Connect with us

Hi, what are you looking for?

Bnreport Business News Report

العالم

25% من الطعام المًهدر سنوياً يكفي لسد احتياج 870 مليون جائع في مختلف أنحاء العالم

الطعام
25% من الطعام المًهدر سنوياً يكفي لسد احتياج 870 مليون جائع في مختلف أنحاء العالم

بزنس ريبورت الإخباري- كشفت الأستاذة الجامعية في الجامعة التركية (مديبول)، نهال بويوك أوصلو، بأن كميات كبيرة من الطعام يتم إهدارها في كافة دول العالم، سواء من الطعام المنزلي ووجبات المطاعم وغيرها.

وأوضحت الأكاديمية الجامعية، بأن 25% من كمية الغذاء الذي يتم إهداره حول العالم بشكل سنوي، يكفي لسد احتياج 870 مليون جائع في مختلف أنحاء العالم.

حيث تصل قيمة ما يتم إهداره من كميات الغذاء في الدول الصناعية بشكل سنوي لحوالي 680 مليار دولار، وبقيمة 310 مليار دولار في الدول النامية.

فيما تشكل حصة الفرد من الانتاج الغذائي بنحو 900 كيلوغرام سنوياً في الدول مرتفعة الدخل، في حين تبلغ في المناطق الفقيرة لـ 460 كيلو غرام.

وبيّنت الأكاديمية التركية بأن الطعام المهدر يكون من خلال، ما يتم فقده في مرحلة الحصاد والنقل حتى الوصول إلى تجار التجزئة، والهدر الغذائي وهو ما يُهدر في مرحلة تجارة التجزئة أو من قبل المستهلك النهائي.

وواصلت نهال بويوك أوصلو، حديثها ” بأن 40% من الطعام المهدر في الدول النامية يتم فقده في مرحلة ما بعد الحصاد والنقل إلى تاجر التجزئة “.

وبأن ” أكثر من 40% من الطعام المهدر في الدول الصناعية يجري فقده في مرحلة تجارة التجزئة، ومن قبل المستهلك النهائي الذي يقوم بشراء ما يزيد عن حاجته “.

عمل خطط

وتابعت بأن لا بد من وجود خطط عاجلة على المستوى المحلي والعالمي؛ وذلك للتغلب على هذه الإشكالية، والتي تؤدي بطبيعة الحال إلى أزمات مناخية و بيئية واقتصادية.

وذلك يعني أن هدر الطعام يجعل ما تم استهلاكه من المياه والتربة والطاقة والجهد ورأس المال دون جدوى.

كما أن ” انبعاث الغازات من الدفيئات، والتي تُنتج دون فائدة تساهم في حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري والتغير المناخي “.

وأشارت أوصلو إلى أنه ومن المتوقع ” بأن يبلغ عدد سكان العالم إلى 9.8 مليار نسمة في العام 2050، ما سيزيد من حاجة البشر للغذاء بنسبة 60%، مقارنة بالاحتياج الحالي”.

ونوهت إلى أنه ووفقاً لبانات الأمم المتحدة، فإن العالم يهدر كل عام نصف ما ينتجه من الخضار والفواكه.

ووجهت دعوتها للعمل على وضع خطط محلية ودولية للتغلب على أسباب مشكلة هدر الطعام وتنفيذ هذه الخطط.

وأكدت بأنه يمكن التغلب على مشكلة إهدار الغذاء، وذلك من خلال تكاتف جهود الحكومات والمنظمات الدولية المعنية

ومؤسسات المجتمع المدني، واتخاذ الإجراءات اللازمة، والعزم على تطبيق ونشر هذه الإجراءات.

ورأت الأكاديمية أوصلو، بأنه وللحد من هذه الإشكالية ينبغي تحديد المراحل التي يحدث فيها فقد وإهدار الطعام حتى يصل

إلى المستهلك النهائي.

ويجب وضع استراتيجيات لمنع فقد وإهدار الطعام بعد شرائه.

عدم المساواة

وقالت: بأن ” عدم المساواة في الوصول للغذاء يمكن أن يتسبب في هجرات جماعية وفوضى أو نزاعات وحروب بالعالم “.

واعتبرت  ” ترك بعض البشر كضحايا للجوع، تقصيراً في حق الإنسانية “.

واظهر تقرير وزارة التجارة التركية للعام 2018، حول إهدار الغذاء بأن 5.4% من المستهلكين يقومون بإلقاء الطعام الفائض،

وبأن 23% من الغذاء الذي يتم شراؤه في تركيا، يُلقى في القمامة دون أن يتم استهلاكه.

ووجدت ان 31% من المستهلكين يتسوقون بقائمة يتم إعدادها مسبقاً لمواد التي يحتاجونها، بينما يقوم المعظم بالتسوق بشكل عشوائي.

وساهمت حملة ” منع إهدار الخبز”، والتي نفذتها تركيا في العام 2013، في خفض نسبة إهدار الخبز بنسبة 18%، ما أسهم في

توفير 300 مليون ليرة تركية.

وذكرت الأكاديمية التركية، نهال بويوك أوصلو، جملة من الإجراءات التي تساعد في الحد من إهدار الأغذية، ومنها:

1.    تعاون القطاع العام مع قطاع الصناعة والمستهلكين والأكاديميين ومنظمات المجتمع المدني والحفاظ على البيئة.

2.    يجب وضع خطط على المستويين المحلي والعالمي لتحقيق أعلى معدلات استهلاك للأغذية المنتجة.

3.    التركيز على زيادة وعي المستهلك.

4.    القضاء على فقد وإهدار الغذاء المستمر في أماكن التخزين.

5.    اتباع المستهلكين للحميات الغذائية والصحية بشكل دائم.

6.    تحديد أكثر أنواع الطعام التي يحدث فيها الهدر أثناء الاستهلاك في المنزل وشراء الأطعمة على قدر الاحتياج فقط.

7.    الانتباه لبيانات المنتجات الغذائية الخاصة بمدة الصلاحية وظروف الحفظ والتخزين.

8.    توزيع الطعام الفائض الذي لا يزال صالحا للاستهلاك على المحتاجين بدلاً من رميه في القمامة.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والدولية انقر هنا

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

%d مدونون معجبون بهذه: