Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

وكالة فيتش ستعد روسيا “متعثرة” عن السداد في هذه الحالة

وكالة فيتش

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| أكدت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، أن روسيا ستكون “متعثرة” ومتخلفة عن سداد الديون في حال ما لم تقم بسداد مدفوعات الفائدة المستحقة اليوم الأربعاء على ديونها الدولارية بالعملة الأمريكية في غضون فترة سماح مدتها 30 يوما.

وجاء حديث وكالة فيتش، بالتزامن مع اقتراب مواعيد سداد بعض ديون موسكو المقوّمة بالروبل.

ومن المقرر أن يحين موعد سداد روسيا 117 مليون دولار من مدفوعات الفائدة اليوم الأربعاء، وهي لحظة مهمة لحاملي الديون الذين انخفضت بالفعل قيمة استثماراتهم منذ غزو روسيا لأوكرانيا الشهر الماضي.

وكالة فيتش

هذه المدفوعات هي أول التزامات ديون بعملة بخلاف الروبل يحين أجل سدادها منذ أن قالت

موسكو إنها ستعامل الدائنين بشكل مختلف في البلدان التي انضمت إلى العقوبات ضد روسيا بعد غزوها لأوكرانيا.

وبشكل منفصل، ستكون الدولة في حالة تخلف عن السداد إذا ما لم “تعالج”، في غضون 30

يوماً من تاريخ استحقاق السداد في 2 مارس، التزاماتها تجاه فوائد السندات المقومة بالروبل

والتي كانت مستحقة في وقت سابق من هذا الشهر، حسبما قالت وكالة “فيتش” في وثيقة،

بشأن كيفية فهم أحداث التخلف عن السداد السيادية المحتملة.

وسيحدد ذلك الأول من أبريل كموعد رئيسي محتمل للبلاد، التي لم تتخلف عن سداد سندات

بالعملة المحلية منذ عام 1998، وأخفقت في الوفاء بالتزامات الديون الخارجية في عام 1918، بعد الثورة البلشفية.

تخلف سيادي

وقالت وكالة “فيتش”: “في حالة دفع فوائد سندات روسيا الدولية المقوّمة بالدولار المستحقة

في 16 مارس بالعملة المحلية، سيشكل ذلك تخلفاً سيادياً، عند انتهاء فترة السماح البالغة 30

يوما”. وسيكون هذا النوع من “إعادة التصنيف القسري لالتزامات الدفع” متسقاً مع قرار

“فيتش” السابق بخفض التصنيف الائتماني بالعملة الأجنبية لروسيا إلى ثاني أدنى مستوى من

الدرجة “C”، “مما يشير إلى بدء عملية التعثر.. أو شبه تعثر”، وفقا لـ”فيتش”.

وكما ألمح أحدث إصدار لـ”فيتش” أيضاً إلى “فشل روسيا في منح المستثمرين غير المقيمين” فوائد السندات الحكومية الروسية بالعملة المحلية، والمعروفة بـ”التزامات القروض الفيدرالية” (OFZs)، والتي كانت مستحقة في 2 مارس.

ووفقاً لوكالة التصنيف الائتماني: “نحن نتفهم أن وزارة المالية الروسية سددت مدفوعات الفائدة على هذه الالتزامات- المستحقة في 2024- لصالح “مؤسسة إيداع التسويات الوطنية” (National Settlement Depository)، لكن لم يتم دفعها للمستثمرين الأجانب، بسبب قيود البنك المركزي الروسي”.

وأضافت: “سيعد هذا تعثراً إذا ما لم تتم معالجته في غضون 30 يوماً من التخلف عن تاريخ استحقاق المدفوعات”.

كما خفضت مؤسسات التصنيف الائتماني الأخرى تصنيفات ديون روسيا في الأسابيع التي تلت غزوها أوكرانيا.

ومنحت وكالة “ستاندرد آند بورز غلوبال ريتينغز” روسيا تصنيف بدرجة “CCC”، بينما حصلت روسيا على تصنيف “Ca” وفقاً لمؤسسة “موديز لخدمات المستثمرين”.

اخر الاخبار

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلنت روسيا وضع يدها على أصول شركة رينو الفرنسية للسيارات في روسيا، بعدما انسحبت الشركة الفرنسية من البلاد في وقت...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تواصل مجموعة السبع الصناعية الكبرى، العمل بشكل حاد على عزلة روسيا الاقتصادية والسياسية، بسبب الحرب الجارية في أوكرانيا. وتعهد وزراء...

اخر الاخبار

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع معدل التضخم في روسيا إلى أعلى مستوياته منذ 20 عاما، وفق بيانات نشرها مكتب الإحصاء الاتحادي الروسي. وقال مكتب...

أعمال

لندن- بزنس ريبورت الإخباري|| قدّم الاتحاد الأوروبي اقتراحا لاجراء تغييرات على خطة حظر “النفط الروسي” في ظل تردد الكثير من الدول في الموافقة عليها....