Connect with us

Hi, what are you looking for?

مميز

لليوم الثاني.. مجموعة “أوبك+” تفشل بالتوصل لاتفاق حول الانتاج وتؤجله للاثنين

تحالف أوبك+ يقر زيادة طفيفة في إنتاج مايو المقبل

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| فشلت مجموعة “أوبك+” لمنتجي النفط في التوصل إلى اتفاق حول زيادة الانتاج لليوم الثاني، مما دفعها لتأجيل اجتماعها حتى يوم الاثنين القادم.

وأعلنت مجموعة “أوبك+” عن تأجيل الاجتماع الوزاري الـ 18 لوزرائها ومن خارجها “أوبك+” أمس، على أن يتم استئنافه يوم الاثنين الخامس من يوليو الجاري.

والخميس، بدأ اجتماع وزراء “أوبك+“، لكنهم قرروا تعليقه بعد محادثات استمرت لأكثر من 5 ساعات، دون التوصل إلى اتفاق، وهو ما تكرر اليوم أيضا.

مجموعة “أوبك+”

ويعكس تأجيل الاجتماع لليوم الثاني على التوالي عمق الخلافات بين دول المجموعة بشأن

سياسة إنتاج النفط خلال المرحلة المقبلة، في وقت تواجه الأسواق العالمية تزايدا في الطلب

يقابله شح في المعروض.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية عن مصادر في المجموعة قولها، إن السبب الرئيس لفشلها

في التوصل إلى اتفاق “تمثل بموقف الإمارات المعارض لمقترح روسي سعودي برفع تدريجي للإنتاج”.

ويقضي المقترح، وفق الوكالة، “بزيادة شهرية خلال الفترة من أغسطس/آب حتى نهاية 2021،

بمعدل 400 ألف برميل يوميا كل شهر”.

كما يقضي المقترح أيضا، “بتمديد قيود على الإنتاج معمول بها منذ أبريل/نيسان 2020 حتى

نهاية 2022، بدلا منها نهاية أبريل المقبل كما ينص الاتفاق الأصلي”.

رفع الإنتاج

ووفقا لوكالة “بلومبرغ”، فإن الإمارات “تطالب برفع الخط الأساسي للإنتاج الذي يستند إليه

التحالف في احتساب حصتها من التخفيضات إلى 3.8 ملايين برميل يوميا بدلا من 3 ملايين و150 ألف برميل خط الأساس الحالي”.

ويعني رفع خط الأساس السماح للإمارات بضخ المزيد من النفط الخام بالأسواق العالمية.

وتطالب الدول المستهلكة للنفط، وفي مقدمتها الهند ثالث أكبر مستهلك للخام في العالم،

دول “أوبك+” بضخ المزيد من الخام في الأسواق، مع تسارع تعافي الاقتصاد العالمي من تداعيات جائحة كورونا.

وترى الدول المستهلكة، أن حجب ملايين البراميل من النفط عن الأسواق، وتجاوز الأسعار

حاجز 75 دولار سيزيد الضغوط التضخمية واعاقة النمو العالمي.

وبدأت دول “أوبك+” في مايو/أيار 2020 تخفيضات غير مسبوقة في الإنتاج بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا تشكل 10 بالمئة من الاستهلاك العالمي من الخام.

ومنذ ذلك الحين جرى تقليص هذه التخفيضات وصولا إلى 5.8 ملايين برميل يوميا في الوقت الحالي.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.