Connect with us

Hi, what are you looking for?

Bnreport Business News Report

مال

ساما تطلق نظام المدفوعات الفورية بين البنوك

نظام المدفوعات الفورية

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| أطلق البنك المركزي السعودي “ساما” نظام المدفوعات الفورية بين البنوك السعودية، والذي سيبدأ العمل به في الحادي والعشرين من الشهر الجاري.

وقال البنك إنه جرى إطلاق نظام المدفوعات الفورية بعد انتهاء المرحلة الأولى التجريبية لتفعيل النظام مع عدد من البنوك المحلية.

وأشار إلى أن النظام الجديد سيمكن المؤسسات المالية والشركات والأفراد من إتمام عمليات التحويل بين البنوك بشكل فوري على مدار 24 ساعة، وطوال أيام الأسبوع.

المدفوعات الفورية

ويشرف البنك المركزي على النظام الجديد الذي يعد خطوة أساسية لتعزيز مركز السعودية كإحدى الدول التي تقدم خدمات القطاع المصرفي ونظام المدفوعات الفورية والتقنية المالية، وتحويلها إلى مركز في قطاع التقنية المالية.

وبحسب بيان البنك المركزي، سيساهم النظام في تنفيذ مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي، وهو أحد برامج رؤية المملكة 2030 في التحوّل إلى مجتمع أقل اعتمادا على النقد.

وأوضح البنك المركزي أن النظام الذي طورته المدفوعات الفورية، سيعزز التنمية الاقتصادية عبر زيادة فاعلية المعاملات المالية بين جميع الأطراف في قطاعي الشركات والتجزئة، وتمكين المؤسسات المصرفية، وشركات التقنية المالية، من تحسين المنتجات المالية الحالية، وإدارة التدفُّقات النقدية لقطاع الأعمال.

وسيعمل نظام المدفوعات الفورية الجديد أيضا على زيادة الشفافية في المدفوعات بين الشركات والأفراد.

كما سيتيح النظام، وفقا للبنك المركزي، للعملاء في تنفيذ الحوالات المالية بين الحسابات في البنوك المحلية بشكل فوري، وبرسوم أقل من النظام الحالي للحوالات بين البنوك.

عملية تسوية

وفي وقت سابق، أعلن صندوق النقد العربي والبنك المركزي السعودي “ساما”، إدراج الريال السعودي عملة تسوية في منصة “بُنى” للمدفوعات العربية، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة للصندوق.

وسيتولى البنك الأهلي التجاري السعودي، أكبر بنوك المملكة، دور بنك التسوية للريال.

وسيكون الريال السعودي ثالث عملة عربية للتسوية مدرجة في المنصة إلى جانب الدرهم الإماراتي، والجنيه المصري.

ويعد الريال السعودي من بين العملات الأكثر استخداما في المدفوعات البينية العربية.

وترى السعودية أن إدراج الريال في المنصة، أمر أساسي في تحقيق رؤيتها لتمكين الاقتصادات العربية، وتعزيز التكامل المالي الإقليمي من خلال تشجيع استخدام العملات العربية في مقاصة وتسوية المعاملات عبر الحدود.

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

%d مدونون معجبون بهذه: