Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

هل تنجح “بيميكس المكسيكية” في سداد ديونها بعيدا عن الدولة؟

هل تنجح "بيميكس المكسيكية" في سداد ديونها بعيدا عن الدولة؟

مكسيكو- بزنس ريبورت الإخباري|| استفادت شركة البترول المكسيكية العملاقة المملوكة للدولة “بيميكس المكسيكية” من ارتفاع أسعار النفط عالميا، لسداد بعض ديونها المتراكمة.

وتعاني “بيميكس المكسيكية” من عجز كبير خلال السنوات الأخيرة، وهو ما دفع الدولة للتدخل في سداد جزء كبير من ديونها.

ومع ارتفاع أسعار النفط على وقع الحرب الروسية الأوكرانية، فهل تنجح “بيميكس المكسيكية” في سداد ديونها بعيدا عن الدولة؟

بيميكس المكسيكية

وتتجه الحكومة المكسيكية وضع نهاية لسياسة حكومية تقوم على تغطية ديونها لمساعدة

شركة التنقيب المأزومة في تحسين أوضاعها المالية، وفق تصريحات مسؤول بوزارة المالية.

ولم تعد وزارة المالية في حاجة إلى سداد ديون الشركة بسبب الإيرادات الإضافية التي تجنيها

“بيميكس” (Pemex) من زيادة أسعار النفط، وفقاً للمسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه في

مناقشة مسألة غير معلنة.

وأضاف المسؤول أن التنسيق بين وزارة المالية وشركة “بيميكس” تحسّن بدرجة كبيرة عما كان في الأعوام الماضية.

و “بيميكس المكسيكية” هي كبرى شركات إنتاج النفط في العالم من حيث المديونية، وقد بلغ أصل ديونها واجب السداد في العام الحالي نحو 2.5 مليار دولار، علاوة على 2.5 مليار دولار أخرى فوائد، بحسب بيانات جمعتها “بلومبيرغ”.

وإجمالاً، تلتزم الشركة بسداد 4.99 مليار دولار إلى حاملي السندات خلال ما تبقى من عام 2022. وتشمل هذه الديون سنداً بقيمة مليار يورو يستحق السداد يوم الخميس.

ضغوط السداد

ونشرت وكالة رويترز في وقت سابق أن “بيميكس” تتعرض لضغوط لاستئناف سداد ديونها.

لم يرد ممثل عن شركة “بيميكس” ومتحدث عن الرئيس، أندريس مانويل لوبيس أوبرادور مباشرة على طلب التعقيب.

في حين تهدف “بيميكس” إلى زيادة إنتاجها وصادراتها من النفط، حتى تستفيد من ارتفاع الأسعار العالمية، تتعرض الشركة لضغوط من أجل زيادة ناتج عمليات التكرير في إطار هدف وطني وضعه الرئيس حتى تحقق المكسيك الاكتفاء الذاتي من إنتاج الوقود.

وتعهد الرئيس بدعم “بيميكس” وإعادة الشركة المدينة المملوكة للدولة إلى سابق مجدها عبر التخلص من اعتماد المكسيك على المصالح الأجنبية.

وقال مسؤولو شركة “بيميكس” في وقت سابق إنهم يتوقعون من الحكومة أن تتولى مزيداً من عمليات إهلاك الديون، ربما حتى بعد نهاية مدة رئاسة لوبيس أوبرادو، التي تمتد ستة أعوام وتنتهي في 2024.

كما وتلقت شركة “بيميكس” مدفوعات إهلاك الديون من الحكومة في شهر يناير، غير أنه لم يجرِ الترتيب لدفعات أخرى تالية، بحسب تصريح المدير المالي بالإنابة للشركة أمام مستثمرين خلال مؤتمر هاتفي في فبراير الماضي.

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح الخميس، بدعم من انتعاش الطلب في الصين، بعد تخفيف قيود جائحة كورونا. ودعم استمرارية التفاوض حول...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تخلت أسعار النفط عن مكاسبها السابقة مع افتتاح السوق المالية، الاثنين، في ظل جني المستثمرين الأرباح مع ارتفاع الأسعار الأسبوع...

مال

واشنطن- بزنس ريبورت الإخباري|| بدأ الدولار الأمريكي الأسبوع المالي على ارتفاع، ليستمر في تحقيق مكاسب للأسبوع السادس على التوالي، ويقترب من أعلى مستوى منذ...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| هبطت أسعار النفط صباح الاثنين، في ظل تخوفات من ركود عالمي يؤثر على أسعار النفط، في وقت شهدت أيضا أسواق...