Connect with us

Hi, what are you looking for?

Bnreport Business News Report

العالم

“الصحة العالمية” تبدأ تحقيقها في “منشأ كورونا”

فريق منظمة الصحة العالمية في مدينة ووهان الصينية

بكين- بزنس ريبورت الإخباري|| بدأ فريق منظمة الصحة العالمية الموجود في مدينة ووهان الصينية، رحلته في التحقيق بالمدينة التي كانت منشأ فيروس كورونا الذي يجتاح العالم.

ووصل فريق المنظمة، مدينة ووهان، قبل أسبوعين، وأمضوا فترة الحجر الصحي، قبل الشروع في التحقيق الميداني صباح اليوم الخميس.

واستقل الفريق، الحافلات، وانطلق من المدخل المقيم فيه، إلى وجهة مجهولة في مدينة ووهان.

دراسات عدة

وكان فيروس كورونا، ظهر في مدينة ووهان مع نهاية عام 2019، قبل أن يلف العالم ويحصد أرواح الملايين.

ووصل فريق خبراء منظمة الصحة العالمية إلى الصين في 14 يناير الجاري، للتحقيق في منشأ فيروس كورونا.

ووفق المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، فإن العلماء، وهم من دول عدة، سيركزون خلال زيارتهم على كيفية انتقال فيروس كورونا إلى البشر.

وستبدأ الدراسات في ووهان لتحديد المصدر المحتمل للتفشي في الحالات الأولى.

وظل أصل الفيروس حتى الآن مصدرا للتكهنات بشكل كبير، وتتركز معظمها حول احتمال أن تكون الوطاويط حملت الفيروس

ونقلته إلى البشر من خلال الغذاء أو الدواء في الأسواق الشعبية الصينية.

تغيير العالم

ومنذ ظهوره، قتل الوباء أكثر من مليوني شخص في جميع أنحاء العالم، وبدل شكل الحياة تماما، فيما تتواصل الجهود المبذولة

لتطعيم الناس وتواجه عوائق عدة مثل الفوضى، ومحدودية الإمدادات في بعض الأماكن.

وشكلت ووهان الجزء الأكبر من حوالي 4635 حالة وفاة في الصين بسبب كورونا، وهو رقم ظل ثابتا إلى حد كبير لعدة أشهر.

من المبكر الحديث

وأشار إلى أن المنظمة العالمية كانت أكدت قبل أيام أنه من المبكر جدا التوصل إلى أي استنتاجات تتعلق بعمل بعثتها في ووهان

وما إذا كانت جائحة كورونا بدأت من الصين فعلا.

وقال مايكل رايان، مدير برنامج الطوارئ في المنظمة في حينه، إن “كل الفرضيات مطروحة على الطاولة.

ومن المؤكد أن من المبكر جدا التوصل في شكل دقيق إلى استنتاج حول مكان ظهور هذا الفيروس، سواء داخل الصين أم خارجها.

أضاف: “هناك ملاحظات علمية مختلفة في مناطق مختلفة من العالم وجميعها على قدر كبير من الأهمية لأنها تشكل الصورة المتكاملة”.

وكان فريق خبراء المنظمة الدولية وصل إلى المدينة الصينية في 14 يناير للتحقيق في منشأ الفيروس، بعد أكثر من عام على

ظهور أولى الإصابات.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والعالمية انقر هنا

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

%d مدونون معجبون بهذه: