Connect with us

Hi, what are you looking for?

مميز

تحالف أوبك+ يوافق على زيادة انتاج الإمارات والسعودية وروسيا

السعودية والإمارات

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| انتهت أزمة تحالف أوبك+ بالموافقة على زيادة انتاج دول الإمارات والسعودية وروسيا، بتعديل مستوى الأساس لكل دولة.

وقال تحالف أوبك+ في اجتماعه عبر الانترنت، الأحد، إنه وافق على رفع انتاج الإمارات إلى 3.5 مليون برميل يوميا بدلا من 3.17 مليون حاليا.

كما ووافق على زيادة انتاج السعودية وروسيا إلى 11.5 مليون برميل يوميا، بدلا من 11 مليونا.

تحالف أوبك+

وخلال الاجتماع، حققت كلا من العراق والكويت مكاسب أيضا، بالموافقة على زيادة سقف إنتاج

كل منهما بواقع 150 ألف برميل يوميا، على أن يتم الاستناد إلى خطوط الأساس الجديدة اعتباراً

من مايو 2022.

وسيزيد تحالف أوبك+ الإنتاج بما يصل إلى 432 ألف برميل يومياً كل شهر، حتى يتم إعادة كل

الإنتاج المتوقف للسوق.

وأجمعت دول التحالف على تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية العام المقبل. وينتظر أن

يجتمع وزراء الطاقة في دول تحالف أوبك+ خلال شهر سبتمبر المقبل.

تصريحات الوزراء

وعقب الاجتماع، أعرب وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، خلال مؤتمر صحفي، عن أمله في الانتهاء من خفض الإنتاج تماماً بحلول سبتمبر 2022.

وردّاً على سؤال لماذا شملت الزيادة 5 دول فقط، أجاب أن هناك مسائل تتعلق بنيجيريا بهذا الخصوص يتم التعامل معها.

كما أن الجزائر تقدّمت بطلب لتعديل خط الأساس الخاص بها.

وعن كيفية التعامل مع عودة النفط الإيراني إلى السوق، أشار الأمير عبدالعزيز بن سلمان إلى أنه “لا أحد يعلم متى وكيف سيعود النفط الإيراني إلى السوق. ونحن أبقينا 3 أشهر على سبيل الاحتياط لإجراء التعديلات التي تتطلّبها الظروف، لاسيما ما يتعلق منها بجائحة كورونا. وسنجري مراجعة في ديسمبر لتطورات السوق”.

وحول آلية إنهاء الاختلاف مع الإمارات، قال: “ما يجمعنا أكبر بكثير مما تم تداوله”.

بدوره، قدّر وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي الحوار مع تحالف أوبك+، والقيادة الحكيمة للأمير عبدالعزيز بن سلمان ونائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك كرئيسين مشاركين للتحالف.

“ولولا هاتين الركيزتين لكان صعباً على هذا التحالف أن يظلّ متماسكاً”. كما شدد على التزام الإمارات بعضوية منظمة أوبك وتحالف أوبك+ لتحقيق التوازن والاستقرار للسوق.

أما وزير النفط الكويتي الدكتور محمد الفارس، فاعتبر الاتفاق بمثابة “تأكید لأجواء الترابط داخل اللحمة الخلیجية”.

ورأى الوزير الكويتي أن قرار زيادة الإنتاج يأخذ في اعتباره بعض المستجدات بالأسواق، منھا المطالب بإدخال تعدیلات على الأساس المرجعي لبعض الدول الأعضاء بالتحالف لاحتساب أي مستويات للتخفيضات في مستويات الإنتاج مستقبلا، حسب دواعي استقرار الأسواق ضمن اتفاق التمديد والذي يبدأ العمل فيھا من شھر مايو 2022.

وتوقع الفارس أن يكون لاتفاق أوبك+ آثار إیجابية على استقرار الأسواق خلال عامي 2021 و2022.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.