Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

شركة قناة السويس للحاويات تطلق خطة تطوير بنيتها التحتية بقيمة 60 مليون دولار

قناة السويس

مصر- بزنس ريبورت الإخباري– أعلن رئيس قطاع الشؤون الحكومية والأمنية لشركة قناة السويس للحاويات هاني النادي، البدء الفعلي بتنفيذ الخطة  استثمارية للعام الحالي بقيمة 60 مليون دولار.

وذكر النادي أن الخطة ستعمل على تطوير البنية التحتية للمحطة، والعمل على إحلال وتجديد أوناش الرصيف وأوناش الساحة، والتي دخل جزء منها للخدمة الفعلية، ووصل جزء أخر لشرق بورسعيد.

كما وأوضح أنه يجري استكمال الخطة، والانتهاء منها في يوليو من العام الجاري، وسيكون بذلك أتممنا ضخ الـ 60 مليون دولار المعلن عنها خلال العام الماضي.

وذكر رئيس قطاع الشؤون الحكومية والأمنية لشركة قناة السويس للحاويات، بأن حجم استثمارات الشركة في مصر يبلغ 950 مليون دولار في الوقت الحالي.

قناة السويس تستكمل خطتها التنموية

وكانت شركة قناة السويس للحاويات، أعلنت في يونيو الماضي، عن قرارها استكمال خطتها التنموية للعام 2020، بضخ استثمارات تقدر بحوالي 60 مليون دولار لتطوير البنية التحتية بمحطتها لاستقبال السفن العملاقة ورفع كفاءة حركة التداول باستيعاب سفينتين على رصيف واحد في ذات الوقت.

كما وتتضمن خطة الشركة تعلية أداء 6 أوناش رصيف داخل المحطة بجانب الـ6 أوناش الحاليين، فضلاً عن توريد 16 ونش ساحة جديد وذلك بدأ من يوليو 2020.

والهدف من عملية الاستثمار هو مواكبة التطوير لمواكبة أحث أجيال السفن العملاقة، مما يحتاج أنواعاً خاصة من الأوناش والمعدات، ليتم تداول سفينتين على رصيف واحد في ذات الوقت، بدلاً من سفينة واحدة في الوقت الحالي.

وفي ذات السياق، لفت الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة قناة السويس للحاويات بميناء شرق محافظة بورسعيد، محمد أيوب، الثلاثاء الماضي، إلى أنه جرى تعلية 6 أوناش رصيف.

إلى جانب، ” إنشاء مركز لفحص وإصلاح الحاويات المبردة، ورفع كفاءة الأرصفة لاستيعاب سفينتين عملاقتين من طراز EEE على رصيف واحد في ذات الوقت لتتفرد محطة قناة السويس للحاويات بتقديم تلك الخدمة الاستثنائية لأول مرة بالموانئ المصرية “.

وأضاف أيوب، بأن الخطة التنموية في العام 2021، تتضمن ” تعلية 6 أوناش رصيف أخرى لاستيعاب السفن العملاقة بـ12 ونش رصيف مطور كلياً، بجانب توريد 10 أوناش ساحة جديد من طراز RTG لتنضم إلى الـ 6 أوناش السابق توريدها كأحدث إضافة لأسطول معداتها “.