Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

الضبابية تحيط بأسعار العملات الرقمية وسط خسائر

العملات الرقمية

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| شهدت أسعار العملات الرقمية خسائر جديدة، وسط حالة الضبابية التي تحيط بالأسواق وقرارات الفائدة حول العالم.

وفي تعاملات السبت، فقد السوق 1.50% من قيمته البالغة 864.44 مليار دولار.

وفشلت العملات الرقمية وعلى رأسها، عملة بتكوين في مواجهة التضخم العالمي باعتبارها عملة تحوط لا تخضع للرقابة من قبل البنوك المركزية.

العملات الرقمية

لكن مع سياسة مجلس الاحتياطي الاتحادي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة لكبح التضخم، بدأ

مستثمرون في هجرة العملات المشفرة الأكثر خطورة والاستفادة من جنة السندات طويلة

الآجل ذات العائد المرتفع.

وسجل التضخم في الولايات المتحدة 8.6% خلال مايو الماضي وسط محاولات من الفيدرالي

الأمريكي بقيادة جيروم باول للوصول بمعدلات التضخم إلى 2%.

ويتعرض سوق العملات المشفرة (الكريبتو) إلى حالة هجرة جماعية من قبل المستثمرين

بعدما انخفض سعر عملة بيتكوين (العملة المشفرة الأكثر شهرة في العالم) من مستوى 69

ألف دولار في نوفمبر الماضي، إلى مستوى 19164.92 دولار الآن.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن العملة الرقمية الأكبر في العالم تراجعت بنحو 58% منذ بداية

العام، وهو أكبر تراجع ربع سنوي لها منذ الربع الثالث من 2011، عندما كانت بتكوين مجرد وليد جديد.

وانخفض عدد العملاء من مستخدمي العملات المشفرة النشطين لدى “بنك أوف أميركا” إلى

أكثر من النصف وسط الهبوط العنيف الذي ضرب سوق الأصول الرقمية.

وتقلّص عدد مستخدمي العملات المشفَّرة بالبنك إلى أقل من 500 ألف في مايو، من أكثر من

مليون في نوفمبر/تشرين الثاني 2021، عندما وصلت عملة “بتكوين” وبعض الرموز الأخرى إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق.

منذ ذلك الحين، تراجعت أسعار العملات المشفَّرة، وهوت “بتكوين” بنسبة 60% تقريباً هذا العام، ويتم تداولها فوق 19000 دولار بقليل. وقال البنك، إنَّ هناك “تراجعاً خطيراً” في الأسعار.

أسباب الانهيار

ولمعرفة أسباب انهيار سوق الكريبتو للعملات الرقمية المشفرة علينا النظر إلى عوامل عدة أبرزها القيود الحكومية في دول مثل الهند والصين والولايات المتحدة وتركيا وماليزيا، ثانيا محاربة المؤسسات المالية العالمية والبنوك المركزي للعملات المشفرة.

ثالثا، اعتماد الاتحاد الأوروبي لقانون “سوق الأصول الرقمية” والذي يعد ظاهره جيد بشأن إتاحة تداول العملات المشفرة في الأسواق الأوروبية، ولكن باطنه هو مطاردة عمليات غسيل الأموال وخصوصا ثروات المليارديرات الروسي الخاضعة للعقوبات الأوروبي.

والسبب الرابع في هروب المستثمرين من سوق الكريبتو، انهيار عملة تيرا دولار Terra USD.

والسبب الخامس، تقدّم صندوق التحوط في العملات المشفرة “ثري آروز كابيتال” (Three Arrows Capital) بطلب لإشهار الإفلاس بموجب الفصل 15، وهي خطوة لحماية الأصول في الولايات المتحدة أثناء إجراء التصفية في جزر فيرجن البريطانية.

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.