Connect with us

Hi, what are you looking for?

أعمال

عجز الحساب الجاري المصري يرتفع إلى 4.8 مليار دولار نهاية 2020

عجز الحساب الجاري المصري

القاهرة- بزنس ريبورت الإخباري|| ارتفع عجز الحساب الجاري في الموازنة المصرية مع نهاية العام 2020 إلى مستويات قياسية،

لم تسجلها البلاد منذ سنوات.

وقال تقرير صادر عن بنك HSBC إن عجز الحساب الجاري في الموازنة ارتفع إلى 4.8 مليار دولار في الربع الأخير من العام

الماضي، ليسجل ارتفاعا نسبته 4.5% مقارنة بالناتج المحلي الإجمالي.

ويـأتي التراجع الملحوظ على الحساب الجاري في ظل معاناة مصر من تداعيات جائحة كورونا العام الماضي، وتضرر قطاعي

الخدمات والسياحة بشكل كبير.

الحساب الجاري المصري

وأشار تقرير بنك HSBC إلى أنه كما كان متوقعا، فإن تدهور الحساب الجاري كان مدفوعا بتراجع قطاع الخدمات، حيث انخفضت

عائدات السياحة بحوالي 70% على أساس سنوي تأثرا بفيروس كورونا.

ربما الأكثر لفتا للانتباه الانهيار الحاد في الميزان التجاري، حيث بلغ العجز في الربع الرابع 10.6 مليار دولار، بزيادة قدرها 7%

عن الربع المماثل من العام الحالي، ما يعتبر أكبر عجز ربع سنوي منذ أكثر من عقد من الزمان.

ورغم ارتفاع الصادرات غير النفطية، إلا أن التحوّل الرئيسي كان ارتفاع الواردات غير النفطية بنسبة 5.5% على أساس سنوي

لتتجاوز 15 مليار دولار للمرة الأولى، وفقا للتقرير.

ويقدر المحللون في HSBC أن ترتفع فاتورة الواردات هذا العام بشكل أكبر مع تعافي الطلب المحلي.

تحويلات المصريين

بينما انخفضت تحويلات المصريين العاملين بالخارج بنسبة 7% على أساس ربع سنوي، فإنها ارتفعت بنسبة 8% على أساس سنوي

لتسجل 7.5 مليار دولار، ما يعني أن تحويلات العاملين بالخارج تزيد بنسبة 13% عن إجمالي الصادرات السلعية.

بينما يتوقع أن تشهد هذه التحويلات مزيدا من التراجع هذا العام، باعتبار أن الطلب الخليجي على العمالة الوافدة مازال ضعيفا.

وبلغت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر 1.75 مليار دولار فقط في الربع الأخير من 2020، بارتفاع طفيف على أساس

ربع سنوي، لكنها انخفضت بأكثر من 30% على أساس سنوي، أي أنها تغطي ما يزيد قليلا عن ثلث عجز الحساب الجاري.

ومع ذلك، كانت تدفقات المستثمرين الأجانب إلى أدوات الدين المصرية مؤثرة للغاية، حيث استثمروا 3.5 مليار دولار في أذون

الخزانة والسندات المصرية خلال الربع الرابع، ما أدى لارتفاع إجمالي التدفقات الأجنبية إلى الأسواق المالية المصرية في النصف الثاني من عام 2020 لأكثر من 10 مليارات دولار.

كما كانت تدفقات الديون على المدى المتوسط والطويل مرتفعة أيضا، ما أتاح للبنك المركزي إضافة 1.5 مليار دولار إلى احتياطي العملات الأجنبية، رغم تدهور الحساب الجاري.

العالم

برلين- بزنس ريبورت الإخباري|| من المقرر أن تناقش اجتماعات الرئيس الأمريكي جو بايدن مع كل من رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال ورئيسة المفوضية أورسولا...

العالم

روما- بزنس ريبورت الإخباري|| ما زالت الطاقة الإنتاجية لحقل ظهر للغاز في مصر بدون تغيير، وفق ما صرّحت مجموعة إيني الايطالية العملاقة. جاء تعليق...

مميز

صنعاء- بزنس ريبورت الإخباري|| اتسعت رقعة الاحتجاجات الغاضبة في اليمن من تردي الأوضاع المعيشية وعدم توفر العديد من الخدمات منها الكهرباء، إذ انضمت محافظة...

مال

الرياض- بزنس ريبورت الإخباري|| من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة العربية السعودية إلى 4.5% خلال العام الجاري، مقارنة مع 2.5% في وقت...