Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

بداية ملفتة لفعاليات مؤتمر الصحة العربي 2022 في دبي

مؤتمر الصحة العربية

دبي- بزنس ريبورت الإخباري|| بدأت فعاليات مؤتمر ومعرض الصحة العربي، الاثنين، في مركز دبي العالمي للمؤتمرات والمعارض، بمشاركة 3500 شركة من 60 دولة.

ويعد المؤتمر الأضخم من نوعه على مستوى المنطقة، والثاني عالميا.

ويعتبر المعرض فرصة للشركات العالمية التي تتطلع لسوق دبي كمحطة وبوابة لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لتسويق منتجاتها من الأجهزة والمعدات الطبية والحلول الذكية.

مؤتمر الصحة العربية

ويأتي ذلك خاصة وأن منطقة الشرق الأوسط ودول مجلس التعاون الخليجي تشهد نمواً يزيد

على 10% سنويا.

وتركز معظم الشركات العارضة هذا العام على برامج الذكاء الاصطناعي، وبرامج التطبيب عن

بعد، وغيرها من الحلول الذكية، خاصة بعد الأزمة العالمية التي أحدثتها جائحة كوفيد 19، وما

رافقها من انهيار بعض أنظمة الرعاية الصحية في العديد من دول العالم.

وفي سياق متصل، فإن وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية تستعرض خلال مشاركتها في

مؤتمر الصحة العربي الذي يختتم الخميس المقبل حزمة خدمات رقمية مبتكرة.

ويأذلك تحت شعار “مستقبل الريادة الصحية”، وبما يتوافق مع استراتيجية الوزارة في

استشراف المستقبل، لتطوير نظم المعلومات الصحية، وتطبيق معايير عالمية في إدارة البنية

التحتية في المنشآت الصحية، وتطوير التكنولوجيا المناسبة لإدارة النظام الصحي.

وتشهد منصة الوزارة، إطلاق حزمة خدمات صحية مبتكرة، وعدد من المشاريع والمبادرات

الرائدة التي تسهم في تعزيز الخدمات الصحية المستقبلية، من خلال الجمع بين الأنظمة الذكية

والروبوتية، وتعزيز ممارسات الصحة الرقمية.

التكنولوجيا والصحة

كما وتمكنت التكنولوجيا من توفير آلات جديدة وأدوية وعلاجات ساعدت في حماية العديد من الأشخاص وحسنت من فرص علاجهم، ليس هذا وحسب بل استطاعت التكنولوجيا تحسين الأبحاث والدراسات العلمية لجعل الرعاية الصحية أكثر كفاءة.

ومن جانب آخر، فقد وفر الإنترنت والتكنولوجيا طرق تساعد الباحثين والعلماء في توقع الفترات التي من شأنها أن تشهد انتشارًا كبيرًا لبعض أنواع الأمراض والتحضير لمواجهتها بوقت أبكر من أجل تقليل الخسائر قدر المستطاع، كما حدث مع انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي سياق متصل، تستمر فعاليات معرض اكسبو دبي 2020 في وقت يشهد اقبالا متباينا في ظل تفشي جائحة كورونا مجددا.