Connect with us

Hi, what are you looking for?

بزنس ريبورت الاخباري

مال

كورونا تُكبد شركة الخطوط السعودية للتموين خسائراً بـ 334.7 مليون ريال في العام 2020

الخطوط الجوية السعودية

السعودية- بزنس ريبورت الإخباري || أظهرت النتائج المالية لشركة الخطوط السعودية للتموين، اليوم الاثنين، تحولها للخسائر خلال العام 2020؛ بالمقارنة مع صافي أرباحها في العام 2019.

شركة الخطوط السعودية

وتكبدت شركة الخطوط السعودية للتموين، وهي شركة تموين تابعة إلى مجموعة الخطوط السعودية القابضة، صافي خسارة بعد الزكاة والضريبة، بنحو 334.7 مليون ريال، مقارنة بصافي أرباح بلغت 463.9 مليون ريال في العام 2019.

وأرجعت شركة الخطوط السعودية للتموين، سبب تكبدها الخسائر؛ إلى الإيقاف المؤقت للرحلات التجارية الداخلية والدولية، في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة تفشي كورونا، اعتباراً من منتصف مارس 2020.

كما لفتت الشركة، إلى أن الإيقاف المؤقت للرحلات أثر بشكل مباشر على أعمال الشركة، مما أدى إلى انخفاض الإيرادات بنحو 57%.

وأضافت بأن جائحة كورونا أثرت بشكل غير مباشر على الاستثمار في حقوق الملكية في الشركة السعودية الفرنسية، مما حمّلها خسارة قيمتها 11.6 مليون ريال خلال عام 2020.

وأشارت الخطوط السعودية للتموين، إلى تسجيلها مخصص انخفاض في القيمة بـ 22.9 مليون ريال، خلال العام الماضي، وارتفاع مخصص الديون المشكوك في تحصيلها مقابل الذمم المدينة بحوالي 30.1 مليون ريال.

كما ونفذت الشركة العديد من المبادرات التي تهدف إلى زيادة كفاءة التشغيل، والتي من شأنها الحد من تأثير الجائحة على ربحية الشركة من خلال ضمان استمراريتها وقدرتها التنافسية، مما أدى لتخفيض تكلفة العاملين وتكلفة الإيجار والصيانة.

 فيما سجلت الشركة خسائر تراكمية في نهاية العام 2020، وصلت قيمتها إلى 313.8 مليون ريال، وتمثل ما نسبته 38.26% من رأس المال، ويرجع ذلك إلى تعطل العمليات التجارية بسبب جائحة فيروس كورونا.

تقليل الخسائر

وقالت الخطوط السعودية للتموين، بأنها تسعى لتحقيق هدفها الاستراتيجي لتقليل الخسائر التي تتكبدها، وذلك من خلال تطبيق الرقابة على المصاريف التشغيلية والمصاريف العمومية والإدارية مع التركيز بشكل خاص على تكاليف الموظفين.

إلى جانب الاستمرار في عمليات الرقابة على تكلفة المواد والبضائع دون التأثير على الخدمات المقدمة للعملاء.

وكانت النتائج المالية للشركة خلال الربع الثالث من العام 2020، أظهرت تحقيق الشركة صافي خسارة بنحو 106.5 مليون ريال، مقارنة بأرباح قيمتها 142 مليون ريال لذات الربع من العام السابق.

كما وبلغ إجمالي خسائر الشركة في (يناير/ سبتمبر)، من العام 2020، نحو 234.7 مليون ريال، مقارنة بأرباح قيمتها 362.6 مليون ريال، في ذات الفترة من العام 2019.

You May Also Like

مال

Neque porro quisquam est, qui dolorem ipsum quia dolor sit amet, consectetur, adipisci velit, sed quia non numquam eius modi tempora.

تكنولوجيا

على الرغم من صعوبة عام 2020 ماليا، الا ان الحصول على جهاز جديد يكون بمواصفات وقدرات جيدة وبسعر مقبول  يعتبر من الصفقات المربحة. وفي...

مميز

بزنيس ريبورت الإخباري – لم يكن عام 2020 مجرد عام ينتهي والسلام، فقد كان صعبا جدا على العالم بسبب جائحة كورنا، وكان أصعب على...

العالم

Nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.