Connect with us

Hi, what are you looking for?

Bnreport Business News Report

أعمال

القطاع العقاري القطري يستمر في الصدارة ويحقق قفزات خلال 2020

القطاع العقاري
القطاع العقاري في دولة قطر

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| لا يزال القطاع العقاري القطري في صدارة القطاعات الاقتصادية القطرية، محققا نموا نسبته 36.2% على أساس سنوي خلال عام 2020.

ولم تمنع جائحة كورونا من بلوع تعاملات القطاع العقاري القطري 31 مليار ريال (8.5 مليارات دولار).

وقال تقرير شركة “الأصمخ” للمشاريع العقارية، إن نمو قيم التعاملات العقارية يعكس إقبال المستثمرين على القطاع العقاري كاستثمار آمن، رغم الظروف الاقتصادية المتأثرة بتداعيات جائحة كورونا.

قفزات نوعية

ولفت التقرير إلى أن قطاع العقارات سيستمر بتصدر المركز الأول بين القطاعات الاقتصادية كافة، من حيث معدلات الإنفاق خلال العام الحالي، كما سيواصل تحقيق قفزات نوعية مصحوبة بنمو متزايد في عمليات الإنشاء.

وتوقع نمو حجم صفقات بيع الفلل خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 5% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأوضح أن ذلك يعود لزيادة في معدلات الاستفسار من قبل الأفراد والمستثمرين على تملك الفلل، خاصة في المناطق التي سمح فيها بتملك غير القطريين العقارات.

ومن المرجح أن تشهد أسعار الشقق في اللؤلؤة استقرارا خلال النصف الأول من العام الحالي، بذات القيم المسجلة في الربع الرابع من العام الماضي.

وتتراوح الأسعار بين 12 ألفا إلى 22 ألف ريال للمتر المربع الواحد، وذلك حسب المطور العقاري.

تعامل باقتدار

ويرى مدير شركة إنشاءات بناء وتطوير عقاري عمار الخالد، أن القطاع العقاري هو الملاذ الآمن ولا تطاوله المخاطر في

أوقات الأزمات.

ومن الطبيعي أن يتفوق القطاع العقاري في حجم النمو وحركة التداول خلال جائحة كورونا التي ضربت الاقتصادات.

وأوضح الخالد أن الحكومة القطرية تعاملت مع أزمة كورونا باقتدار، حيث قدمت الدولة دعما ومحفزات مالية واقتصادية

للقطاع الخاص بـ75 مليار ريال.

استثمارات وعوائد

فيما أعلن مصرف قطر المركزي تأجيل أقساط القروض المستحقة والفوائد أو العوائد المترتبة عليها في جميع البنوك العاملة في

قطر، لمن يرغب من القطاعات المتضررة.

علاوة على توفير سيولة إضافية للبنوك، وزيادة الصناديق الحكومية استثماراتها في البورصة بمبلغ 10 مليارات ريال، وغيرها

من أوجه الدعم كالإعفاء من الإيجارات للمناطق اللوجستية والصناعات الصغيرة والمتوسطة عدة أشهر.

وأكد المقاول أن هذا الدعم زاد من فاعلية القطاع العقاري خلال الأزمة، وأصبح الوجهة الأولى للاقتصاديين والمستثمرين، متوقعا

أن يحافظ على نسب النمو المرتفعة خلال العام الجاري.

وبلغ حجم تداول العقارات في عقود البيع المسجلة لدى إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل، خلال الفترة من 17 إلى 21

يناير الجاري، قرابة 593 مليون ريال.

شملت أراضي فضاء ومساكن وعمارات سكنية ومباني متعددة الاستخدام وأراضي فضاء متعددة الاستخدام.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والعالمية انقر هنا

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

%d مدونون معجبون بهذه: