Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

مسؤولون أوروبيون في زيارات مكوكية للدوحة طلبًا للغاز القطري

الغاز القطري

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| يجري مسؤولون أوروبيون زيارات مكوكية للعاصمة القطرية الدوحة، بحثا عن الغاز القطري، وفي سبيل عقد اتفاقيات بالخصوص في ظل الحرب الروسية الأوكرانية.

كما وباتت العاصمة القطرية، مزارا لكبار المسؤولين الأوربيين، يبحثون عن الغاز الطبيعي مع توقع بحظر النفط والغاز الروسي ضمن العقوبات الأوروبية على موسكو.

ومع اندلاع أزمة الطاقة عالميا وحدوث قفزات قياسية في أسعار الغاز الطبيعي، اتجهت الأنظار أكثر نحو الدوحة، بحثا عمن يطفئ ظمأ الأسواق الملتهبة ويهدئ من سعر الوقود الأزرق، خاصة داخل الدول الأوروبية التي سجلت فيها الأسعار مستويات غير مسبوقة.

الغاز القطري

وبلغت ذروة الاهتمام العالمي بالغاز القطري خلال اللقاء الذي جمع بين الرئيس الأميركي جو

بايدن وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني في العاصمة الأميركية واشنطن نهاية شهر يناير/

كانون الثاني الماضي.

وبحث توريد الغاز القطري إلى أوروبا وإعلان البيت الأبيض أن اللقاء تناول “ضمان استقرار

الإمدادات العالمية للطاقة”، في وقت كانت تبحث فيه واشنطن والأوروبيون عن بدائل تحسباً

لتوقف إمدادات الغاز الروسي في حال شنت موسكو هجوماً على أوكرانيا.

ومع الغزو الروسي لأوكرانيا زاد تعلق العالم بالغاز القطري، خاصة أن الدوحة تملك احتياطياً

هائلاً وهي أول مصدر عالمي للغاز الطبيعي المسال.

وسارعت العديد من دول التحالف الغربي إلى البحث عن بدائل لاستيراد الغاز الروسي وتعويض

إمدادات موسكو عقب دخولها حرباً ما زالت متواصلة ضد أوكرانيا.

وواكبت هذه التحركات الدولية تحركات حثيثة من الدوحة بزيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي لتلبية

الاحتياجات الدولية المتزايدة والمتعطشة للطاقة النظيفة، وبالفعل بدأت شركة قطر غاز

تشييد 4 خطوط إنتاج كبيرة للغاز الطبيعي المسال سترفع طاقتها الإنتاجية السنوية من 77

مليون طن حالياً إلى 110 ملايين طن.

استثمارات جديدة

وكذلك قررت السلطات القطرية ضخ استثمارات جديدة في قطاع الطاقة تقدر بعشرات

المليارات من الدولارات في إطار خطة البلاد للمحافظة على موقعها كأكبر منتج ومصدر للغاز

المسال والأكثر موثوقية في العالم.

وتستهدف قطر زيادة إنتاجها بـ40% بحلول عام 2026 بتوسعة حقل الشمال؛ أكبر حقل للغاز

غير المصاحب في العالم.

وكانت قطر قد بدأت بالفعل في تخفيف أزمة الطاقة التي تعاني منها القارة الأوروبية منذ

شهور، ففي شهر نوفمبر الماضي أفادت صحيفة فايننشال تايمز (Financial Times) في تقرير

لها بأن الحكومة البريطانية تواصلت مع قطر في مسعى للتوصل إلى صفقة غاز طويلة الأمد

وزيادة الإمدادات، إذ يؤدي عجز في الغاز الطبيعي بأوروبا إلى ارتفاع أسعار البيع بالجملة.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن مصادر مطلعة أن وزراء بريطانيين ونظراءهم من قطر، التي تعد أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم، أجروا محادثات حول اتفاق طويل الأجل ستصبح قطر بموجبه “مورد ملاذ أخير”.

كما وأضاف التقرير أن بريطانيا تسعى إلى إبرام صفقة محتملة طويلة الأجل في ضوء المخاوف من زيادة المنافسة على إمدادات الغاز الطبيعي المسال مع آسيا.

وعقب الغزو الروسي لأوكرانيا قصد الدوحة كبار المسؤولين في غير بلد أوروبي، فضلاً عن الاتصالات الهاتفية أو ما يعرف بـ”دبلوماسية الجوال”.

وكانت ألمانيا؛ صاحبة أكبر اقتصاد بأوروبا، في مقدمة الدول التي اتجهت إلى الدوحة من أجل الاتفاق على تأمين إمدادات غاز عقب اجتياح روسيا لأوكرانيا.

أعمال

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتزم دولة قطر زيادة انتاجها من الغاز الطبيعي بعد 5 سنوات بمقدار الثلثين، في ظل الطلب المتزايد بعد الحرب الروسية...

مال

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع معدل التضخم في دولة قطر بنسبة 0.29% على أساس شهري، ليبلغ علة أساس سنوي 4.66%، وفق اعلان جهاز التخطيط...

أعمال

أنقرة- بزنس ريبورت الإخباري|| نجحت شركة بوهيم القطرية، في شراء كامل مطاعم ماكدونالدز في تركيا، بمبلغ 54 مليون دولار أمريكي. وقال موقع “هابر غلوبل”...

تجارة

الدوحة- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت صادرات قطر من الغاز الطبيعي المسال في شهر أبريل الماضي، بمقدار 1.2 مليون طن إضافية. ووصلت صادرات قطر من...