Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

سوريا: ارتفاع الأسعار والحرارة يضعفان حركة أسواق دمشق

ارتفاع الأسعار

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| أدى ارتفاع الأسعار ودرجات الحرارة، إلى ضعف الحركة في أسواق العاصمة السورية دمشق، بشكل ملحوظ، كما في الأسواق خلال الأيام العادية.

يقول شادي عيسي في سوق الشعلان الشهير في دمشق، إن حركة المواطنين في السوق محدودة جداً، بسبب ارتفاع أسعار البضائع الذي لا يتناسب مع غالبية الناس.

وأوضح عيشي، أن رفع أسعار المازوت قبل أسبوع أدى إلى ضعف حركة السوق، مما أدى إلى رفع سعر جميع البضائع التي تعتمد على المازوت في التصنيع أو النقل.

ارتفاع الأسعار

وفي سوق الصالحية القريب من سوق الشعلان وسط العاصمة دمشق يجلس أبو سعيد أمام

محله بسبب انقطاع التيار الكهربائي ويقول إن ما يحدث في السوق حاليا لا يشبه حركة البيع

المعتادة خلال أيام العيد.

وعزا أبو سعيد السبب في ذلك إلى ارتفاع درجات الحرارة العالية وسفر الكثير من سكان دمشق

وريفها لمحافظات أخرى بسبب عطلة العيد الطويلة وهو ما ترك أثراً كبيراً على حركة السوق .

ويضيف «كانت حركة السوق في العيد الماضي إلى حد ما مناسبة ولكن حركة السوق في هذه

الأيام محدودة جداً ولا تختلف عن أي حركة في الأيام العادية «.

ويقول زياد حسن، الذي يعمل موظفا في شركة خاصة «أصبحنا بسبب ارتفاع الأسعار نبحث

عن المحال التجارية التي تعلن عن تخفيضات في الأسعار ولكن ارتفاع أسعار المواد المنتجة

حديثاً فاق سعر البضائع القديمة، ويقول أصحاب المحال التجارية نبيع بالسعر القديم «.

أسعار الحلويات

وأرجع صاحب أحد المحال التجارية في سوق الميدان، والذي يعرف بسوق الحلويات، ارتفاع أسعار

الحلويات إلى زيادة في موادها الأولية ورفع سعرها عدة أضعاف.

وأشار إلى أن كيلو الحلويات الذي كان يباع بـ 10 آلاف ليرة (حوالي 3 دولارات) يباع الآن بأكثر من 50

ألف ليرة سورية (ما يعادل 15 دولاراً أمريكيا)، لذلك أصبح الطلب على حلويات العيد في حدوده الدنيا بل ومعدوم.

ويضيف “ننتظر ساعات المساء ربما يشهد السوق حركة لأن حرارة الجو خلال ساعات النهار ربما تمنع المتسوقين من التوجه إلى الأسواق”.

وبالتوازي مع ارتفاع اسعار الملابس والحلويات تشهد المواد الغذائية والخضار والفاكهة ارتفاعاً كبيرا بعد هبوط أسعارها بداية الشهر الجاري.

وحمل مواطن يدعى مجد خالد الحكومة مسؤولية ارتفاع أسعار الخضار، قائلاً «عادة أسعار الخضار في مثل هذا الأيام تكون رخيصة وتناسب دخل المواطنين».

وأشار إلى أن سعر البندورة (الطماطم) وصل أمس إلى حوالي 1000 ليرة سورية والخيار إلى 1500 ليرة وذلك بسبب ارتفاع أسعار المحروقات وهذا حال جميع أسعار الفاكهة والخضار.

العالم

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| تنوي الإمارات العربية المتحدة وسوريا، رفع مستوى التعاون الاقتصادي والاستثماري بينهما، في وقت تبحث فيه سوريا عن مخرجا لأزماتها المالية...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعاني الدول الفقيرة من ارتفاع الأسعار عالميا بعد تخفيف قيود كورونا، وزيادة الطلب على السلع، وهو ما رفع من ديون...

تجارة

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| تعيش التجارة الخارجية في سوريا، معاناة كبيرة في ظل ضعف الصادرات رغم مراهنة الحكومة على زيادتها خلال الفترة الجارية. وتعوّل...

تجارة

عمان- بزنس ريبورت الإخباري|| يضغط التجار الأردنيون على حكومتهم من أجل العمل على إلغاء الرسوم مع البضائع الصادرة إلى سوريا. وطالب التجار الأردنيون من...