Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

السعودية: خسائر كبيرة على شركة “اسمنت تبوك” في الربع الأول

أسمنت تبوك

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| تلقت شركة اسمنت تبوك السعودية، خسائر كبيرة في الربع الأول من العام الجاري 2022، في نتائج مالية أفصحت عنها نشرتها “تداول السعودية”.

وأوضحت بيانات شركة “اسمنت تبوك” تلقيها خسائر قدرها 6.9 مليون ريال بنهاية الربع الأول من العام الحالي.

في حين، كانت أرباح الشركة نحو 10.1 مليون ريال خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

اسمنت تبوك

وأوضحت “اسمنت تبوك” في بيان على “تداول السعودية” أن سبب تسجيل الخسائر يعود إلى

انخفاض متوسط سعر البيع، وارتفاع تكلفة الايرادات نتيجة إجراء الصيانة الدورية للفرن

وخطوط الانتاج خلال شهر يناير 2022، فضلا عن انخفاض الإيرادات الاخرى.

وأرجعت الشركة سبب تسجيل الخسائر خلال الربع الأول من العام 2022 مقارنة مع الربع

السابق إلى انخفاض متوسط سعر البيع، وارتفاع تكلفة الايرادات نتيجة إجراء الصيانة الدورية

للمصنع خلال شهر يناير 2022، علاوة على انخفاض الإيرادات الأخرى.

وذكرت الشركة أن حقوق المساهمين (لا توجد حقوق أقلية) بنهاية الفترة، بلغت 1260.53

مليون ريال، مقابل 1259.09 مليون ريال كما في نهاية الفترة المماثلة من العام السابق.

مبيعات الاسمنت

وفي سياق منفصل، انخفضت المبيعات الإجمالية لشركات الأسمنت السعودية بنسبة 24%

خلال شهر أبريل، لتصل إلى 3 ملايين طن، قياسا بمبيعات قدرها 4 ملايين طن خلال نفس

الشهر من عام 2021، حسب البيانات الصادرة عن شركة اسمنت اليمامة.

وأكد عدد من العاملين في قطاع الإنشاء والتشييد وتجارة مواد البناء بأن انخفاض مبيعات

الإسمنت وغيره من المواد المستخدمة في البناء والتشييد خلال هذه الفترة من العام التي

تتزامن مع شهر رمضان المبارك وعيد الفطر هو أمر اعتيادي حيث تتراجع معدلات الأداء وقوة العمل خلالها في مختلف المشاريع.

وتميل غالبية الأيدي العاملة في القطاع إلى العمل خلال الفترة المسائية وجدولة الأعمال لتتناسب مع ضيق الوقت، وتوقعوا بأن يكون للمشاريع التنموية الكبيرة الجار تنفيذها في مختلف مناطق المملكة دور كبير في زيادة الطلب على الإسمنت وغيره من مواد البناء والتشييد.

كما أظهر التقرير زيادة كبيرة في معدلات التصدير وصلت إلى 37 % مخالفة بذلك حال صادرات الإسمنت التي شهدت انخفاضا ملحوظا خلال الربع الأول من العام الجاري.

وتجاوزت صادرات الشركات من الاسمنت والكلنكر المليون طن خلال شهر أبريل الماضي وذلك مقارنة بـ 743 ألف طن لنفس الشهر من العام السابق.

وأظهر التقرير تصدر «إسمنت الشمالية» قائمة شركات الإسمنت التي تراجعت مبيعاتها خلال أبريل بنسبة بلغت 56% قياسا بمبيعاتها في الشهر المماثل من العام السابق، وتلتها شركة «أسمنت الرياض» بنسبة 50% في حين زادت المبيعات المحلية لشركة «أسمنت اليمامة» بـ 27%، تليها «أسمنت تبوك» بنسبة 18%.