا قد يعيق تعافي الاقتصادات الرئيسية، مما قد يعر للخطر انتعاش استهلاك الطاقة.

وتم تداول خام غرب تكساس الوسيط بالقرب من 67 دولارًا للبرميل، اليوم الأربعاء في نيويورك، بعد تراجعه بنسبة 4% تقريبًا في أطول سلسلة خسائر منذ مارس، فيما يتداول برنت تحت 70 دولاراً للبرميل.

أسعار النفط

من بين البيانات الأخيرة، تراجعت مبيعات التجزئة الأميركية في يوليو بأكثر من المتوقع، وتباطأ

النشاط الاقتصادي الصيني خلال الشهر الماضي. وقد أدى ذلك إلى النفور من المخاطرة، كما

أضر صعود الدولار بأسعار السلع الأساسية.

مع ذلك، يبدو أن مخزونات النفط الخام الأميركية في انخفاض. وقد أفاد معهد البترول الأميركي

الممول من قبل القطاع، أن المخزونات تراجعت بمقدار 1.16 مليون برميل الأسبوع الماضي، بما

في ذلك السحب من مركز التخزين الرئيسي في كوشينغ، أوكلاهوما، وفقًا لأشخاص مطلعين

على البيانات. كما تقلصت إمدادات البنزين بنحو مليوني برميل.

بعد الارتفاع في النصف الأول حيث أكسبت برامج التطعيم النشاط الاقتصادي قوة دفع

وانتعاش، توقف صعود النفط الخام عن مساره في الأسابيع الأخيرة. ومنذ الإغلاق في منتصف

شهر يوليو عند أعلى مستوى منذ عام 2018، انخفض الخام الأميركي بأكثر من 10%، مع تقليص

بعض البنوك العالمية توقعاتها للأسعار لبقية العام.

وبينما واجه الطلب صعوبات، حافظت منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وحلفاؤها ومن بينهم روسيا، على مساعيهم لتخفيف قيود الإمدادات التي فرضوها في المرحلة الأولى من الوباء. وسوف يتوسع إنتاج التحالف بمقدار 400 ألف برميل يوميًا هذا الشهر.

متحور كورونا

في سياق ذي صلة، تراجعت أسعار النفط قبل يومين بضغط من متحور دلتا “كورونا”، وكذلك ارتباك بيانات الطلب والعرض التي تظهر تباينا واضحا خلال الفترة الماضية، في ظل بيانات صينية ضعيفة.

وتعاني بيانات الطلب والعرض من أسعار النفط، في ظل ترقب لبحث مصير الزيادات الشهرية التي بدأت الشهر الجاري، والتي تقدّر بـ 400 ألف برميل يوميا، في الاجتماع المزمع في سبتمبر المقبل.

ووفق خبراء، فإنه من المتوقع أن تعود دول أوبك+ لتثبيت الإنتاج انتظارا لتعافي الطلب بشكل مستقر، بينما يرى آخرون أن “أوبك+” ستمضي قدما في خطتها السابقة.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.