Connect with us

Hi, what are you looking for?

مال

الروبل الروسي ينزف على وقع العقوبات والحرب المستمرة

الروبل الروسي يثير الاعجاب ويرتفع لأعلى مستوى في عامين

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| يواصل الروبل الروسي، الهبوط التاريخي، بفعل العقوبات الغربية المستمرة والحرب المستمرة في أوكرانيا.

وزاد تخفيض وكالتا فيتش وموديز تصنيف ديون روسيا السيادية إلى وضع “غير مرغوب فيه”، من سوء الروبل الروسي.

تعرضت الأسواق المالية الروسية للاضطراب بسبب العقوبات المفروضة جراء غزوها لأوكرانيا، وهو أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية.

الروبل الروسي

ولا يزال سوق الأسهم مغلقا وتلاشى حجم التداول على ديونها السيادية.

واختتم الروبل الروسي التعاملات في موسكو عند 106.01 للدولار مقابل 106.02 في ختام

تعاملات أمس، بعد أن سجل أدنى مستوى قياسي خلال اليوم عند 118.35، بانخفاض يزيد عن 10%، خلال اليوم.

وتراجع الروبل أيضا مقابل العملة الأوروبية، وأغلق منخفضا 1.9 %، عند 117.60 مقابل اليورو الذي

تجاوز 125 روبلا للمرة الأولى على الإطلاق خلال الجلسة.

بورصة موسكو

وفي سياق متصل، لا تزال بورصة موسكو، تغلق سوق الأسهم أمام التداول، لليوم الخامس

على التوالي، في ظل الانهيارات التاريخية بفعل الحرب.

وتحاول بورصة موسكو تفادي الخسائر الكبير للعقوبات الغربية على روسيا، في وقت تمثل

فترة الإغلاق هذه رقماً قياسياً في تاريخ البلاد الحديث.

ومنذ فتح تداول الأسهم في بورصة موسكو آخر مرة قبل أسبوع، فقدت الأسهم الروسية المدرجة في لندن أكثر من 90% من قيمتها قبل أن يتم تعليقها.

وأعلن مقدمو المؤشرات العالمية عن خطط لشطب أسهم موسكو من مؤشراتهم، كما فقدت الشركات الأوروبية المنكشفة على روسيا أكثر من 100 مليار دولار من القيمة السوقية.

ونتيجة للعقوبات الدولية بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا- والتي أضرت بكل شيء بدءاً من قدرتها على الوصول إلى الاحتياطيات الأجنبية إلى نظام الرسائل المصرفية “سويفت”- سادت حالة عدم اليقين في أسواق روسيا عبر مختلف فئات الأصول.

اعتبر العديد من المستثمرين روسيا بمثابة دولة “غير جديرة بالاستثمار”.

ووعدت روسيا بالتدخل ودعمت سوق الأسهم بما يصل إلى 10 مليارات دولار عند إعادة فتحها.

ويمثل انخفاض أسهم الشركات الروسية المدرجة في الدول الأجنبية مؤشراً على كيفية رد

فعل مستثمري الأسهم المحليين عند استئناف التداول بموسكو.

اخر الاخبار

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| أعلنت روسيا وضع يدها على أصول شركة رينو الفرنسية للسيارات في روسيا، بعدما انسحبت الشركة الفرنسية من البلاد في وقت...

العالم

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تواصل مجموعة السبع الصناعية الكبرى، العمل بشكل حاد على عزلة روسيا الاقتصادية والسياسية، بسبب الحرب الجارية في أوكرانيا. وتعهد وزراء...

اخر الاخبار

موسكو- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع معدل التضخم في روسيا إلى أعلى مستوياته منذ 20 عاما، وفق بيانات نشرها مكتب الإحصاء الاتحادي الروسي. وقال مكتب...

أعمال

لندن- بزنس ريبورت الإخباري|| قدّم الاتحاد الأوروبي اقتراحا لاجراء تغييرات على خطة حظر “النفط الروسي” في ظل تردد الكثير من الدول في الموافقة عليها....