Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

تداولات سوق الدين السعودي في أدنى مستوياتها منذ عامين

سوق الدين السعودي

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت التداولات الشهرية لسوق الدين السعودي، إلى أكبر وتيرة لها منذ عامين، خلال شهر أبريل الماضي.

وقالت بيانات سعودية، إن تداولات سوق الدين بلغت 264.88 مليون ريال خلال أبريل.

وأوضحت البيانات أن التداولات “شبه متوقفة” بسبب انعكاسات حركة السندات الأمريكية وانجذاب السيولة لسوق الأسهم.

سوق الدين السعودي

وأشارت البيانات أن ما حدث لسوق الدين من انخفاض في أحجام الصفقات المنفذة يعزى إلى عوامل خارجية متوافقة مع ما يحدث لأسواق الدخل الثابت في الأسواق الناشئة.

وتقدم سوق الدين حاليا فرصة متميزة للاستثمار الآمن “طويل الأجل” في ظل تداول بعض الصكوك الادخارية دون قيمتها الاسمية.

وسجلت تداولات المستثمرين المؤسسيين في سوق الدين خلال الشهر الماضي أدنى مستوياتها منذ أكثر من 850 يوما “تعادل عامين وأربعة أشهر”.

كما شهد أبريل أكبر انخفاض فصلي لأحجام التداولات اليومية منذ أكثر من عامين، بمقدار 52 في المائة مقارنة بالعام الماضي.

ولا تستفيد سوق الدين كثيرا من ارتفاع أسعار النفط مقارنة بسوق الأسهم، بسبب حساسية تحركات العائد للسندات الأمريكية.

وأظهر رصد اقتصادي أن إجمالي تداولات العام الجاري بنهاية أبريل بلغ 9.9 مليار ريال، بانخفاض 67 في المائة على أساس سنوي مقارنة بأحجام التداولات التي تم تسجيلها خلال الفترة نفسها من العام الماضي، البالغة 29.97 مليار دولار.

وأظهرت بيانات مالية أن إصدارات الجهات السعودية في الربع الأول وصلت إلى أربعة مليارات دولار، مشكلة 34 في المائة من إصدارات المنطقة الخليجية للفترة نفسها.

واستند الرصد إلى بيانات بنك أبوظبي الأول، وإلى ما تم إصداره من أدوات دين بالعملات الصعبة.

ووفقا لمنصة “ريد” فإن أحد البنوك السعودية الكبرى المدرجة ينوي إصدار صكوك دولارية بعد نجاح إصداره المحلي من الصكوك.

معلوم أن منصة “ريد”، التي تتخذ من نيويورك وسنغافورة مقرا لها، متخصصة في متابعة أخبار جهات الإصدار المتعسرة والمثقلة بالديون، مع إحاطة المستثمرين مسبقا بالمخاطر المحتملة قبل وقوعها.

صكوك وسندات

وتصدر بنكان سعوديان لأول مرة قائمة “بلومبيرج” للبنوك المرتبة لإصدارات الصكوك والسندات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “المينا”.

وحل المصرفان في المرتبتين الثانية والثالثة تباعا، في ظاهرة نادرة، تعكس تغيرا في استراتيجية البنوك السعودية الكبرى تجاه تعزيز أنشطة دعم الشركات المحلية مع الإصدارات المقومة بالدولار.

وبلغ إجمالي الإصدارات التي تم ترتيبها عبر البنكين السعوديين ما يصل إلى 5.17 مليار دولار منذ بداية العام حتى نهاية الأسبوع الأول من مايو. وبهذا رتب البنكان السعوديان نحو ربع “24.2 في المائة” إصدارات الدين في منطقة “المينا”.

وارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشرة أعوام في أبريل ليغلق فوق 2.93 في المائة، في ظل متابعة آخر مستجدات الحرب الروسية – الأوكرانية وتصريحات مسؤولي السياسة النقدية

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| انخفضت أرباح الشركة المتقدمة للبتروكيماويات السعودية، بنسبة 58.5% في الربع الثاني من العام الجاري 2022. كما وأظهرت النتائج المالية التقديرية...

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| صعد مؤشر مديري المشتريات في المملكة العربية السعودية، خلال شهر يونيو الماضي إلى أعلى مستوى منذ ثمانية شهور. وارتفع مؤشر...

أعمال

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| وضع بنك ياب الإماراتي YAP، للخدمات الرقمية، السوق السعودية نصب عينيه، مستهدفا التوسع في السوق السعودية خلال الفترة المقبلة. كما...

أعمال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| بدأت المملكة العربية السعودية، اليوم الاثنين، التداول على العقود المستقبلية للأسهم المفردة في السوق المالي. وبذلك باتت العقود المستقبلية لتكون...