Connect with us

Hi, what are you looking for?

تكنولوجيا

11 مليار دولار قيمة ضريبة ميراث ورثة “سامسونغ غروب” في العالم

ضريبة ميراث

تكنولوجيا – بزنس ريبورت الإخباري || كشفت عائلة الراحل لي كون-هي، عن حجم الفاتورة الإجمالية لضريبة ميراث سامسونغ غروب ، بالإضافة إلى نيتها للتبرع بمبلغ تريليون وون للمرافق الطبية، وبما يقرب من 23 ألف عمل فني.

ووضع المليارديرات من ورثة “سامسونغ غروب” خطة طال انتظارها لدفع واحدة من أكبر فواتير ضريبة الميراث في التاريخ، حيث سيتم تحويل أصول بقيمة تزيد عن 12 تريليون وون (11 مليار دولار) على مدار عدة سنوات.

ضريبة ميراث

و بموجب القانون الكوري الجنوبي، يُسمح للورثة، بدفع ضريبة الميراث على مدار خمس سنوات،

فيما قالت الأسرة في بيان صحفي: “إن دفع جميع الضرائب يعتبر واجبنا ومسؤوليتنا المدنية”.

واستحوذت الدراما حول الخلافة في أكبر شركة كورية جنوبية على اهتمام البلاد لعدة سنوات

بعد تعرض لي، مؤسس شركة “سامسونغ إلكترونيكس كو” ورئيسها منذ فترة طويلة، إلى أزمة قلبية منهكة في عام 2014.

اتهامات

ويُتهم، جاي واي لي، ابن لي كون-هي، في قضيتين مختلفتين تتعلق بسلوك غير قانوني لضمان

السيطرة على التكتل ويقضي حالياً عقوبة بالسجن بعد إدانته بتهمة الفساد في القضية الأولى.

وعندما توفي الوالد في العام الماضي، ترك (لي) الأكبر ثروة تقارب 21 مليار دولار، ويتألف الجزء

الأكبر منها من حصص في أربع وحدات تابعة لشركة “سامسونغ”، تشمل حيازة 4.2% في ذراع

الإلكترونيات، ومجموعة فنية تقدر قيمتها بما يصل إلى 3 تريليون وون، وبعض العقارات.

أعلى ضرائب ميراث في العالم

وتتمتع كوريا الجنوبية بواحدة من أعلى ضرائب الميراث في العالم، إذ تقدّر بنسبة 50% عند تجاوز

المبلغ 3 مليارات وون، ويتم إضافة ضريبة أخرى قدرها 20% عند تمرير الأسهم التي كان يملكها

أكبر مساهم. ويبلغ المتوسط نسبة قدرها 15% في البلدان الأعضاء بمنظمة التعاون

الاقتصادي والتنمية OECD، استناداً إلى مؤسسة الضرائب ومقرها واشنطن العاصمة.

كما وقال البيان إن ضريبة الميراث التي تم فرضها على عائلة (لي) تعد الأكبر على الإطلاق في البلاد

وعلى مستوى العالم، وهي تعادل ثلاثة إلى أربعة أضعاف إجمالي عائدات الضرائب العقارية

للحكومة الكورية في العام الماضي.

ويسمح قانون الدولة بتسوية ضريبة الميراث على ستة أقساط مع رهن الأصول كضمان

للمبلغ المستحق، وهذه هي الطريقة التي يدفع بها كوو وانغ-مو، رئيس مجلس إدارة مجموعة

“إل جي” وإخوته ضريبة ممتلكاتهم التي تزيد عن 900 مليار وون.

وتبرعت عائلة ( لي) بعشرات الآلاف من القطع الفنية شملت 60 لوحة تم تصنيفها من قبل

حكومة كوريا الجنوبية على أنها كنز أو كنوز وطنية ستذهب إلى المتحف الوطني الكوري.

كما وسيتسلم المتحف الوطني للفن الحديث المعاصر أعمالاً فنية للرسّامين الرواد من أمثال مارك

شاغال وكلود مونيه وبابلو بيكاسو. وكان يتعين على الورثة دفع ضرائب على تلك اللوحات

الفنية إن لم يتنازلوا عنها.