Connect with us

Hi, what are you looking for?

صحة

دراسة أمريكية تشير إلى عجز اللقاحات العالمية أمام “أوميكرون”

دراسة أمريكية

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أشارت دراسة أمريكية إلى أن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا “موديرنا” و”جونسون آند جونسون” و”فايزر”، والمعتمدة في معظم دول العالم، بدت أقل قدرة بشكل ملحوظ على توفير الحماية من المتحور “أوميكرون”، وذلك خلال تجارب معملية.

وقالت دراسة أمريكية نشرتها “رويترز”، اليوم الأربعاء، والتي أجراها باحثو مستشفى ماساتشوستس العام التابع لجامعة هارفارد، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة، إلى أنه من المحتمل أن تستعيد اللقاحات فاعليتها ضد “أوميكرون” إلى حد بعيد عن طريق جرعة معززة.

وأجرت الدراسة اختبارات على دم أشخاص حصلوا على لقاحات “موديرنا” و”جونسون آند جونسون” و”فايزر”، ضد فيروس مصمم ليشبه السلالة “أوميكرون”.

دراسة أمريكية

ووجد الباحثون أن قدرة الأجسام المضادة على مقاومة السلالة كانت منخفضة أو منعدمة عند

الحصول على اللقاحات، وفقاً للنظم المعتادة؛ وهي جرعتان بالنسبة للقاحي “مويدرنا” أو “فايزر”،

أو جرعة واحدة من لقاح “جونسون آند جونسون”.

وأوضحت الدراسة الأمريكية كذلك أن عينة الدم المسحوبة من المتلقين الجدد لجرعة معززة

أظهرت مقاومة قوية للسلالة، حسبما نقلت “رويترز”.

وقالت شركة فايزر /بيونتيك، الأسبوع الماضي، إن نظاماً من ثلاث جرعات من اللقاح المضاد

لكورونا سيكون قادراً على تحييد السلالة الجديدة “أوميكرون” خلال تجربة معملية، لكن الحصول على جرعتين أدى إلى تحفيز الأجسام المضادة بشكل أقل.

وصنفت منظمة الصحة العالمية متحور أوميكرون بـ”المثير للقلق”، وفضلاً عن منطقة الجنوب

الأفريقي وصلت السلالة إلى مجموعة من الدول الأخرى في مختلف أنحاء العالم، بينها

السعودية والكويت والإمارات وهولندا وبلجيكا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا والتشيك والولايات المتحدة وروسيا وباكستان واليابان.

وأمس الثلاثاء، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن “أوميكرون” ينتشر بوتيرة غير مسبوقة، وأصبح على الأرجح متفشياً في معظم دول العالم.

الجرعات المعززة

وأشارت التجارب المعملية إلى قدرة الجرعات المعززة في المساعدة على إيقاف السلالة الجديدة شديدة التحور.

ومن المحتمل أن تقلل الجرعات المعززة من فرص الإصابة بالعدوى، خاصة العدوى الشديدة التي تؤدي إلى مرض أكثر خطورة”.

وكشفت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، تسجيل 40 إصابة جديدة بالمتحور “أوميكرون” في البلاد لدى مطعمين بلقاحات ضد فيروس كورونا.

ووفق معلومات مؤكدة، فإن ما يقارب ثلاثة أرباع الإصابات بالمتحور “أوميكرون” في الولايات المتحدة هي لأشخاص حصلوا على التطعيم.

لكن العلامة الإيجابية هي أن المصابين بالمتحور الجديد “يعانون حاليا أعراضا خفيفة”.

ومن الملفت أن البيانات الخاصة عن المتحور الجديد لا تزال محدودة، بالرغم من عمل مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها على تحليل ما بين أيديها من بيانات ومعلومات، لتوقع ما قد يسببه “أوميكرون”.

ونقلت صحيفة “غارديان” البريطانية عن والينسكي قولها: “ما نعرفه عموما هو أنه كلما زاد عدد الطفرات في المتحور كلما احتجنا لتعزيز المناعة، وهو ما تساهم به الجرعات المعززة للقاح المضاد لكورونا”.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.