Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

جائحة كورونا تؤثر سلبا على دخل 60% من مواطني الكويت

جائحة كورونا

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| أظهرت بيانات رسمية أن 60% من المواطنين الكويتيين عانوا من خسارة في الدخل، نتيجة تداعيات تفشي جائحة كورونا.

وكشف تقرير صادر عن إدارة الاقتصاد الكلي التابعة لمجلس الوزراء الكويتي، أن حوالي 900 ألف شخص من أصل 1.4 مليون نسمة، تأثر دخلهم الشهر منذ بداية جائحة كورونا في فبراير 2020 وحتى مارس من العام الجاري.

وأشار التقرير إلى أن تراجع الدخل لم يقتصر على العاملين في الوظائف الحكومية وإنما القطاع الخاص أيضاً، لا سيما أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

جائحة كورونا

وأضاف أنه رغم زيادة مدخرات غالبية المواطنين خلال الفترة الماضية، إلا أن هذا لا يعبر عن

زيادة في دخلهم الشهري، ولكن كان بسبب الإجراءات الحكومية مثل تأجيل أقساط القروض

المصرفية لمدة 6 أشهر، فضلا عن الإجراءات والقيود المشددة التي قلصت الإنفاق.

وفق تقرير حكومي، فإن الذين يعملون في الوظائف الحكومية، تراجع دخلهم الشهري، بسبب

وقف المكافآت والامتيازات والبدلات التي كانت تصرف في وقت سابق

وفي مارس/ آذار الماضي، أقر مجلس الأمة (البرلمان) قانون تأجيل أقساط القروض لمدة 6

أشهر، فيما كشفت وثيقة حكومية اطلعت عليها “العربي الجديد” أن نحو 480 ألف مواطن كويتي سيستفيدون من هذا القانون.

ووفق التقرير، فإن الذين يعملون في الوظائف الحكومية، تراجع دخلهم الشهري، بسبب وقف

المكافآت والامتيازات والبدلات التي كانت تصرف في وقت سابق.

فيما أدت القرارات الحكومية بشأن ترشيد الإنفاق ووقف الهدر الحكومي إلى تقليص الحوافز

والمكافآت التي كانت تصرف خلال السنوات الماضية.

وقال الخبير الاقتصادي الكويتي، علي الموسى، إن على مجلس الوزراء رفع وإنهاء كافة

الإجراءات الاحترازية التي أعاقت عمل مختلف الأنشطة.

وأشار إلى أن الاستمرار في تقييد الأعمال سيساهم في زيادة الخسائر وتأخير التعافي الاقتصادي.

وحذر من تداعيات ما وصفه بـ”النهج المتشدد للسلطات الصحية والقرارات العشوائية التي يتخذها مجلس الوزراء حيال كبح انتشار كورونا”.

تراجع عدد السكان

وتراجع عدد سكان الدولة الخليجية الغنية بالنفط إلى نحو 4.2 ملايين نسمة، بسبب ترحيل ومغادرة ما يقرب من 800 ألف وافد خلال العام الماضي

واقترب عدد سكان الكويت قبل أزمة كورونا من نحو 5 ملايين نسمة، بواقع 1.5 مليون كويتي و3.6 ملايين وافد، لكن بنهاية إبريل/ نيسان الماضي، تراجع عدد السكان إلى حوالي 4.2 ملايين نسمة، بسبب ترحيل ومغادرة ما يقرب من 800 ألف وافد بالعام الماضي.

وهناك ما يقرب من 350 ألف وافد لديهم إقامات سارية، ولكنهم عالقون في بلدانهم بسبب القيود الحكومية على عودة غير المواطنين.

ومع حلول عيد الفطر منتصف مايو/ أيار الماضي، قررت الحكومة الكويتية إنهاء حظر التجول الجزئي المفروض، فيما قررت إغلاق الأنشطة التجارية بدءاً من الساعة الثامنة مساء وحتى الخامسة صباحا، كما سمحت للمطاعم بالعمل من خلال تسليم الطلبات فقط.

أعمال

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| قال البنك الدولي إن ارتفاع أسعار النفط وزيادة طلب الإنتاج حول العالم، ساعد الاقتصاد الكويتي على التعافي. ورغم اشادة البنك...

علوم

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| استعرضت جامعة الكويت خلال فعاليات معرض “إكسبو دبي 2020” مشروع أول قمر صناعي محلي، سيتم إطلاقه العام المقبل. وقال الدكتور...

أعمال

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| صرحت صحيفة كويتية عن خطة الحكومة الكويتية لتسريع وتيرة تغيير قيادات في مناصب مهمة، كمجالس إدارات بعض الهيئات والجهات الحكومية....

العالم

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية، عن اندلاع حريق في وحدة إزالة الكبريت من النفط في مصفاة ميناء الأحمدي. وقالت “البترول...