Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

نمو قوي لاقتصاد منطقة اليورو في الربع الثاني

منطقة اليورو

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| نما اقتصاد منطقة اليورو بوتيرة قوية في الربع الثاني، بعدما انتعش من الركود الذي خلفته تداعيات جائحة كورونا.

وبحسب البنك المركزي الأوروبي، فإن مصارف منطقة اليورو قوية، بالاستناد إلى نتائج اختبارات الصمود في وجه الأزمات التي شهدتها المنطقة في الفترة الأخيرة.

واستطاع منطقة اليورو الخروج من الركود الناجم عن جائحة كورونا مع تخفيف الإجراءات الوقائية، كما اجتاز التضخم هدف “المركزي” عند 2% في يوليو.

منطقة اليورو

مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي “يوروستات” أعلن اليوم الجمعة، أن تقديره الأولي للناتج

المحلي الإجمالي في 19 دولة تتعامل باليورو أشار إلى نمو 2% على أساس فصلي، و13.7% على

أساس سنوي، بعدما كان خبراء اقتصاد استطلعت “رويترز” آراءهم توقعوا زيادة فصلية

نسبتها 1.5% وسنوية 13.2%.

وبين الاقتصادات الأفضل أداء كان ثالث ورابع أكبر اقتصادين في المنطقة وهما إيطاليا

وإسبانيا، إذ سجلا نموا فصليا 2.7% و2.8%، فيما توسّع اقتصاد البرتغال المعتمد بقوة على السياحة 4.9%.

وعانى اقتصاد منطقة اليورو من ركودين فنيين، وهو يُعرف بأنه تسجيل انكماش على مدى

ربعي سنة، منذ بداية 2020، مع تضرره من قيود كورونا في أحدث فترة وهي الممتدة بين نهاية 2020 وبداية 2021.

وتراجع الناتج المحلي الإجمالي للتكتل بشكل كبير في أول 3 أشهر من العام الجاري بسبب

ضعف في ألمانيا، حيث تسببت إجراءات العزل العام المفروضة منذ نوفمبر/تشرين الثاني في تقييد الاستهلاك الخاص.

وعاود أكبر اقتصاد أوروبي النمو في الربع الثاني، لكن بوتيرة 1.5% على أساس فصلي، وهي أقل

قوة من الانتعاش المتوقع.

تسارع التضخم

كما قال يوروستات إن تضخم منطقة اليورو تسارع إلى 2.2% في يوليو/تموز، وهو أعلى معدل

منذ أكتوبر/تشرين الأول 2018، من 1.9% في يونيو/حزيران وفوق متوسط توقعات خبراء

اقتصاديين عند 2%. وكانت أسعار الطاقة مجددا العامل الدافع، إذ ارتفعت 14.1% على أساس سنوي.

وباستبعاد المكونات التي تتقلب أسعارها وهي الطاقة والأغذية غير المصنعة، أو ما يُطلق عليه

البنك المركزي التضخم الأساسي، زادت الأسعار 0.9% على أساس سنوي، من دون تغيير عن يونيو/حزيران. كان خبراء اقتصاد توقعوا نزولا إلى 0.7%.

كما ذكر “يوروستات” أن معدل البطالة في منطقة اليورو نزل في يونيو/حزيران إلى 7.7% من قوة العمل أو ما يعادل 12.517 مليون شخص من مستوى معدل بالزيادة عند 8% في مايو/أيار أو ما يعادل 12.94 مليونا. وكان اقتصاديون توقعوا أن يسجل معدل البطالة 7.9%.

المصارف “متينة”

إلى ذلك، نقلت “فرانس برس” عن مسؤول رفيع المستوى في البنك المركزي قوله اليوم، إن المصارف الأوروبية “متينة” بالاستناد إلى نتائج اختبارات الصمود في وجه الأزمات أجريت أخيرا.

وستنشر الهيئة المصرفية الأوروبية التي حددت هذه الاختبارات والبنك المركزي الذي أجراها، نتائج النسخة الخامسة من هذه الاختبارات التي تهدف إلى تقويم متانة القطاع المالي.

وقالت الهيئة الناظمة للمصارف الكبرى في منطقة اليورو إن هذه المصارف “متينة” و”نجحت عموما في الاختبار بشكل جيد”، على ما قال لويس دي غيندوس، نائب رئيس البنك المركزي في مقابلة مع صحيفة “هاندلسبلات” الألمانية.

وأوضح أن “السيناريو هذه المرة جاء أصعب مما كان عليه في الاختبار السابق في 2018 فيما واجهت المصارف أيضا سنة صعبة في 2020”.

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت منطقة اليورو ارتفاعا كبيرا في فائض التجارة مع بقية العالم خلال شهر يونيو مقارنة مع مايو. وبحسب بيانات نشركها...

أعمال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| شهدت أنشطة الأعمال في منطقة اليورو تحسناً ملحوظاً في شهر يوليو الماضي، إذ سجّلت أسرع وتيرة نمو خلال 15 عاماً،...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أفادت إحصائية رسمية، بأن النشاط التجاري في منطقة اليورو بدأ عند أعلى معدل له منذ 21 عاما في يوليو/ تموز....

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| قال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي “يورستات”، إن التضخم في منطقة اليورو تسارع خلال شهر ابريل/ نيسان الماضي، بفعل زيادة حادة...