Connect with us

Hi, what are you looking for?

مميز

اليمن.. استمرار الإغراق بالديون دون حلول جذرية

محل صرافة يمني

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| مع بدء الحكومة اليمنية الجديدة العمل في مقر اقامتها بمدينة عدن، تنوي التواصل مع صندوق النقد الدولي لوضع آلية للخروج من الأزمات المالية والاجتماعية التي تعصف باليمنيين.

ويوما بعد الآخر، تزداد معاناة اليمنيين، الذين يعلقون آمالا على الحكومة الجديدة، في حين لا تجد الأخيرة سوى الاستمرار في خطة الإغراق بالديون على حساب عائدات النفط.

وسارع صندوق النقد الدولي إلى عقد اجتماع عبر تقنية الفيديو مع كبار المسؤولين الماليين في الحكومة، للمطالبة بكبح الانهيار الاقتصادي وانحدار العملة الوطنية والسيطرة على أكبر أزمة إنسانية على مستوى العالم وفق تصنيف الأمم المتحدة.

افتقاد للموارد

وصرح مصدر مسؤول في الحكومة اليمنية، رفض الإفصاح عن هويته، أن الحكومة الجديدة تفتقد للموارد المالية الكافية لتنفيذ برنامج عملها الذي أقرته الأسبوع الماضي.

البرنامج أساسا يحتاج قبل تنفيذه إلى إقراره من قبل مجلس النواب، الذي يلاقي صعوبة بالغة في التئامه في العاصمة المؤقتة.

وبحسب المصدر الخيارات المتاحة أمام الحكومة تتمثل في طلب قروض تمويلية من المؤسسات المالية الدولية مثل صندوق النقد والبنك الدوليين.

مقابل ضمانات بإعادة تصدير النفط والغاز الطبيعي المسال وتخصيص جزء من عائداتها لتسديد هذه القروض على دفعات ولفترات مزمنة.

وذهب خبراء اقتصاد بعيدا في تفسير هذا التوجه الذي تسعى إليه الحكومة الجديدة، نظرا إلى صعوبة الحصول على منح مالية في الوقت الراهن من الدول الراعية لاتفاق الرياض الذي تشكلت بموجبه هذه الحكومة.

اقتصاد متدهور

المنح تقابلها شروط تنفيذ الشق الأمني والعسكري بالكامل لاتفاق الرياض ووضع الحكومة الجديدة يدها على الموارد المالية العامة وإعادة تفعيل البنك المركزي بكافة فروعه وإنهاء الانقسام المالي الحاصل في اليمن.

بدوره، أكد الباحث الاقتصادي مجدي العكوري، أن اليمن في وضعية اقتصادية صعبة تجعله لقمة سائغة في فم المؤسسات المالية الدولية.

صندوق النقد الدولي، وفق العكوري، يعد استراتيجية جديدة للتعامل مع البلد المنهك بتبعات ثقيلة ناتجة عن الحرب والصراع الدائر

منذ ما يقارب ستة أعوام، والشروط لن تكون بسيطة.

من جهة أخرى، شرح العكوري أن التفكك المالي الحاصل يقف عقبة أمام المؤسسات المالية الدولية في مساعدة اليمن، خصوصا

بعد تصنيف الإدارة الأميركية المنصرفة للحوثيين على قائمة الإرهاب.

وكان فريق حكومي برئاسة وزير المالية اليمني سالم بن بريك عقد اجتماعا موسعا عبر تقنية الفيديو، مع المدير التنفيذي الجديد لصندوق النقد الدولي محمود محيي الدين.

النقاش دار حول تقديم الصندوق الخبرات الفنية المالية والمصرفية وتطوير إجراءات إعداد الموازنة العامة وإدارة الدين العام.

قرض طارئ

وبحسب مسؤول في وزارة المالية، فإن الجانب الحكومي في هذا الاجتماع تقدم بطلب من صندوق النقد للحصول على قرض

طارئ لدعم تنفيذ البرنامج المالي، بما يؤدي إلى تحسين الاقتصاد اليمني وتعافيه.

وتستعد الحكومة اليمنية لتوجيه دعوة عاجلة لاجتماع المانحين في أقرب وقت ممكن بعد أن تستكمل إعداد الأولويات والاحتياجات الاقتصادية والتنموية التي تعمل على إعدادها لجان مشكلة من الوزارات.

وقال الخبير الاقتصادي ياسين القاضي إن سبب ضعف التدخلات الدولية وتمويلات المانحين الرئيس هو انتشار فيروس

كورونا الذي كبد مختلف دول العالم، خصوصا الدولة المانحة، خسائر جسيمة.

واعتبر أن هذه الدول تراجع سياساتها المالية وتمويلاتها المقدمة للدول النامية التي تشهد اضطرابات ونزاعات تسببت بكوارث إنسانية جسيمة.

تغيرات كارثية

ويواجه اليمن ظروفا اقتصادية واجتماعية وإنسانية وسياسية وأمنية غير مسبوقة، أدت مجتمعة إلى انكماش الناتج المحلي

الإجمالي وتوقف جزء كبير من الأنشطة الاقتصادية.

كما وتوقف البرامج الاستثمارية الحكومية، وجزء كبير من الاستثمارات الخاصة، وكذلك انسحاب أغلب المستثمرين الأجانب،

وخروج رأس المال المحلي إلى الخارج بحثاً عن بيئة آمنة.

وكذلك توقفت صادرات النفط والغاز الطبيعي، وتم تعليق التعهدات من المنح والقروض الخارجية، وسط انخفاض الإيرادات

الحكومية غير النفطية من الجمارك والضرائب.

إضافة إلى تتكرر الأزمات الحادة في نقص السيولة النقدية والوقود والكهرباء. ومع إطالة أمد الحرب والصراع الدائر، توسع حجم الخسائر التي تجاوزت قيمتها قدرات اليمن على التعافي.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والدولية انقر هنا

العالم

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| أدى تفشي الفساد في المؤسسات والهيئات الحكومية إلى خلق حالة غضب لدى أهالي مدينة تعز وسط اليمن. ومما صاعد حالة...

العالم

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| دفع تعليق الدعم الأجنبي، الحكومة اليمنية، للجوء إلى الديون الداخلية، والاقتراض من المؤسسات، في ظل العجز الكبير الذي تعاني منه...

أعمال

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| أدت الظروف الصعبة والاضطرابات السياسية والأمنية في اليمن إلى ضعف سوق العمل وقطاعات التشغيل. وبات الشباب وهم الفئة الأكبر في...

العالم

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| يناقش مجلس الأمن الدولي خلال جلسة سيعقدها اليوم، قضية الناقلة النفطية المتهالكة الراسية قبالة سواحل اليمن، وسط تزايد المخاوف من...