Connect with us

Hi, what are you looking for?

سياحة

الفنادق البحرينية لا تزال تعاني من تبعات جائحة كورونا

الفنادق البحرينية

المنامة- بزنس ريبورت الإخباري|| لا تزال الفنادق البحرينية، تعاني من تبعات جائحة كورونا، في ظل تراجع معدلات إشغال الفنادق في البلاد مقارنة بفترة ما قبل الجائحة.

وقالت صحيفة الوطن البحرينية، إن الفنادق البحرينية تعاني من عدم وجود فعاليات وأنشطة سياحة لجذب الزوار إلى البلاد، خلال عطلة عيد الأضحى المبارك.

ووفق تأكيدات مسؤولو فنادق، فإن جميع الفنادق البحرينية عموما في حالة يرثى لها، عدا بعض الفنادق الكبرى، مطالبين بتكثيف البرامج السياحية لجذب المزيد من الزوار من دول العالم ودول مجلس التعاون الخليجي”.

الفنادق البحرينية

واعتبر نائب رئيس لجنة الضيافة والسياحة بغرفة البحرين إبراهيم الكوهجي، الحجوزات لفترة عيد

الأضحى المبارك جيدة إلى حد ما، لكنه أوضح أن تراجع الأنشطة السياحية سيؤثر سلباً على استقطاب الزوار.

وأشار إلى أن ارتفاع أسعار تذاكر الطيران لبعض وجهات دول الجوار والدول الأخرى مثل تركيا

بصورة مبالغة يخلق فرصة للبحرين، إلا أنه عاد ليبين أن عدم وجود برامج وأنشطة سياحية جاذبة للسائح يفوت هذه الفرصة.

ولفت الكوهجي، وهو مستشار تطوير الأعمال في فندق “كراون بلازا”، إلى أن معدلات

الإشغال الفندقي قبل جائحة “كورونا” مرتفعة بصورة كبيرة مقارنة مع الفترة الحالية.

ودعا إلى تدارك الأمر، بتخصيص برامج سياحية عائلية لاستقطاب المزيد من السياح في

الموسم الحالي، مبيناً أن “معظم زوار البحرين من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت،

ومن ثم يجب على الجهات المعنية التركيز على الأنشطة التي تستقطب السياح من هذه الدول”.

حالة يرثى لها

من جهته أكد الرئيس التنفيذي لفندق “جولدن توليب” عبد الرحيم السيد، أن “حال الفنادق في

البحرين يرثى لها”، وخصوصاً مع تراجع البرامج والفعاليات السياحية، لافتاً إلى أن معظم الفنادق

تمتنع عن الاستثمار في البرامج السياحية تخوفاً من تراجع العوائد.

وأشار إلى أن الحجوزات الفندقية تتراوح بين 30% إلى 40% في الفنادق عموماً، مقارنة مع

معدلات إشغال عالية قبل جائحة كورونا.

وعزا ذلك إلى تراجع الأنشطة السياحية، ما ساهم في تراجع معدلات الحجوزات الفندقية عموماً.

والجدير بالذكر أن اقتصاد البحرين يعاني أزمة منذ سنوات، وقد تفاقمت هذه الأزمة خلال جائحة كورونا، لكن الدعم الخليجي البالغ 10 مليارات دولار، الذي حصلت عليه المنامة عام 2018، ساعد على مواجهة هذه الضغوط نسبياً.

وكانت وكالة “موديز” قدرت العجز المالي للحكومة البحرينية في 2021 بأقل من 12% من الناتج المحلي الإجمالي، انخفاضاً من 18% في 2020، ورجّحت أن ينخفض إلى أقل من 4% خلال عامي 2022 و2023، بدعم أسعار النفط المرتفعة.

وأفادت الوكالة بأنها تتوقع انخفاض الدين الحكومي للبحرين إلى أقل من 120% من الناتج المحلي الإجمالي في 2022 و2023، من نحو 130% في 2020.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.