Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

لماذا ارتفعت أسعار الأسمدة في مصر بشكل غير مسبوق؟

أسعار الأسمدة

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| قفزت أسعار الأسمدة الزراعية في مصر بشكل غير مسبوق، حيث وصل سعر طن اليوريا في السوق السوداء إلى 7000 جنيه، مقابل 3290 ‏جنيهاً لسعر الطن المدعم.

فيما سجل سعر طن النترات 6500 جنيه مقابل 3190 جنيهاً لسعر الطن المدعم (الدولار = نحو 15.7 جنيهاً). ‏

وتعد الأسمدة ركيزة أساسية في قطاع الزراعة المصري، خاصة في زيادة انتاجية الفدان من السلع المختلفة.

أسعار الأسمدة

وأكد نقيب الفلاحين، حسين أبو صدام، أنّ الارتفاعات ‏التاريخية في أسعار الأسمدة ترجع إلى

عدم وصول الأسمدة المدعمة حكومياً ‏إلى مستحقيها، خصوصاً مع زيادة الطلب عليها خلال

الموسم الصيفي (‏‏2.4 مليون طن)، وبالتالي لجوء المزارعين للسوق السوداء التي لا تخضع لرقابة الدولة. ‏

وأرجع أبو صدام، أسباب القفزة إلى ‏خلل في منظومة مراقبة توزيع الأسمدة من وزارة الزراعة.

وقال: “الشركات لا تورد حصتها بالكامل لوزارة الزراعة (55 في ‏المائة)، وهو ما يؤدي إلى تراجع

حصة المزارعين من الأسمدة ‏المدعمة، بالإضافة إلى فساد إداري في منظومة التوزيع، يتم ‏من

خلالها بيع الأسمدة المدعمة في السوق السوداء بأرباح تصل ‏إلى 3 آلاف جنيه في كلّ طن”.

ويقول أحد خبراء التسويق الدولي لمنتجات الأسمدة: “تورد شركات الأسمدة المحلية ‏‏75 في

المائة من إنتاجها لوزارة الزراعة بسعر التكلفة، لتوزيعه ‏على الفلاحين طبقاً للحيازات الزراعية

(الأراضي المسجلة)، على أن تسمح لها ‏بتصدير 25 في المائة للخارج، فيما تسمح للشركات العاملة في المنطقة الحرة بتصدير 75 في المائة من إنتاجها للخارج”. ‏

‏ويضيف الخبير، الذي رفض ‏ذكر اسمه: “نتيجة ‏لارتفاع الأسعار عالمياً ووصول سعر الطن إلى

550 دولاراً، ‏تسمح الحكومة للشركات برفع نسبة الكميات المصدرة ما بين 5 ‏إلى 15 في المائة،

وذلك للاستفادة من الحصيلة الدولارية، إذ إنّ ‏الحكومة تفرض رسوماً على كلّ طنّ يتم تصديره تقدر بـ2500 ‏جنيه”. ‏

ارتفاع قادم

ويتوقع ارتفاع ‏سعر الطن خلال الأيام المقبلة إلى 8 آلاف جنيه للطن، وفق تجار، نتيجة زيادة الطلب وارتفاع الأسعار عالمياً، ثم يعاود ‏التراجع خلال الشهرين المقبلين، مع انخفاض الطلب ودخول ‏شركات جديدة إلى دائرة الإنتاج، حسب مراقبين.

كما ويشير الخبير إلى أنّ أحد أسباب الأزمة في المعروض يرجع إلى وجود حوالي ‏مليوني فدان غير محيزة (غير مسجلة)، لا تعلم عنها الدولة شيئاً، ما يمثل ‏ضغطاً على مبيعات السوق المحلي. ‏

كما ويبلغ حجم إنتاج مصر من الأسمدة 23 مليون طن من السماد الأزوتي سنوياً، ‏من خلال 15 شركة، يعمل بها أكثر من 50 ألف عامل، ويتم ‏استهلاك 9 ملايين طن محلياً، وتصدير الباقي للخارج بقيمة ‏نحو ملياري دولار.

مال

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| قال وزير المالية المصري، محمد معيط، إن خدمة الدين بلغت 32% من الموازنة العامة، هبوطا من 40% العام الماضي. وأوضح...

العالم

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| من المقرر أن تعدّل هيئة الرقابة المصرية، في قواعد أساسية من قيد وشطب بالبورصة المصرية، تمهيدا منها لاستقبال طروحات كبرى....

صحة

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| حذرت منظمة الصحة العالمية المصريين من سلالة “دلتا” المتحورة شديدة العدوى من فيروس كورونا المستجد. وقالت الصحة العالمية إنه “لا...

العالم

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع معدل التضخم السنوي في مصر في أغسطس الماضي، إلى أعلى معدلاته منذ نوفمبر الماضي. وذكرت بيانات الجهاز المركزي للإحصاء...