Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

شركة نستله تدخل السباق التنافسي في انتاج الحليب النباتي

شركة نستله

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعمل شركة نستله على زيادة حصتها في السوق المتنامي لمنتجات بدائل الحليب لتدخل في سباق التنافس مع شركة “ألبرو” التابعة لشركة “دانون”، و”أوتلي”.

وقررت شركة نستله مؤخرا إطلاق بديل الحليب القائم على بروتين البازلاء، يعرف باسم “ووندا”، وسيتم طرحه أولا في فرنسا وهولندا والبرتغال خلال الأسابيع المقبلة.

كما ستعمل “ووندا” أيضا على التوسع في الخيارات المتاحة لمنتجات أخرى خالية من الألبان، مثل الزبادي.

شركة نستله

ومن الجدير بالذكر بأن شركة نستله التي تعتبر أكبر شركة أغذية في العالم، تعد أبطأ من

منافسيها في الاستفادة من نمو التوجّه نحو النباتيّة.

وتفوقت شركة دانون على نستله عند حصولها على شركة “وايت ويف” في عام 2017، إلا أن

شبكة التوزيع الواسعة النطاق لـ “نستله” تمنحها القدرة على طرح منتجات جديدة بسهولة عبر منافذ البيع بالتجزئة.

وازداد تركيز المستهلكون مؤخرا على حقوق الحيوان والقضايا البيئية، مما أدى إلى تغيير جذري

في توجه شركات انتاج الأغذية.

وسيطرت بدائل الحليب القائمة على الصويا أو اللوز أو الأرز أو جوز الهند أو الشوفان بشكل كبير

في المتاجر الغذائية بأنواعها في الأعوام الأخيرة.

ويشكّل إنتاج الحليب ضغطا على الموارد الطبيعية مثل المياه والتربة، ولذلك من المتوقع نمو

سوق بدائل الحليب في أوروبا الغربية، البالغ قيمته 2.8 مليار دولار، بنحو 30% بحلول عام 2024.

وتعمل نستله على تعزيز المحتوى البروتيني النباتي في مشروبات “وندا ” التابعة لها، كما أنها

عملت على إضافة خيارات نباتية عبر علاماتها التجارية، مثل مشروب الشوكولاته “نسكويك”

وقهوة “نسكافيه” وشوكولاته “كيت كات”، فضلا عن بيع بدائل الحليب بالفعل في البرازيل تحت علامتها التجارية “نسفيت”.

وبلغت مبيعات الشركة العالمية من المنتجات الغذائية النباتية نحو 700 مليون فرنك (766 مليون دولار) العام الماضي، بينما حققت بدائل الحليب نحو 100 مليون فرنك.

عملية دمج

وجرى إنشاء شركة نستله عام 1905، وكانت نتيجة عملية دمج بين اثنتين من الشركات الكبيرة وهما شركة Farine Lactée Henri Nestlé التي أنشأها “هنري نستله” عام 1866، وشركة Anglo Swiss Milk التي أسسها “جورج بيج” و”تشارليز بيج” عام 1866.

وحاليا تعتبر أكبر شركة للأغذية والمشروبات في العالم، في بدايتها أنتجت حبوب الأطفال فقط، ولكنها سرعان ما نوعت إنتاجها ليشمل مجموعة متنوّعة من المنتجات.

وفي بداية عام 2006 أصبحت الشركة من أكثر الشركات المنتجة لحليب الرضع التزاما بسياسة منظمة الصحة العالمية (WHO Code).

وتعتبر مهتمة بالرضاعة الطبيعية وأن كل أم لابد أن ترضع ابنها طبيعيا لمدة 6 شهور حصريا دون أي اضافات.

صحة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| كشفت شركة نستله التي تعتبر أكبر شركة للأغذية في العالم، في وثيقة داخلية أن أكثر من 60% من منتجاتها الغذائية...