Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

بورصة الكويت تضيف 2.6 مليار دينار في النصف الأول 2022

بورصة الكويت

الكويت- بزنس ريبورت الإخباري|| أضافت بورصة الكويت مكاسب سوقية بقيمة 2.6 مليار دينار في النصف الأول من العام الجاري 2022.

ومقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2021، ارتفعت المكاسب السوقية لبورصة الكويت بنسبة 6.2%.

وارتفع إجمالي القيمة السوقية لبورصة الكويت إلى 44 مليار دينار من 41.4 مليارا بنهاية العام الماضي.

بورصة الكويت

وتجدر الإشارة إلى أن بورصة الكويت شهدت قفزة كبيرة خلال الستة أشهر الأولى على

مستوى القيمة السوقية عندما لامست مستوى 50 مليار دينار عقب عطلة عيد الفطر، إلا

الكثير من الأسباب قلصت المكاسب من 8.6 مليارات دينار إلى 2.6 مليار دينار.

وساهمت التحركات التكتيكية في الأسبوع الأخير من النصف الأول وخاصة جلسة أمس

الختامية في مكاسب القيمة السوقية بنحو 66 مليون دينار لترتفع فوق مستوى 44 مليار دينار.

كما ساهمت تحركات مديري الصناديق والمحافظ فضلا عن الأفراد لبناء مراكز استثمارية جديدة

قبل اقفالات فترة النصف الأول من قفزة السيولة أمس إلى 95.6 مليون دينار.

كما واستحوذ منها سهم بيتك على 22.8 مليون دينار تشكل 24% من الإجمالي، ليتصدر الأسهم

الأكثر تداولا خلال الستة أشهر الأولى من العام الحالي من حيث القيمة بنحو 1.2 مليار.

ويبدو أن أسهم البنوك التي تقترب من الدمج تحظى باهتمام من قبل المستثمرين بالسوق،

وهو ما يظهر من خلال تمحور السيولة حول أسهم مثل أهلي متحد، والخليج والأهلي.

معطيات ايجابية

وهناك عدة معطيات ألقت بآثارها الايجابية على مجمل أداء البورصة، خلال النصف الأول من 2022 وتتمثل في الاتجاه الصاعد على مدار تعاملات النصف الأول، “وهو القفزة الكبيرة في مستويات أسعار النفط الذي تخطى مستوى 100 دولارا بالسوق العالمي، في ظل ارتفاع الطلب منذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية في 24 من فبراير الماضي.

وهو ما انعكس ايجابا على الموازنة العامة للدولة وقلص من العجوزات، بل وقد يمتد الأمر للعودة إلى زمن الفوائض المالية.

وسادت حالة من التفاؤل بين صفوف المتعاملين بالسوق على إثر افصاحات البنوك والشركات لنتائجها المالية للربع الأول من العام الحالي، والتي جاءت محملة بنمو 54%، وسط توقعات بأن تستمر ذات الوتيرة بنهاية النصف الأول.

ومن العوامل الايجابية أيضا استقطاب الشركات العائلية لسوق الأسهم الكويتي وكان آخرها شركة علي الغانم للسيارات، وهو ما يعزز الثقة بالبورصة بشكل عام.

كما أن زيادة الاقبال على الأسهم البنكية جراء تكرار رفع الفائدة، كان من العوامل التي نشطت أداء السوق خلال النصف الأول.

ولعل العوامل السابقة مجتمعة ساهمت في تحقيق قفزة للسيولة المتدفقة للسوق بنسبة 28% خلال النصف الأول.

وبلغت المحصلة 8.3 مليارات دينار ارتفاعا من 6.5 مليارات دينار في النصف الأول من 2021، وبلغ متوسط السيولة 69 مليون دينار يوميا مقارنة مع 53 مليون دينار في الفترة المماثلة من العام الماضي.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.