Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

العراق تسجل إيرادات نفطية هي الأولى منذ نصف قرن

إيرادات النفط

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت العراق إيرادات نفطية، لم تحصل من عام 1972، والتي بلغت 11.07 مليار دولار.

وقالت وزارة النفط العراقية إن الإيرادات النفطية هي الأعلى منذ 50 عاما (نصف قرن) بسبب الارتفاع الكبير على أسعار النفط.

وأوضحت الوزارة أن صادرات النفط الخام في مارس/ آذار الماضي، بلغت 100 مليون و563 ألفا و999 برميلا، بإيرادات بلغت 11.07 مليار دولار.

إيرادات نفطية

ووفقا للإحصائية الأولية الصادرة عن شركة تسويق النفط العراقية “سومو”، يعد هذا أعلى

إيرادات نفطية مالية تحققت منذ عام 1972.

وأشارت الإحصائية إلى أن “مجموع الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر مارس/ أذار

الماضي من الحقول النفطية في وسط وجنوب العراق بلغت 99 مليونا و115 ألفا و64 برميلا، أما

من حقول كركوك عبر ميناء جيهان فقد بلغت الكميات المصدرة مليونا و448 ألفا و935 برميلا.

وأشارت إلى أن “معدل الكميات اليومية بلغت 3 ملايين و244 ألف برميل في اليوم، وأن معدل

سعر البرميل الواحد بلغ أكثر من 110.090 دولارا.

وسجل العراق في شهر فبراير/ شباط الماضي أعلى معدل صادرات وإيرادات نفطية منذ 8

سنوات، بلغت قيمتها 8.5 مليار دولار، بمعدل تصديري بلغ نحو 3.314 مليون برميل يومي.

ويعتمد العراق، الذي يعدّ ثاني أكبر مصدّر للنفط في منظمة أوبك، بنسبة 90% على الإيرادات

النفطية.

مع ذلك يعاني البلد البالغ عدد سكانه 40 مليون نسمة من نقص كبير في الطاقة وتهالك البنى

التحتية وانقطاعات متكررة في الكهرباء.

بلا موازنة

ويطرح بقاء العراق بلا موازنة مالية رغم انقضاء الربع الأول من العام الحالي الكثير من

التساؤلات والهواجس، فحكومة مصطفى الكاظمي المنتهية ولايتها غير قادرة على تمرير الموازنة، وانتظار تشكيل حكومة جديدة قد يطول وسط خلافات مستمرة بين الأحزاب أفضت إلى تعطيل انتخاب البرلمان لرئيس جديد للجمهورية.

وتمويل المشاريع الحيوية متوقف، وكان من المفترض أن يستأنف العمل بها وسط وفرة إيرادات النفط التي وصلت إلى معدلات قياسية تجاوزت 8.5 مليارات دولار شهرياً.

وقال عضو مجلس النواب العراقي، جمال كوجر، إن عدم إقرار قانون الموازنة الاتحادية لعام 2022 جمّد غالبية المشاريع في البلد حتى إشعار آخر، وهو أمر قد يطول إلى منتصف العام في حال عدم تشكيل الحكومة.

وأضاف كوجر أن تطبيق قانون الموازنة المالية يأتي للأسف في آخر سلم أولويات الكتل السياسية، بسبب عدم مراعاتها المواعيد الدستورية التي تفرض على الحكومة المصادقة على الموازنة وإرسالها إلى البرلمان قبل منتصف شهر أكتوبر/ تشرين الأول من كل عام.

وأوضح كوجر أنه منذ نحو 19 عاماً لم تطبق المواعيد الدستورية المتعلقة بقانون الموازنة مما تسبب في تعطيل الكثير من المشاريع وتوقف ترفيعات وعلاوات الموظفين.

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| صعدت أسعار النفط صباح الخميس، بدعم من انتعاش الطلب في الصين، بعد تخفيف قيود جائحة كورونا. ودعم استمرارية التفاوض حول...

العالم

بغداد- بزنس ريبورت الإخباري|| تواجه الحكومة العراقية صعوبات كبيرة على صعيد تأمين الغذاء في ظل قرار هندي يحظر تصدير القمح، وهو ما يضع الحكومة...

اخر الاخبار

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تخلت أسعار النفط عن مكاسبها السابقة مع افتتاح السوق المالية، الاثنين، في ظل جني المستثمرين الأرباح مع ارتفاع الأسعار الأسبوع...

مال

واشنطن- بزنس ريبورت الإخباري|| بدأ الدولار الأمريكي الأسبوع المالي على ارتفاع، ليستمر في تحقيق مكاسب للأسبوع السادس على التوالي، ويقترب من أعلى مستوى منذ...