Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

تحالف أوبك+ يبقي على الزيادة الشهرية لإمدادات النفط

تحالف أوبك

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| أبقى تحالف أوبك+ على الزيادة الشهرية لإمدادات النفط، حتى شهر يناير المقبل، بواقع 400 ألف برميل يوميا.

وقال تحالف أوبك+ في ختام الاجتماع الوزاري الثالث والعشرين عبر الفيديو: “نؤكد على استمرار التزام الدول الأعضاء في إعلان التعاون بضمان سوق نفط مستقرة ومتوازنة، وذلك في ضوء الأساسيات الحالية لسوق النفط الخام”.

وأكد أوبك+ على خطة تعديل الإنتاج وآلية تعديل الإنتاج الشهرية المعتمدة في الاجتماع الوزاري الـ19 وقرار تعديل الإنتاج الشهري الإجمالي بالزيادة بمقدار 0.4 مليون برميل يوميا لشهر يناير 2022.

تحالف أوبك+

ووفق بيان الاحتماع، فإن المنتجين توافقوا على أن يظل الاجتماع في حالة انعقاد انتظارا لمزيد

من التطورات لوضع الوباء ومواصلة مراقبة السوق عن كثب وإجراء تعديلات فورية إذا لزم الأمر.

ولفت إلى تمديد فترة التعويض حتى نهاية يونيو 2022 على النحو المطلوب من قبل بعض

البلدان ضعيفة الأداء وطلب أن تقدم البلدان ضعيفة الأداء خططها بحلول 17 ديسمبر 2021.

وجدد البيان التأكيد على الأهمية الحاسمة للالتزام بالمطابقة الكاملة وآلية التعويض، مشيرا إلى

عقد الاجتماع الوزاري الـ24 لـ”أوبك” وغير الأعضاء في “أوبك” في 4 يناير المقبل 2022.

من جانب آخر، ناقش تقرير اللجنة الفنية المشتركة لمجموعة “أوبك+” عن اجتماعها الـ57 عبر

الفيديو كونفرانس آخر التطورات في سوق النفط العالمية.

وأشاد محمد باركيندو، أمين عام “أوبك” بأعمال هذه اللجنة الهائلة وتفانيها لمدة خمسة أعوام

في تقديم الدعم الفني الحاسم الذي كان لا غنى عنه للنجاح الشامل لمجموعة “أوبك+”.

وقال إنه من المناسب الإشادة بـ”أوبك” والدول غير الأعضاء فيها على كل ما حققته في نصف

عقد منذ تأسيس إطار العمل الرائد للتعاون متعدد الأطراف في مجال الطاقة.

وأضاف باركيندو: “نجاح “أوبك+” لا يمكن إنكاره، كما أن ميثاق التعاون هو مؤشر واضح على أن

المشاركة المتعددة الأطراف والتعاون الدولي هما أكثر السبل فعالية لمواجهة التحديات العالمية”.

وأبرز الأمين العام في ملاحظاته أنه تم إحراز تقدم مطرد في التعافي الاقتصادي العالمي، لكنه أكد الحاجة إلى ضرورة البقاء منتبهين إلى حالات عدم اليقين السائدة والظروف المتغيرة بما في ذلك تلك المتعلقة بمتغير كورونا الجديد “أوميكرون”.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن وزير الطاقة: أساسيات سوق النفط مرنة رغم ظهور أوميكرون واللجوء إلى استخدام الاحتياطيات الاستراتيجية.

انخفاض الأسعار

وفي سياق متصل، مالت أسعار النفط الخام إلى الانخفاض عقب قرار المنتجين في “تحالف أوبك+” بالإبقاء على الزيادة الشهرية في الإنتاج لشهر يناير بقيمة 400 ألف برميل يوميا رغم ضعف الطلب وتصاعد المخاوف من متحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون”.

ويقول مختصون نفطيون إن “أوبك+” ستستمر على النهج المتبع نفسه منذ أغسطس الماضي بإجراء زيادات إنتاجية شهرية تدريجية لتعويض الانخفاض الحاد في الإنتاج، الذي حدث في العام الماضي مع اندلاع أزمة الجائحة.

وأوضحوا أن مجموعة “أوبك+” تلتزم بخطتها لتخفيف تخفيضات الإنتاج في يناير بمقدار 400 ألف برميل يوميا على الرغم من الأدلة المتزايدة على فائض نفطي أكبر من المتوقع في أوائل العام المقبل.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.