Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

تتجاوز قطر.. الولايات المتحدة تصبح أكبر مصدر للغاز في 2022

ركود اقتصادي

واشنطن- بزنس ريبورت الإخباري|| ستصبح الولايات المتحدة الأمريكية، أكبر مصدر للغاز المسال في 2022، لتتجاوز بذلك دولة قطر التي تحتل المرتبة الأولى في هذا المجال.

ويتوقع خبراء أن تبقى الولايات المتحدة، حاملة اللقب لسنوات مقبلة، لتأتي قطر في المرتبة الثانية، أستراليا ثالثا في 2022.

وكانت الصين واقتصادات كبرى أخرى في أوروبا وآسيا تصارع من أجل الحصول على إمدادات كافية للتدفئة وتوليد الطاقة؛ كانت الولايات المتحدة تجلس على مخزون ضخم من الإمدادات سينمو خلال السنوات المقبلة أيضا.

الولايات المتحدة

ويسجل الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المسال مستويات قياسية كل عام منذ 2015،

ويرجع السبب في ذلك غالبا إلى الطلب المتزايد في الصين وبقية الدول الآسيوية.

واستطاعت الصادرات الأمريكية من الغاز الطبيعي المسال على نحو متزايد تلبية احتياجات الكثير

من الطلبات العالمية.

وتسجل الصادرات الأمريكية من الغاز الطبيعي المسال مستويات جديدة كل عام منذ 2016،

ومن المتوقَّع أن تستمر كذلك في 2022.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن تصل الصادرات الأمريكية من الغاز الطبيعي

المسال 11.5 مليار قدم مكعب يومياً في 2022.

وتمثل هذه الكمية نحو 22 بالمئة من الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المسال، والذي من

المتوقَّع أن يصل إلى 53.3 مليار قدم مكعب يومياً بحلول العام القادم، بحسب ما قال محللون

من بنك “غولدمان ساكس”، لتتجاوز الولايات المتحدة بذلك أستراليا وقطر، وهما أكبر مصدرين للغاز الطبيعي المسال في الوقت الراهن.

حاويات الغاز

وفي سياق متصل، يرتفع فارق سعر تأجير حاويات الغاز المسال بين أميركا إلى أوروبا وبينها وبين آسيا بنحو 64.250 ألف دولار في اليوم، حسب بيانات سابقة لشركة فيلكس الأميركية المتخصصة في الغاز الطبيعي المسال.

وتشير البيانات إلى أن أسعار الشحن المرتفعة تسهم كثيرا في ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي المسال، حيث إن سعر شحنة غاز طبيعي مسال قيمتها 20 مليون دولار تشحن من ميناء هنري في الولايات المتحدة، ترتفع قيمتها إلى 120 مليون دولار حينما تصل إلى أوروبا، وترتفع قيمتها إلى 144 مليون دولار حينما تصل إلى اليابان.

وتتوقع الشركة المتخصصة في استثمار ناقلات الغاز المسال أن تتواصل هذه الأسعار القياسية لشحن الغاز المسال حتى عام 2023.

وهنالك أربع دول كبرى تتنافس بقوة في تجارة الغاز المسال، وهي قطر التي تخطط لرفع إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي المسال بنسبة 40 في المئة إلى 110 ملايين طن سنوياً بحلول 2026، وتتصدر حالياً قائمة مصدّري الغاز في العالم بحصة سوقية بلغت نحو 21%.

وثانية هذه الدول، الولايات المتحدة التي تواصل تطوير صناعة الغاز المسال الحديثة، بحصة 19%. وثالثتها أستراليا بحصة 20%. أما روسيا، فتستهدف زيادة حصتها السوقية من 7% حالياً إلى 15% بحلول عام 2025.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.