Connect with us

Hi, what are you looking for?

بزنس ريبورت الاخباري

أعمال

قيود كورونا تلغي إقامة آلاف الوافدين للكويت في عام الجائحة

قيود كورونا والكويت

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| أنهت جائحة كورونا والقيود المفروضة على حركة السفر، إقامة آلاف الوافدين في الكويت، الذين علقوا في بلادهم وحالت قيود كورونا دون رجوعهم للكويت.

ووفق وثيقة صادرة عن هيئة القوى العاملة الكويتية، فإن جائحة كورونا أسقطت إقامة 692 ألف وافد إلى الكويت، بعد أن انتهت اقامتهم دون مقدرتهم على العودة لعملهم.

وتعد العمالة الوافدة المصرية، هي النسبة الأكبر من الوافدين المنتهية اقامتهم، حيث يبلغ عددهم 307 آلاف شخص، يتبعهم الهنود البالغ عددهم 192 ألفا.

قيود كورونا

واعتبر مصدر كويتي حكومي أن السلطات منحت الوافدين في الخارج فرصة لتجديد الإقامة وهم في الخارج، ولكن الآلاف لم يقوموا بذلك خلال فترة السماح التي جرى تحديدها، وبالتالي، تسقط إقاماتهم وهم في الخارج.

وقال المصدر إن هناك ما يقرب من 22 ألف إذن عمل يتم إلغاؤها شهريا منذ بداية أزمة جائحة كورونا.

وأشار إلى أن هناك أيضا آلاف المغادرين بشكل طوعي، بسبب إنهاء خدماتهم أو بسبب تشديد إجراءات تجديد إقاماتهم، مثل قرار عدم تجديد إقامة من تجاوز الـ 60 عاما.

وفي السياق، أكد مصدر من وزارة الهجرة المصرية أنه بسبب قرار السلطات الكويتية أخيرا وقف السماح بدخول غير المواطنين إلى البلاد في إطار الإجراءات الاحترازية، فإن هناك أكثر من 11 ألف مصري عالقون في الإمارات وتركيا والبحرين.

وأشار المصدر إلى أن غالبية العالقين في الخارج عادوا إلى مصر مرة أخرى إلى حين إعادة فتح مطار الكويت، غير أن هناك نحو 4200 شخص لا يزالون عالقين في الإمارات وتركيا، في انتظار السماح بعودتهم إلى الكويت.

رحيل الآلاف

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الاقتصادية الكويتية أحمد الملا، إن رحيل مئات الآلاف من الوافدين وتداعيات أزمة كورونا أثر بشكل سلبي على مختلف القطاعات الاقتصادية، خصوصا القطاع العقاري الذي يشهد ركودا غير مسبوق.

فضلا عن قطاعات مثل السياحة والتجارة بالتجزئة، محذرا مما وصفها بـ”القرارات العشوائية” التي قد تحمل نتائج كارثية على الاقتصاد.

في حين، قال أستاذ الاقتصاد في جامعة الكويت محمد الهاجري إن “هناك مخاوف من هجرة جماعية للوافدين خلال الفترة المقبلة بسبب القرارات الحكومية العشوائية والمتخبطة، مثل قرار فرض حظر التجول الذي سيتسبب في تسريح الآلاف من العمال بسبب توقف الأنشطة”.

وأشار الهاجري، إلى أن هناك العديد من أصحاب الأعمال سرّحوا موظفيهم أو منحوهم إجازات لحين انتهاء حظر التجول المفروض.

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.