Connect with us

Hi, what are you looking for?

تجارة

الحكومة البنغالية تسمح للسعوديين بالاستثمار في القطاعين العام والخاص

الحكومة البنغالية

دكا- بزنس ريبورت الإخباري|| سمحت الحكومة البنغالية، لرجال الأعمال السعوديين بالاستثمار في القطاعين العام والخاص في البلاد، ضمن مذكرة تفاهم مع المملكة العربية السعودية.

وقال وزير الخارجية في بنغلادش، أبو الكلام عبد المؤمن: “وفق التفاهم مع المملكة، يمكن للسعوديين الاستفادة من الفرص الاستثمارية في القطاعين العام والخاص”.

وأشارت الحكومة البنغالية إلى أن مذكرة التفاهم الرسمية مع المملكة السعودية، سيتم توقيعها خلال أيام.

الحكومة البنغالية

وأكد عبد المؤمن أن توقيع الاتفاق سيسمح للمستثمرين السعوديين باستكشاف فرص جديد، على أن تقدم بلاده جميع الدعم اللازم لذلك.

وتحدث عن أهمية السوق البنغالية وموقعها الاستراتيجي بين جنوب وجنوب شرقي آسيا.

وتعد بنغلادش واحدة من أسرع الاقتصاديات نمواً في العالم، وهي ثاني أكبر بلد في إنتاج الملابس بعد الصين.

وفي وقت سابق، طلبت الخارجية البنغالية من المملكة تخفيف الحجر الصحي الإجباري على المسافرين البنغلادشيين إلى السعودية.

ويشار إلى أنه يعمل ما يقرب من 2.5 مليون عامل بنغالي في المملكة، وهو أكبر عدد من المواطنين البنغاليين بأي دولة بالعالم.

اقتصاد بنغلادش

ورغم المساعي الداخلية والدولية المستمرة لتحسين الأوجه الاقتصادية والسكانية لبنغلاديش، فلا تزال تلك الدولة من الدول النامية.

“وكان دخل الفرد في بنغلادش طبقا لإحصاءات عام 2006، 1400 دولار سنويا (بعد تعديلها عن طريق تعادل القوى الشرائية) مقارنةً بمعدل الدخل العالمي للفرد والذي يبلغ 10.200 دولار سنويًا. يعتبر عود البخور من الأهم الأشجار في بنغلاديش والتي تصدر بكميات كبيره.

وكانت نبتة الجوتة هي المحرك الاقتصادي للدولة في فترة من الفترات.

وارتفعت أسهمها في سوق التصدير العالمي في فترة الحرب العالمية الثانية وفي نهاية الأربعينيات بنسبة 80%.

وفي أوائل السبعينيات بنسبة 70% من حصيلة الصادرات. على الرغم من ذلك، بدأت منتجات البولي بروبلين تحل محل منتجات الجوتة حول العالم وبدأت صناعتها في الانهيار.

وتنتج بنغلادش كميات كبيرة من الأرز والشاي والمسطردة. رغم أن ثلثي سكان الدولة من المزارعين، فإن أكثر من ثلاثة أرباع حصيلة صادرات بنغلاديش تأتي من صناعة الملابس  والتي بدأت تجتذب المستثمرين الأوروبيين في الثمانينيات بسبب رِخص العمالة وانخفاض تكاليف التحويل.

وفي عام 2002، كانت حصيلة المنتجات التي تم تصديرها حوالي خمسة بلايين دولار أمريكي.

ويعمل الآن في الصناعة أكثر من ثلاثة ملايين عامل وتمثل النساء نسبة 90% من عددهم.

ويدخل إلى الدولة جزء كبير من العملات الأجنبية القادمة من الحوالات البريدية التي يرسلها المغتربون الذين يعيشون في بلاد أخرى.

أعمال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| عدّلت وكالة “فيتش” للتصنيفات الائتمانية، نظرتها المستقبلية لستة بنوك سعودية، لتصبح مستقرة بدلاً من سلبية. وأكدت وكالة “فيتش” أن التصنيف...

مميز

عواصم- بزنس ريبورت الإخباري|| من المتوقع أن تشهد الاقتصادات الستة في مجلس التعاون الخليجي تعافياً ونمواً يتراوح بين 2-3% خلال العام الجاري، حسب ما...

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| سجلت الاستثمارات الخارجية للمصارف العاملة في السعودية انخفاضاً في نهاية شهر مايو الماضي، وصل إلى 92.39 مليار ريال (24.63 مليار...

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| أغلق سوق الأسهم السعودية “تاسي”، جلسة الأحد -أولى الجلسات بعد إجازة عيد الأضحى- على ارتفاع بنسبة 0.8%، مختتما الجلسة الخامسة...