Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

صادرات مصر غير النفطية تسجل 15.37 مليار دولار بالنصف الأول

صادرات مصر

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت صادرات مصر غير النفطية في النصف الأول من العام الجاري بنسبة 23%، مسجلة 15.37 مليار دولار.

ويأتي نمو صادرات مصر غير النفطية في ظل تعافي تداعيات جائحة كورونا وفتح الاقتصاديات حول العالم.

ووفق بيانات وزارة التجارة والصناعة المصرية، فإن صادرات مصر غير النفطية، سجلت في نفس الفترة من العام الماضي 12.54 مليار دولار.

صادرات مصر

وتحسن قطاع الصادرات المصري خلال النصف الأول 2021، بعد تراجع حاد على أساس سنوي،

متأثرا حينها بتفشي فيروس كورونا وتراجع الطلب العالمي على الاستهلاك.

في المقابل، ارتفعت الواردات المصرية خلال النصف الأول 2021، ارتفاعاً بنسبة 11 بالمئة إلى

36.59 مليار دولار، مقابل 32.94 مليار دولار على أساس سنوي، وسط تحسن مؤشرات

الاستهلاك.

في حين، تصدرت الصين الدول المصدرة للسوق المصرية خلال النصف الأول، بقيمة 6.5 مليارات دولار،

تبعتها الولايات المتحدة بقيمة 3.17 مليارات دولار.

كما وجاءت تركيا في المرتبة الخامسة كأكبر مورد للسلع للسوق المصرية بقيمة 1.75 مليار

دولار، بحسب البيانات الرسمية.

الاقتصاد المصري

وفي سياق متصل، أدى تنوع الاقتصاد المصري وقوته إلى دعمه في مواجهة الأزمات ومن بينها تفشي جائحة كورونا، حسب ما ذكر خبراء في صندوق النقد الدولي.

كما وكانت مصر من الأسواق الصاعدة القليلة التي حققت معدل نمو موجب عام 2020، بفضل استجابة الحكومة في الوقت المناسب وتنوع الاقتصاد.

وقالت المحللة في صندوق النقد ديكشا كيل، أن مصر دخلت أزمة كورونا مسلحة بهوامش كبيرة، ويعود للإصلاحات التي نفذتها الحكومة منذ عام 2016 وساهمت في تسوية الاختلالات الاقتصادية الكلية، من خلال اتفاقات مثل “تسهيل الصندوق الممدد” للفترة من 2016 وحتى 2019.

في حين، شمل البرنامج الذي نفذته الحكومة المصرية 5 محاور أساسية، تمثلت في تحرير سعر الصرف

للتخلص من المبالغة في تقييم العملة، وضبط أوضاع المالية العامة لتخفيض الدين العام،

وإصلاح دعم الطاقة لمعالجة أحد المخاطر المالية الرئيسية، وإتاحة حيز للإنفاق الاجتماعي،

والإصلاحات الهيكلية لتقوية مناخ الأعمال وجذب الاستثمارات وزيادة فرص العمل، ولا سيما للشباب والنساء.

نتيجة لهذه الإصلاحات، تمكنت الحكومة من الاستجابة بسرعة من خلال خطة دعم شاملة مع

الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي.

كما وتضمن الدعم المالي مساعدة مؤسسات الأعمال والعاملين في القطاعات الأشد تضررا

مثل السياحة والصناعة التحويلية، وتأجيل سداد الضرائب، وتوسيع برامج التحويلات

النقدية إلى الأسر الفقيرة والعاملين غير النظاميين.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.