Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

تركيا تمنع تداول العملات المشفرة في الدفع بسبب مخاطر غير قابلة للاسترداد

ثودكس

أنقرة- بزنس ريبورت الإخباري|| قرّر البنك المركزي التركي حظر التعامل بالعملات المشفرة كوسيلة للدفع، وذلك اعتبارا من نهاية الشهر الجاري؛ بسبب مخاطر غير قابلة للاسترداد نتيجة مستوى إخفاء الهوية وراء الرموز الرقمية.

وقال البنك المركزي التركي، اليوم الجمعة، إن العملات المشفرة وبقية الأصول الرقمية القائمة

على تكنولوجيا الدفاتر الموزعة لا يمكن استخدامها، بشكل مباشر أو غير مباشر، كأداة للدفع.

كما أرجع بنك تركيا المركزي، في بيان له، سبب الحظر، إلى أن الأصول الرقمية القائمة لا تخضع

لأي آليات تنظيم أو إشراف، ولا تحكمها سلطة تنظيمية مركزية.

حظر خدمة الدفع بالعملات المشفرة

وأضاف البنك المركزي بأن مقدمي خدمات الدفع لن يكون باستطاعتهم تطوير نماذج أعمال

بطريقة تستخدم فيها الأصول المشفرة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في توفير خدمات

الدفع وإصدار الأموال الإلكترونية، ولن يكون باستطاعتهم تقديم أي خدمات ذات صلة بهذه النماذج من الأعمال.

وبحسب القرار فإن القيود تحظر على الشركات التي تتعامل مع المدفوعات، وتحويلات الأموال

الإلكترونية من معالجة المعاملات المتعلقة بمنصات العملات المشفرة.

وأشار المركزي التركي إلى أن الافتقار إلى التنظيم أو آليات الإشراف أو السلطة التنظيمية

المركزية، إضافة إلى إمكانية النشاط الإجرامي، والتقلب الكبير في قيمتها السوقية، يعني أنَّ

الرموز الرقمية تنطوي على “مخاطر كبيرة”.

وكانت وزارة الخزانة والمالية التركية، شاركت في مارس الماضي، “القلق العالمي” بشأن تطوير

العملات المشفرة، موضحة بأنها تعمل على اللوائح بالتعاون مع البنك المركزي، والهيئة

التنظيمية المصرفية، ومجلس أسواق رأس المال التركي.

وتسبب ضعف الليرة التركية والضغوط التضخمية في دفع الطلب على العملة المشفرة،

وكانت السلطات التركية طلبت معلومات تتعلق بالمستخدمين من منصات تداول.

وأظهرت النتائج تراجع العملة الرقمية بتكوين بنسبة 2.59%، لتصل إلى 61757 دولارا بحلول

الساعة 05:57 بتوقيت غرينتش، وسجلت العملة ارتفاعاً نسبته نحو 111%، خلال العام الجاري.

ارتفاع نسبة التجارة الإلكترونية

وفي إبريل الحالي، كشفت روهصار بكجان، وزيرة التجارة التركية، عن ارتفاع التجارة الإلكترونية

في تركيا خلال العام 2020، ليبلغ حجمها نحو 226.2 مليار ليرة تركية (27.9 مليار دولار) بزيادة

نسبتها 66%، بالمُقارنة مع العام 2019.

كما أعلنت روهصار بكجان، عن ارتفاع أعداد شركات التجارة الإلكترونية العام الماضي إلى

256.861 شركة، من نحو 68.457 شركة خلال العام السابق.

وقالت وزيرة التجارة التركية، بأن حجم التجارة الإلكترونية شهد ارتفاعاً إلى ما نسبته 15.7%، خلال

العام 2020، مُقابل 9.8% في العام 2019، وزيادة في طلبات التجارة الإلكترونية العام الماضي

بنسبة 68%، لتتجاوز مستوى الـ 2 مليار طلب.

وكان نصيب الانفاق المحلي من حجم التجارة الإلكترونية خلال العام الماضي بما نسبته 91.4%،

بينما كانت 4.2% لمواقع التسوق من دول أخرى، فيما بلغت نسبة مشتريات المواطنين الأتراك

من الخارج بنحو 4.4%، وفقاً لروهصار بكجان.

وفي فبراير الماضي، أوضح مصطفى ورانك، وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي، بأن التجارة

الإلكترونية في تركيا حققت نمواً نسبته 93%، خلال النصف الأول من العام 2020، بالمُقارنة بذات الفترة من 2019.

العالم

أنقرة- بزنس ريبورت الإخباري|| رفعت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، من توقعاتها لنمو الاقتصاد التركي للعام الجاري من 9.2% إلى 10.5%. وقالت وكالة فيتش في...

العالم

أنقرة- بزنس ريبورت الإخباري|| أوكل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مهمة وزير المالية والخزانة التركي، إلى نور الدين نباتي، بعدما نشرت الجريدة الرسمية التركية...

مال

أنقرة- بزنس ريبورت الإخباري|| قالت وكالة بلومبيرغ الاقتصادية، إن البنوك الحكومية في تركيا، تضخ وتبيع الدولار الأمريكي في الأسواق المحلية، لوقف نزيف الليرة. ويأتي...

العالم

أبوظبي- بزنس ريبورت الإخباري|| يبحث ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، ملفي الاستثمار والتجارة خلال زيارته الرسمية إلى تركيا، المقررة اليوم الأربعاء. وتعتبر التجارة...