Connect with us

Hi, what are you looking for?

العالم

الحكومة المغربية تفكر في إصلاحات ضريبية لتخفيف الجباية

الحكومة المغربية

الرباط- بزنس ريبورت الإخباري|| تفكر الحكومة المغربية جديا في إصلاحات ضريبية لتخفيف الجباية عن المواطنين، في ظل ضعف القدرة الشرائية للأسر.

ومع ارتفاع معدلات التضخم وعدم قدرة الحكومة المغربية على دعم إضافي، تراهن الأخيرة على الفرق البرلمانية كي تقدم مقترحاتها حول التعديلات التي يفترض أن تخضع لها شرائح ضريبة الدخل.

ومن المقرر أن يعقد الوزير المنتدب المكلف بالموازنة اجتماعا مع لجنتي المالية بغرفتي البرلمان من أجل التداول حول بعض الإصلاحات التي يفترض أن تخضع لها الضريبة قبل عرض مشروع قانون مالية العام المقبل على المؤسسة التشريعية.

الحكومة المغربية

ويراد من وراء إعادة تشكيل الضريبة على الدخل، حسب ذات المصدر، دعم القدرة الشرائية للأسر المغربية، خاصة أن تلك الضريبة تمثل حوالي 2.3 مليون من الأسر الممثلة في أجراء القطاع الخاص والموظفين الحكوميين.

وشرعت الحكومة في التفكير بمراجعة الضريبة على الدخل مذعنة لما يفرضه قانون الإصلاح الجبائي، غير أنها تستحضر المطالب ذات الصلة بتحسين القدرة الشرائية، التي أذكاها ارتفاع الأسعار والتي أثرت على الأجراء والموظفين.

ويتجلى أن إيرادات الضريبة على الدخل تأتي للخزانة بنسبة 73 في المائة من الأجور، بينما تأتي 6 في المائة من الدخول المهنية و21 في المائة من دخول أخرى.

وينتظر أن يعمد إلى تخفيف الضغط عن الملزمين من الأجراء الذين يتحملون 73 في المائة من الإيرادات، وهو التوجه الذي أشارت إليه توصيات المؤتمر الوطني حول الجبائية المنعقد قبل ثلاثة أعوام.

ويرتقب أن تدر الضريبة على الدخل على خزانة الدولة إيرادات في حدود 4.32 مليارات دولار، من بين إيرادات جبائية يرتقب أن تصل إلى 23 مليار دولار، حسب توقعات موازنة الدولة.

ويبدو أن الحكومة ستعمد إلى مراجعة الضريبة على الدخل لأصحاب الأجور ومعاشات التقاعد الدنيا والمتوسطة.

ويتوقع أن تلجأ الحكومة المغربية إلى إعادة النظر في المصاريف التي يتحملها الملزمون والمرتبطة بالوظيفة والمحددة حاليا في 20 في المائة دون تجاوز سقف ثلاثة آلاف دولار. وتعتزم الحكومة ضمن التوجه الرامي إلى إصلاح الضريبة على الدخل خفض الضريبة على الدخل على بعض الشرائح من الإيرادات التي تخضع لضغط جنائي كبير.

الضريبة على الدخل

وأكد وزير الموازنة، فوزي لقجع، عند إثارة موضوع الضريبة على الدخل أنه إذا كان الهدف خفض العبء الجبائي لفائدة الإيرادات الدنيا والمتوسطة، فإن التفكير يجب أن ينصب على الصيغة المثلى لتطبيق ذلك.

ويرى أن ذلك يسري حتى على معاشات المتقاعدين الذين يراد تمكينهم من تخفيض جبائي.

ويؤكد الخبير في الجباية، محمد الرهج، أنه يتوجب تحقيق الإنصاف الجبائي الذي كانت حثت عليه المناظرة الوطنية حول الجباية، والتي كانت وقفت عند الاختلالات التي تشوب تطبيق الضريبة على الدخل.

ويعتبر أن الموظفين في القطاعين العام والخاص يخضعون في أداء تلك الضريبة للحجز عند المنبع، بينما يخضع آخرون فاعلون في بعض المهن لنظام التصريح بالدخول التي تبنى عليها الضريبة المقتطعة، ما يقتضي تشديد الرقابة على التصريحات حتى يتم التأكد مما إذا كانت توافق حقيقة إيرادات أصحابها.

يبدو أن الحكومة المغربية ستعمد إلى مراجعة الضريبة على الدخل لأصحاب الأجور ومعاشات التقاعد الدنيا والمتوسطة

تسوق

دمشق- بزنس ريبورت الإخباري|| بذلت سوريا قصارى جهدها لإحداث العديد من التغييرات التكنولوجية فيما يتعلق بمعرض دمشق الدولي، بعد انقطاعه لفترة وجيزة. وأطلقت موقعا...

اخر الاخبار

تجري مؤسسة اليانصيب السوري سحبها الدوري لبطاقات اليانصيب معرض دمشق الدولي، ويترقب آلاف المشتركين باليانصيب السوري لحظة الكشف الرسمي عن رقم البطاقة الفائزة بالجائزة...

تسوق

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| تعتبر ساعات رولكس واحدة من السلع الفارهة التي يتباهى الأثرياء باقتنائها، كدلالة على الفخامة والذوق الرفيع. ورولكس العلامة التجارية الشهيرة...

العالم

At vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores.