Connect with us

Hi, what are you looking for?

علوم

هل تنجح المنظمات بتحدي الحفاظ على حرارة الأرض عند درجة 1.5؟

تكاليف الاقتراض

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أصبح الرقم 1.5 درجة مئوية هاجس لدى الدول والمنظمات الساعية إلى تدارك أزمات التغير المناخي حول العالم، وسط دعوات بالحفاظ على زيادة درجة حرارة الأرض 1.5 درجة بحد أقصى حتى 2050.

وتشير تقارير الأمم المتحدة خلال القرن الحالي، إلى أن درجات حرارة الأرض وصلت لمستويات غير مسبوقة، وأصبح فصل الصيف في عديد المناطق حول العالم أطول، بينما الكوارث الطبيعية ذات وتيرة متصاعدة.

إذن كيف يصبح الاحتباس الحراري الذي يتجاوز خط 1.5 درجة مئوية في حرارة الأرض حدثا على مستوى الانقراض؟

حرارة الأرض

والمسألة بحسب الأمم المتحدة، تعتمد على أن هذه الزيادة في الحرارة، تمثل النقطة التي

يعقبها بعض التأثيرات المناخية الأشد تطرفا.. “أي يتعلق الأمر بالنقطة التي من المحتمل أن

نرى فيها العديد من الأنظمة الطبيعية تبدأ في عبور نقاط اللاعودة الخطيرة، مما يؤدي إلى

إحداث تغييرات دائمة”.

كما ويذكر أن تقرير صادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية تمحور الحديث فيه عن ارتفاع

درجة الحرارة بمقدار 1.5 درجة، يعني زيادة متوسط درجة حرارة الأرض.

“الشيء المهم الذي يجب فهمه، هو أن الاحتباس الحراري الناتج عن حرق الوقود الأحفوري لا

يعني أن درجة الحرارة ستكون بارتفاع موحد على مستوى العالم.. القطبان الشمالي والجنوبي،

ترتفع درجة حرارتها بشكل أسرع من غيرها”. بحسب المنظمة”.

وأضافت المنظمة أنه عندما نتحدث عن منع 1.5 درجة من الاحترار العالمي، فإننا نتحدث عن منع

زيادة 1.5 درجة في متوسط درجة حرارة الأرض.. إلا أنه قد عبرت بعض الأماكن بالفعل هذا الخط.

كما أفاد الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ (IPCC): “إذا وصل الاحترار العالمي إلى 1.5 درجة، فستزداد درجات الحرارة الأكثر سخونة وستزداد درجة حرارة العديد من الأماكن (أكثر) بشكل خطير”.

مخاطر منتظرة

كما وستكون هناك تأثيرات واسعة النطاق وشديدة على الناس والطبيعة؛ حيث سيتعرض ثلث سكان العالم بانتظام للحرارة الشديدة، مما يؤدي إلى مشاكل صحية ومزيد من الوفيات المرتبطة بالحرارة.

في حين، سيتم تدمير جميع الشعاب المرجانية في المياه الدافئة تقريبا، وسيذوب الجليد البحري في القطب الشمالي تماما صيفا واحدا على الأقل كل عقد، مع تأثيرات مدمرة على الحياة البرية والمجتمعات التي تدعمها.

وعند 1.5 درجة مئوية، ستكون التأثيرات خطيرة، لكنها أقل حدة؛ وستكون هناك مخاطر أقل لنقص الغذاء والماء، ومخاطر أقل على النمو الاقتصادي وعدد أقل من الأنواع المعرضة لخطر الانقراض.

علوم

moreعواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| انعقد مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي “كوب 26” في مدينة غلاسكو الأسكتلندية، بمشاركة أكثر من 190 دولة. ويأتي المؤتمر في...

مميز

moreالرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| رصدت شركة سابك السعودية للصناعات الأساسية، مبلغ 4 مليارات دولار للحد من الانبعاثات الكربونية في المملكة خلال السنوات المقبلة. وقال...

اخر الاخبار

moreعواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| حذر تقرير البنك الدولي، من أن التغير المناخي سيشرد عشرات الملايين من شرق أفريقيا، خلال العقود المقبلة. وقال البنك الدولي...

مميز

moreعواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| يتكبّد الاقتصاد العالمي خسائر مالية باهظة بمليارات الدولارات سنويا، بفعل التغير المناخي الذي يضرب العالم. ويرى اقتصاديون حول العالم، أن...