Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

العراق يوقع مذكرة تفاهم مع شركة فرنسية لتنفيذ مشاريع في مجالي الغاز والطاقة النظيفة

العراق
العراق يوقع مذكرة تفاهم مع شركة فرنسية لتنفيذ مشاريع في مجالي الغاز والطاقة النظيفة

العراق- بزنس ريبورت الإخباري- وقعت الحكومة العراقية مذكرة تفاهم مع شركة النفط الفرنسية توتال (TOTAL)، وذلك لتنفيذ مشاريع كبيرة وواعدة في الأراضي العراقية، وتحديداً في مجالات استخدام الغاز الطبيعي والطاقة النظيفة.

وأوضحت وزارة النفط العراقية، في بيان لها، بأنه تم توقيع مذكرة الاتفاق أثناء زيارة، باتريك بويان، الرئيس التنفيذي لشركة توتال (TOTAL)،

لدولة العراق.

وفي ذات السياق، اجتمع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، برئيس شركة (TOTAL) الفرنسية، باتريك بويان، في بغداد.

وأشار بيان رئاسة الحكومة العراقية، إلى أن ” رئيس الوزراء بحث مع رئيس الشركة الفرنسية سبل تطوير عمل الشركة في العراق، وتوسعة استثماراتها لا سيما في قطاع الطاقة، خصوصاً النفط والغاز”.

ووفقاً لبيان صادر عن رئاسة الحكومة العراقية، فإن شركة توتال (TOTAL) الفرنسية، ” ترغب في توسيع حجم استثماراتها في دولة العراق”.

وأضاف البيان، بأن الرئيس التنفيذ لتوتال، قال: بأن شركته ” تتطلع للمزيد من التعاون والشراكة مع الدولة العراق، لاسيما بعد

التسهيلات والتحسن الذي قامت به الحكومة في المجال الاستثماري في العراق”.

وصرح رئيس الوزراء العراقي، بأن ” الحكومة ماضية قدماً في تهيئة البيئة الصحية لعمل الشركات الاستثمارية العالمية الكبرى، والفرنسية منها على وجه الخصوص”.

انفتاح اقتصادي

 وتابع الكاظمي، بأن ” هذا التوجه هو جزء أساسي في سياسة العراق بالانفتاح اقتصادياً تجاه شركائه الدوليين مثل فرنسا “.

وكانت دولة العراق بدأت محادثاتها مع شركة (TOTAL) الفرنسية، في ديسمبر الماضي، من أجل استثمار الغاز في حقلي

المنصورية بمحافظتي ديالى وعكاز.

وبحسب التقديرات الرسمة، فإن العراق يمتلك مخزوناً بنحو 13 تريليون قدم مكعب من الغاز، ويفقد منها  700 مليون قدم مكعب

إثر عدم الاستثمار الأمثل طيلة العقود السابقة.

وأظهرت بيانات وزارة النفط العراقية، وصول اجمالي ما ينتجه العراق منا الغاز في جميع الحقول لـ 2700 مليون قدم مكعب.

إلا أن الحكومة العراقية تقوم باستيراد احتياجها من الغاز المستخدم في تشغيل محطات الكهرباء من إيران، من خلال انشائها

أنبوبين أواخر العام 2017.

ومن الجدير بالذكر، توقيع الحكومة العراقية اتفاقاً في عام 2020، مع تحالف شركات بقيادة شركة النفط الوطنية الصينية

( سي إن بي سي )، ويضم شركتي ( توتال ) الفرنسية و ( بتروناس ) الماليزية

وذلك لتطوير واستغلال حقل الحلفاية النفطي، والذي تزيد احتياطياته عن 4 مليارات برميل.

وتأسست شركة (TOTAL) في العام 1924، عقب رفض رئيس الوزراء الفرنسي الاندماج مع شركة شل النفطية، عمل على تأسيس

شركة نفط فرنسية.

حيث تم ذلك بالتعاون مع 90 شركة وبنك، وتم تأسيس الشركة تحت اسمها (CFP) (شركة النفط الفرنسية)، ثم قررت الشركة التحول

للقطاع الخاص.

كما وتنتشر الشركة في جميع أنحاء العالم، هي ومدرجة ببورصة نيويورك وبورصة يورونيكست لأكبر الشركات الأوروبية

ويقدر عدد موظفي الشركة بأكثر من 69 ألف موظف في عام 2008، وعوائد فاقت 130 مليار دولار أمريكي في العام 2007.

لمتابعة أخر التقارير الاقتصادية العربية والدولية انقر هنا

العالم

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| تسعى الحكومة العراقية إلى تحويل الأرقام التقديرية لكميات النفط في البلاد إلى انتاج حقيقي، عبر مواصلة عمليات استكشاف نفطية على...

مال

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| لم يشفع الارتفاع المتواصل لأسعار النفط، استمرار العراق في الحصول على قروض خلال الشهور الأخيرة. ويبدو أن موازنة العراق محكومة...

مال

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| يفقد الاقتصاد العراقي 50 مليون دولار سنويا، بسبب دراسة العراقيين في الخارج، وهو ما يضاعف أزمة العملة الصعبة في البلاد....

أعمال

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| تدرس العراق دفع ربع الأموال المهربة للشخص أو الجهة التي تساعد في استردادها من خارج البلاد. ويشكل ملف الأموال المهربة،...