Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

تضرر خزائن الأندية الرياضية يدفع بها نحو الاستثمار بالعملات الرقمية

عملات رقمية

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| اتجهت الأندية الرياضية نحو الاستثمار في العملات الرقمية، بعد تضرر خزائنها وايراداتها المالية بسبب جائحة كورونا ومنع الجماهير.

كما ويأتي اهتمام الأندية الرياضية بالعملات الرقمية، في ظل الارتفاع المتواصل لها والاهتمام الكبير من المستثمرين حول العالم.

وتجدر الإشارة إلى أن شركات العملات الرقمية، تعمل على ضخ مئات ملايين الدولارات في صفقات الرعاية في عالم الرياضة الاحترافية.

العملات الرقمية

وذكرت وكالة بلومبرغ في تقرير على منصتها الإلكترونية أن أكبر مثال على ذلك هو ما قامت به

شركة كريبتو التي دفعت لتصبح بورصة العملات الرقمية الرسمية والراعي التكنولوجي للدوري

الإيطالي الدرجة الأولى.

وبالتوازي مع ذلك، أعلنت البورصة المنافسة أف.تي.إكس وحدها عن صفقات بالعملات الرقمية

منذ شهر يونيو الماضي بلغ مجموعها الإجمالي أكثر من 360 مليون دولار في كرة

السلة والبيسبول والرياضات الإلكترونية.

ولطالما كان عشاق الرياضة فريسة سهلة للشركات التي تروّج للسلوك المحفوف بالمخاطر أو

الإدمان، وهو أمر لا تقوم الفرق بالقليل لمواجهته.

وهذا الاتجاه مبعث قلق بالفعل، فقد بات نحو 40 في المئة من رعاة قمصان الدوري الإنجليزي

الممتاز لكرة القدم من شركات المراهنة الرياضية مقارنة مع 10 في المئة فقط في عام 2008.

ومع تزايد الإنفاق على التسويق ارتفعت أيضا إيرادات المراهنات الرياضية. وفي العقد الذي سبق

الجائحة تضاعف الإنفاق البريطاني على المراهنة تقريباً إلى 4.7 مليار إسترليني سنويا.

وثمة ارتباط قوي بين الشهية على المراهنة والاستثمار في العملات المشفرة، فقد توصلت نتائج استطلاع أجرته جمعية غيم كير، التي تقدم الدعم لمن يعانون من مشكلة إدمان على المراهنات ببريطانيا أن نصف المراهنين المنتظمين شاركوا في تداول العملات الرقمية، مقارنة بنحو 3 في المئة من عامة الناس.

حوافز للمشجعين

ولكن الأمر الأكثر إثارة للاهتمام فهو الطريقة التي تقدم بها الفرق حوافز لمشجعيها للانضمام إلى هذه السوق، وهي ممارسة تتجلى صورتها بأفضل وجه من خلال ظهور “رموز المعجبين” والتي يروج مبتكروها العملات الرقمية لها باعتبارها وسيلة للأندية لزيادة التفاعل الرقمي مع مشجعيها.

ويقول محللون إن ذلك يعني أن حاملي الرموز يمكنهم الوصول إلى محتوى حصري، مثل التصويت على الأغنية التي سيجري تشغيلها في الاستاد في أثناء إحماء اللاعبين أو اختيار الاقتباس التحفيزي الملصق على جدار غرفة تغيير الملابس، وهي أشياء بالكاد تكون باهرة.

وتبيع شركة سوسيوس الرائدة في هذا المجال، على سبيل المثال، الرموز المشفرة لأكثر من 50 فريقا ورياضة مختلفة، بدءاً من نادي برشلونة لكرة القدم، إلى شيكاغو بولز لكرة السلة.

وتتقلب قيمة هذه الرموز المشفرة تبعا للطلب، وكل رمز يمنح صوتا واحدا في استطلاعات الرأي المتكررة.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.