Connect with us

Hi, what are you looking for?

اخر الاخبار

لبنان: قرار إلزام محطات المحروقات الشراء بالدولار يخلق أزمة

محطات المحروقات

بيروت- بزنس ريبورت الإخباري|| أثار قرار إلزام محطات المحروقات في لبنان، شراء الوقود بعملة الدولار أزمة خانقة في الوقود، وهو ما دفع بطوابير السيارات للاصطفاف أمام المحطات.

كما وتعاني محطات المحروقات في لبنان من نقص كبير كميات الوقود، وهو ما جعل السيارات تصطف بأعداد كبيرة.

ومع اصطفاف السيارات، لتعبئتها بالبنزين، أغلقت محطات المحروقات أبوابها لنفاذ مخزونها من الوقود.

محطات المحروقات

وفي الفترة الماضية، أبلغ بنك لبنان المركزي، الشركات المستوردة للنفط بتغيير آلية دفع ثمن

الوقود، ليكون كامل السعر بالدولار نقدا، بعدما كانت تدفع غالبية الثمن بالليرة، وهذا ما رفضه

أصحاب المحطات كونها تبيع المحروقات بالعملة المحلية للمواطنين.

ولحل أزمة توقف توزيع المحروقات، أعلن البنك المركزي، في بيان، الخميس، تثبيت سعر صرف

الدولار الواحد لاستيراد البنزين حتى مساء الثلاثاء المقبل عند 22 ألفا و200 ليرة (نحو 14 دولار)،

وهذا ما اعتبرته الشركات المستوردة للنفط “حلا مؤقتا حتى مطلع الأسبوع المقبل”.

من جهته، أفاد وزير الطاقة والمياه اللبناني وليد فياض، في تصريح صحافي مساء الجمعة،

بـ”التزام الشركات بتسليم المحروقات إلى الموزعين والمحطات وفقا لجدول تركيب الأسعار

الرسمي الصادر عن المديرية العامة للنفط في وزارة الطاقة والمياه تلبية لحاجة السوق المحلي”.

والخميس الماضي، سجلت أسعار المحروقات ارتفاعا في لبنان، إذ بلغ سعر صفيحة البنزين (20

لترا)، 459 ألف ليرة (306 دولارات)، بينما سعر الديزل 522 ألف ليرة (348 دولار).

ومنذ عامين، يعاني لبنان أزمة اقتصادية طاحنة غير مسبوقة أدت إلى انهيار قياسي في قيمة

العملة المحلية مقابل الدولار، فضلا عن شح في الوقود والأدوية.‎

صندوق النقد

وفي سياق منفصل، ذكر رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي أن وفد الصندوق سيبدأ محادثات في لبنان في 29 من مارس الجاري، وعبّر عن أمله في التوصل إلى اتفاق خلال الأسابيع القادمة.

وقال رئيس الوزراء اللبناني للصحفيين على هامش منتدى الدوحة في قطر: “سيبدؤون مهمتهم في لبنان الثلاثاء المقبل”.

كما وأضاف “نأمل أن نرى النور مع نهاية الأسبوعين المقبلين”.

وفقدت الليرة اللبنانية أكثر من 90% من قيمتها منذ 2019 عندما انهار النظام المالي، الأمر الذي دفع غالبية اللبنانيين للسقوط في براثن الفقر وفقا لوكالات بالأمم المتحدة.

وتشمل الإصلاحات التي يطلبها المانحون كشرط لمساعدة لبنان خطوات لمعالجة الفساد المنتشر والتهرب الضريبي والعجز الحكومي، وهي الأسباب الجذرية للانهيار الاقتصادي.

كما وقال ميقاتي: “ليس لدينا خيار، التفاوض مع صندوق النقد الدولي والتوصل إلى اتفاق مسار إجباري”.

أعمال

بيروت- بزنس ريبورت الإخباري|| يقف المسؤولون في لبنان، بموقف ضعيف أمام صندوق النقد الدولي، في ظل عدم حدوث الإصلاحات المطلوبة للحصول على القرض المالي....

العالم

بيروت- بزنس ريبورت الإخباري|| أكد تقرير صادر عن الأمم المتحدة، أن الدولة اللبنانية ومصرف لبنان تسببتا في “إفقار غير ضروري” للمواطنين، وهو ما أحدث...

سياسي

بيروت- بزنس ريبورت الإخباري|| باتت عملة الدولار الأمريكي، ساحة للتنافس في الانتخابات النيابية اللبنانية، في وقت تعاني لبنان من قلة العملة الصعبة في البلاد...

مميز

بيروت- بزنس ريبورت الإخباري|| أكد البنك الدولي أن لبنان يمر بأسوأ أزمة مالية في تاريخه، مشيرا إلى أنها تقع ضمن ثلاث أزمات هي الأسوأ...