Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

تحالف أوبك+ يُبقي على الزيادة التدريجية لإنتاج النفط

أسعار النفط

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أبقى تحالف أوبك+ على الزيادة التدريجية لإنتاج النفط، بمعدل 400 ألف برميل يوميا حتى شهر ديسمبر المقبل.

وقرر تحالف أوبك+ الالتزام بخريطة الطريق التي وضعوها في 18 يوليو الماضي.

بدوره، قال وزير الطاقة السعودي، عبدالعزيز بن سلمان إن “تحالف أوبك+” لديه ثلاث دعائم تحافظ عليها بقوة، تشمل النمو الاقتصادي، وأمن الإمدادات، ومكافحة تغير المناخ، وسيتم التعاون بشأنها مع كل الأطراف.

تحالف أوبك+

وقال عبدالعزيز: “نحترم استقلالية القرار في كل دولة وفي حريتها في اتخاذ الملائم بالنسبة

إليها”، مشيرا إلى أن المكسيك قدمت مساهمات طوعية مؤثرة وأسهمت في عام الجائحة عبر

مساعدة المنتجين على بلوغ هدفهم في استقرار السوق”.

ولفت إلى أن مجموعة المنتجين يؤكدون العمل الجماعي والتوافق لتحقيق استقرار وتوازن

السوق واستمرار وتيرة التعافي التي تحققت في الشهور الماضية.

وأكد أن “العلاقات مع الهند قوية، وكانت لنا مشاركة ناجحة في مؤتمر سيراويك وأيضا مع

اليابان ووزير الطاقة فيها، التنسيق والتعاون أيضا مع الولايات المتحدة، ونحن على قناعة أننا

نفعل القرار الصحيح لمصلحة الجميع”.

وأشار وزير الطاقة، إلى أن “قرار إضافة 400 ألف برميل يوميا هو الأفضل والأنسب، حيث

يتوافق مع تعهداتنا في اتفاق يوليو الماضي”.

وذكر أن الربع الأول من 2022 سيشهد تباطؤا نسبيا في الطلب، ما يتطلب الحذر في زيادة

الإنتاج، موضحا أن إمدادات النفط الخام لتوليد الكهرباء قد لا تتجاوز 600 ألف برميل يوميا

كإضافة إلى الطلب.

توقعات الفترة المقبلة

من جانبه، قال الكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي، إن المجموعة ناقشت توقعات

السوق للفترة المقبلة، وقد أظهر الجميع التزاما باستقرار السوق وبتنفيذ الاتفاق السابق.

وأشار إلى أن قرار زيادة الإنتاج 400 ألف برميل يوميا جاء بالإجماع وبالاتفاق على استمرار الوتيرة

الشهرية حتى أبريل المقبل.

وأضاف نوفاك: “سنستمر في زيادة الإنتاج تدريجيا حتى يتعافى الطلب بشكل كامل من الجائحة،

ولا سيما أن الطلب تراجع في الاتحاد الأوروبي في أكتوبر، إضافة إلى تأثير انتشار متغير دلتا من

فيروس كورونا”.

وأوضح نوفاك أن استراتيجية “تحالف أوبك+” ناجحة وحذرة وتراعي نمو المخزونات في بعض

الدول أخيرا، لافتا إلى استمرار الحوار حول مستجدات السوق والعمل المشترك نحو مواجهة

التحديات.

وذكر أن “اكتمال تعافي الطلب المتوقع في الشهور المقبلة سنتعامل معه بقرارات أخرى مناسبة وبالتنسيق مع المنتجين كافة، وعلى رأسهم السعودية”.

بينما قالت روكيو ناهلي وزيرة النفط في المكسيك، إن 400 ألف برميل يوميا تناسب احتياجات السوق، والمنتجون سيستمرون في التعاون والتنسيق في الشهور المقبلة لضمان توازن العرض والطلب.

من ناحيته، يقول ديفيد لديسما المحلل في شركة “ساوث كورت” الدولية، إن نجاح المحادثات الدولية بشأن الملف النووي الإيراني ليس مضمونا نجاحها، وفي حالة تعثرها أو انهيارها، فإن توقعات الإمدادات الإيرانية ستنخفض إلى 2.17 مليون برميل يوميا – بحسب تقارير دولية.

من ناحية أخرى فيما يخص الأسعار، واصل النفط تراجعه أمس، لتهبط العقود الآجلة للخام الأمريكي دون 80 دولارا للبرميل، بعد الاتفاق مع إيران على استئناف المحادثات النووية هذا الشهر، فيما قد يؤدي إلى رفع العقوبات الأمريكية المفروضة على النفط الإيراني وزيادة الإمدادات العالمية.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي لليوم الثالث على التوالي إلى 79.98 دولار للبرميل بحلول الساعة 03:26 بتوقيت جرينتش، منخفضا 1.1 في المائة.

كما واصلت العقود الآجلة لخام برنت خسائرها للجلسة الثانية على التوالي، حيث انخفضت العقود تسليم يناير 66 سنتا أو 0.8 في المائة، إلى 81.33 دولار للبرميل.

مميز

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| توقع البنك الدولي أن تعود دول مجلس التعاون الخليجي إلى مسار النمو في ظل أسعار نفط مرتفعة واستجابات قوية لمواجهة...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح اليوم الخميس، مدعومة بتوقعات أن يوقف تحالف أوبك+ زيادة إمدادات النفط في اجتماعه المقبل. ويأتي الارتفاع...

مميز

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| تبذل الولايات المتحدة جهودا نحو تهدئة التوترات مع السعودية، لا سيما في أسعار الطاقة ومجالات ذات العلاقة. وذكر موقع “بلومبيرغ”...

تجارة

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفعت أسعار النفط، 2% صباح الأربعاء، لتعوض بعض خسائرها قبيل اجتماع منظمة أوبك. ومن المقرر أن تدرس منظمة أوبك، كيفية...