Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

تراجع المخاوف من قلة المعرض تدفع بانخفاض أسعار النفط

أسعار النفط

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت أسعار النفط، متأثرة بتراجع تخوفات المستثمرين من قلة المعروض، لتسجل مستوى 84 دولارا للبرميل.

وسجلت أسعار النفط أول خسارة أسبوعية في نحو شهرين، بعد زيادة في مخزونات الخام الأمريكية واحتمالات ضخ إمدادات إيرانية، ما هدأ من مخاوف شح المعروض.

وزادت مخزونات الخام الأمريكية بمقدار 4.3 مليون برميل في تقرير هذا الأسبوع، في وقت قد تستأنف فيه المحادثات المتعلقة بالاتفاق النووي في نهاية نوفمبر.

أسعار النفط

وانخفض خام برنت عامين إلى 84.30 دولار للبرميل بحلول الساعة 13:45 بتوقيت جرينتش أمس،

كما هبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 43 سنتا أو 0.5 في المائة إلى 82.38 دولار

للبرميل.

وكان الخامان القياسيان قد لامسا أعلى مستوى في أعوام الإثنين الماضي.

وشهدت أسعار الخام ارتفاعات في 2021 مع تعافي الاقتصادات حول العالم من جائحة كورونا،

لكن الأسعار سجلت هبوطا هذا الأسبوع ليسجل برنت أول تراجع أسبوعي في نحو شهرين.

لكن ما حد من التراجع هو عدم ترجيح احتمالات قيام منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)

وحلفائها في المجموعة المعروفة بـ”أوبك +” بزيادة الإنتاج بأكثر من المخطط حاليا في اجتماع

يعقد الأسبوع المقبل.

بحث الإنتاج

ومن المقرر أن تعقد المجموعة، التي تتراجع تدريجيا عن خفض قياسي للإنتاج طبقته العام

الماضي، اجتماعا في الرابع من نوفمبر.

وقال محللون في “فيتش سوليوشنز” في مذكرة أسبوعية أمس، “اقترب الصعود على الأرجح

من ذروته والأسعار، التي ما زالت مرتفعة، ستنخفض في الأجل القريب”.

والخامان سجلا تراجعا نحو 1 في المائة، خلال الأسبوع، في أول هبوط أسبوعي في عشرة

أسابيع للخام الأمريكي والأول في ثمانية أسابيع لخام برنت.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الأربعاء ارتفاع مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة أكثر بكثير ما كان متوقعا في الأسبوع المنتهي في 22 أكتوبر.

وتتجه كل الأنظار إلى الاجتماع المقبل لمنظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وروسيا وحلفائهما، أو مجموعة “أوبك +”، في الرابع من تشرين الثاني (نوفمبر). ويتوقع محللون أن يتمسك التكتل بخطته لإضافة 400 ألف برميل يوميا إلى المعروض شهريا حتى نيسان (أبريل) 2022.

وقال ها نجوين المدير التنفيذي لقطاع أسواق النفط العالمية في مؤسسة آي.إتش.إس ماركت للاستشارات إن إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام قد يتراجع إلى أقل من مليوني برميل يوميا بحلول 2050، مقابل نحو 11 مليون برميل يوميا حاليا.

وأشارت وكالة بلومبيرج للأنباء إلى أنه وفق السيناريو المعروف باسم “القواعد الخضراء” فإنه بمجرد استنفاد آبار النفط الأرخص في الولايات المتحدة، تتراجع احتمالات التوسع في مشاريع الاستخراج الأعلى تكلفة، حيث تزيد تكلفة التكسير الهيدروليكي للصخور الزيتية عن التكلفة الحالية التي تراوح بين 30 و70 دولارا للبرميل.

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار النفط، صباح الثلاثاء، بدعم من تراجع مخاوف المستثمرين من انتشار سلالة كورونا الجديدة “أوميكرون”. كما وتعثرت المحادثات النووية...

أعمال

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أبقى تحالف أوبك+ على الزيادة الشهرية لإمدادات النفط، حتى شهر يناير المقبل، بواقع 400 ألف برميل يوميا. وقال تحالف أوبك+...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح اليوم الخميس، مدعومة بتوقعات أن يوقف تحالف أوبك+ زيادة إمدادات النفط في اجتماعه المقبل. ويأتي الارتفاع...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار النفط، 2% صباح الأربعاء، لتعوض بعض خسائرها قبيل اجتماع منظمة أوبك. ومن المقرر أن تدرس منظمة أوبك، كيفية...