Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

السودان: إقرار موازنة 2021 بزيادة 170% عن العام الماضي

الخرطوم- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلن مجلس الوزراء السوداني، إقراره موازنة العام 2021، والتي ستواصل فيها الحكومة دعم القمح والدواء وغاز الطهي والكهرباء في الموازنة الجديدة.

وقالت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي، هبة محمد علي إن “مجلس الوزراء أقر في جلسة برئاسة عبد الله حمدوك رئيس الوزراء، موازنة 2021 توطئة لعرضها في الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء”.

ووفقا للوكالة السودانية للأنباء، فإن الموافقة النهائية يجب أن تصدر عن اجتماع مشترك مع مجلس السيادة.

فاقت الصرف

وأشارت الوزيرة إلى أن النسبة المخصصة للصرف في هذا الجانب فاقت الصرف الذي شملته موازنة العام الماضي في التعليم والتي تقدر بمبلغ 137 مليار جنيه، بنسبة 12.5%، بزيادة بلغت 170% مقارنة بالعام الماضي.

وعملت الحكومة السودانية في موازنة 2021، على تخصيص مبالغ لمعاش المواطنين والحماية الاجتماعية بمبلغ 260 مليار جنيه، بنسبة 24% من تقديرات الموازنة.

وشملت الموازنة على الدعم النقدي للأسر وبرنامج إعادة تأهيل قطاع المواصلات القومية وبرنامج “سلعتي”، وبرنامج توظيف الشباب ومواصلة الدعم للقمح والدواء وغاز الطبخ والكهرباء.

وفي عام 2020، ألغت الحكومة السودانية دعمها لواردات البنزين والديزل مما أدى إلى ارتفاعات حادة في أسعار السلعتين الأساسيتين.

ولتلافي ذلك، ومن خلال برنامج لدعم الأسر سيتم صرف مبالغ نقدية شهرية مباشرة إلى ما يصل إلى 80% من السكان

لمواجهة تداعيات رفع الدعم، وتم وضع البرنامج تحت إشراف البنك الدولي وبتمويل دولي.

مضاعفة الميزانية

وقال بيان مجلس الوزراء إن 24% من الميزانية، بما يعادل 260 مليار جنيه (4.73 مليار دولار على أساس سعر الصرف الرسمي)، ستُخصص لذلك البرنامج ولأوجه الدعم الأخرى ولبرامج للأمن الاجتماعي.

وجاء في بيان الوزيرة، أنه وللمرة الأولى في تاريخ السودان الحديث يفوق الصرف على التعليم ميزانية الدفاع، فضلا عن

الصرف على الوجبة المدرسية وبرامج محو الأمية وتعليم الكبار وتدريب المعلمين وتطوير المناهج وتأهيل المدارس الفنية.

وتضاعفت ميزانية التعليم العالي والبحث العلمي في الموازنة الجديدة بثلاثة أضعاف، بزيادة الإنفاق على البحث العلمي المرتبط بزيادة الإنتاجية.

أزمة شديدة

والجدير بالذكر أن دولة السودان، تعيش أزمة اقتصادية شديدة، بلغ التضخم 254% في نوفمبر، كما وشهد الجنيه السوداني

انخفاضا كبيرا العام الماضي، حيث سجل تراجعا بحوالي 263 للدولار في السوق السوداء.

وأوضح مصدر حكومي، أن الموازنة اشتملت معدل تضخم مستهدفا بنهاية 2021 عند 95%، وأن الموازنة الجديدة تستهدف

نمو الناتج المحلي الإجمالي بـ 1.7%، وتوقعت عجزاً يعادل 1.4% من الناتج المحلي الإجمالي.

كما تم احتساب السعر الرسمي لحساب الميزانية بـ 55 جنيه سوداني للدولار.

وقال الناطق باسم حكومة السودان فيصل محمد صالح، أن مجلس الوزراء أجّل في اجتماعه النظر في قانون نقابات العاملين

لحين عرضه على جهات الاختصاص، لتحقيق مزيد من التوافق حول مشروع القانون.

وأضاف الناطق فيصل، أنه تم اخضاع الموازنة العامة لملاحظات وتعديلات تمهيداً لأن يتم رفعها للاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والدولية انقر هنا

أعمال

الخرطوم- بزنس ريبورت الإخباري|| انعكست الأثار المترتبة على قرار الحكومة السودانية الانتقالية بزيادة الدولار الجمركي مؤخراً، على أسعار البضائع والسلع الأساسية في الأسواق السودانية،...

أعمال

الخرطوم- بزنس ريبورت الإخباري– وقعت الحكومة السودانية اتفاقية منحة جديدة من البنك الدولي بقيمة 390 مليون دولار؛ لتمويل المرحلة الثانية من برنامج (ثمرات) الحكومي...

مميز

جنيف – بزنس ريبورت الإخباري|| حث منسق الشؤون الإنسانية بالإنابة في السودان، أكسل بيسكوب، المانحين على تقديم مساهمات مبكرة ومرنة لخطة الاستجابة الإنسانية للسودان...

أعمال

بزنس ريبورت الإخباري– قال مركز كارنيغي للشرق الأوسط إن الإمارات تستحوذ على أغلب صادرات الذهب من السودان وسط شبهات تهريب. وأشار المركز إلى زيادة...