Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

(77 مليار دولار) الخسائر الاقتصادية بفعل الكوارث الطبيعية بالعالم بالنصف الأول

الخسائر الاقتصادية

سويسرا- بزنس ريبورت الإخباري|| بلغت الخسائر الاقتصادية الناجمة عن الكوارث الطبيعية حوالي 77 مليار دولار في جميع أنحاء العالم في النصف الأول من العام الماضي.

وذكرت شركة إعادة التأمين السويسرية “سويس ري”، أن الخسائر الاقتصادية انخفضت بنسبة 33% خلال عام واحد.

وقالت الشركة، في بيان، إن المبلغ أقل أيضا من المتوسط خلال عشر سنوات، الذي يتجاوز 108 مليارات دولار.

الخسائر الاقتصادية

وأفادت الشركة، بأن الحصة التي سيتعيّن على شركات التأمين تغطيتها للكوارث الطبيعية

أعلى من المستويات المعتادة، موضحة أنه الفصل الأكثر كلفة منذ 2011 في هذا القطاع.

وسترتفع التكاليف التي يجب أن تغطيها شركات التأمين بنسبة 4 بالمائة، لتصل إلى 42 مليار

دولار، بما في ذلك 40 مليار دولار للكوارث الطبيعية، حسب المجموعة السويسرية.

وذكرت أن التكاليف تكون عادة في النصف الأول من العام أقل من النصف الثاني، الذي ترتفع

فيه الكلفة بشكل عام، مع موسم الأعاصير في شمال المحيط الأطلسي.

وبالنسبة لشركات التأمين، يُعد هذا النصف الأول الأكبر ثمنا منذ 2011، عندما ارتفعت الفاتورة

بسبب الزلازل في اليابان ونيوزيلندا.

وقالت المجموعة السويسرية، التي تعمل كمؤمّن لشركات التأمين، إن متوسط فاتورة

شركات التأمين على مدى السنوات العشر الماضية بلغ نحو 33 مليار دولار.

تغير المناخ

وشرح مارتن بيرتوغ، مدير أنشطة الكوارث في “سويس ري”، في البيان الصحافي، أن “آثار تغيّر المناخ تتجلى من خلال درجات حرارة أعلى، وارتفاع منسوب المياه، ومزيد من عدم الانتظام في هطول الأمطار، والظروف الجوية القصوى”.

وأكد بيرتوغ أن ما يسمى بالحوادث المناخية الثانوية، خلافا للكوارث الطبيعية الكبيرة جدا، تميل إلى الزيادة، ما يمثل “خطرا متزايدا”.

وأضاف أن العاصفة الشتوية أوري، التي ضربت الولايات المتحدة في شباط/فبراير، مع موجات برد مفاجئة وصلت إلى تكساس، تسببت وحدها في خسائر مؤمّنة بقيمة 15 مليار دولار.

خسائر تركيا

في سياق ذي صلة، لم يهدأ الوجع التركي بعد إطفاء جلّ الحرائق في 47 ولاية تركية، لأن خسائر أكثر من 1500 هكتار من المساحات الزراعية والحرجية “أحرقت قلوب الأتراك”، بحسب رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون.

وقال ألطون: “نجحنا في إخماد حرائق الغابات التي أحرقت قلوبنا منذ 12 يوما باستخدام جميع وسائل دولتنا بتفانٍ كبير، مؤكداً في تغريدة اليوم أنه تمت السيطرة على 234 من أصل 239 حريقًا في 47 مقاطعة ولا تزال الجهود متواصلة ليلَ نهارٍ للسيطرة على 5 حرائق مشتعلة”.

وكشف المسؤول التركي أنه تم تقديم خدمات الإيواء إلى 4409 مواطنين في مناطق الكوارث، ومساعدات نقدية بقيمة 79 مليوناً و400 ألف ليرة تركية، فضلاً عن تقديم وجبات غذائية لـ 284852 شخصا يوميا، “وتم وضع أسس المنازل الجديدة لمواطنين الذين تضررت منازلهم من جراء الحريق وبدأت أعمال البناء”.